العراق يؤجل التصويت على قانون العفو العام

انسحب نواب كل من التحالف الكردستاني والقائمة العراقية من جلسة البرلمان الـ25 احتجاجاً على إعادة التصويت على قانون البنى التحتية. وقال النائب عن التحالف الكردستاني سعيد خوشناو إن "رئاسة مجلس النواب قرر خلال الجلسة تأجيل التصويت على قانون البنى التحتية حتى إشعار آخر وأضاف: "لكن مجلس النواب صوت في الجلسة التي عقدها اليوم الخميس على العضو التاسع في المفوضية العليا للانتخابات وهي امرأة من المكون التركماني وقد عقد مجلس النواب العراقي صباح اليوم جلسته الـ25 من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة برئاسة رئيس البرلمان أسامة النجيفي وحضور 230 نائباً . ويثير قانوني البنى التحتية والعفو العام خلافاً حاداً بين الكتل السياسية في البلاد، فبينما ترى بعد الأحزاب ان اقرار قانون البنى التحتية بميزانيته المُقترحة وهي 37 مليار دولار سينعكس ايجاباً على العراقيين، ترى أحزابا أخرى انه قانون سيرهق كاهل البلاد نحو مزيد من الديون التي لا داعي لها، وتطالب الحركات المُعارضة للقانون بتمويل مشاريع البنى التحتية من الناتج العراقي وليس من الديون الخارجية .أما قانون العفو العام فيثير الجدل هو أيضا بين الكتل السياسية خصوصاً بين ائتلاف دولة القانون والتيار الصدري.  ويطالب ائتلاف دولة القانون بتعديل بعض فقرات المشروع التي تحدد الفئات التي يشملها العفو من عدمها، فيما يصر التيار الصدري على شمول جميع منتسبي جيش المهدي، الجناح العسكري المجمد حالياً للتيار الصدري، هذا بينما يطالب نواب آخرون بشمول جميع السجناء بمن فيهم المتورطون بجرائم الارهاب والقتل والخطف بالقانون . وعلى صعيد آخر قُتل ثلاثة من عناصر الشرطة واصيب اربعة آخرون بانفجار قنينة اوكسجين ملغمة استهدف دورية للشرطة شمالي مدينة الفلوجة. واكد ذلك مصدر امني قائلاً ان الانفجار وقع على جانب الطريق قرب المعهد الفني في ناحية الصقلاوية شمالي الفلوجة، مشيراً الى ان من بين القتلى ضابط برتبة ملازم اول. كما أعلن المجلس البلدي لناحية العظيم في محافظة ديالى أن شقيق نائب رئيس المجلس قتل بانفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته شمال بعقوبة فيما اتهم تنظيم القاعدة بالوقوف وراء الحادث .وقال رئيس المجلس محمد إبراهيم العبيدي إن "عبوة ناسفة انفجرت قبل ظهر اليوم مستهدفة سيارة تعود لشقيق نائب رئيس المجلس البلدي درع العزاوي لدى مرورها على طريق ترابي شرق ناحية العظيم مما أسفر عن مقتله في الحال".

 

عدد القراءات : 1287 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا