جثامين ضحايا الطائرة العسكرية الجزائرية تعاد إلى الوطن الأربعاء

أفاد مصدر رسمي بمقاطعة نيم الفرنسية،اليوم الثلاثاء، أن جثامين الضحايا الستة لحادث سقوط طائرة الشحن العسكرية الجزائرية يوم الجمعة بمنطقة لوزير، ستعاد يوم غد الأربعاء الى الجزائر.

وأعلن وكيل الجمهورية لمنطقة ميند سامويل فينيلييز، أن جثث الضحايا التي عثر على أربعة منها بعد الحادث والاثنتين المتبقيين يوم السبت، ستعاد يوم الاربعاء الى الجزائر.

ولأسباب لا تزال مجهولة، سجل الحادث يوم الجمعة في الظهيرة، وقد تحطمت الطائرة التي كانت محملة بالورق الموجه لفائدة بنك الجزائر وعلى متنها الطاقم المتكون من خمسة عسكريين وممثل بنك الجزائر.

وقد تحطمت الطائرة قرب قرية تريلان في حقل بين محافظتي لوزير وأفيرون وتوجه الى مكان الحادث 90 إطفائيا من المقاطعتين، لكنهم لم يتمكنوا من تطويق الحريق الذي شب في الطائرة إلا بعد ساعات.

وتوجد الجثامين الستة حاليا في نيم حيث نظمت قنصلية الجزائر بمونبيلي وقفة ترحم على أرواحهم.

عدد القراءات : 2432 | عدد قراءات اليوم : 3
أنشر على
 
 
طالع أيضا