شقيق غيلاس يواصل التهديف بالبرتغال

تألق المهاجم الجزائري نبيل غيلاس، مجددا، عندما سجل احد هدفي فريقه موريرينس العائد بفوز من تنقله إلى ماديرا (2-1) مساء أمس الأحد برسم الجولة 17 من بطولة الدرجة الأولى البرتغالية لكرة القدم.

وكان غيلاس السباق لفتح مجال التهديف في الدقيقة 45 ليضاعف زميله ريناتو سانتوس النتيجة دقيقة واحدة بعد ذلك. لكن المحليين تمكنوا من تقليص الفارق بهدف أمضاه ضد مرماه فيليب غونكافاس في الدقيقة 68.        

وهو الهدف الثامن هذا الموسم للشقيق الأصغر للدولي الجزائري السابق كمال (ريمس الفرنسي)، مؤكدا بذلك حسه التهديفي الذي جعل منه حاليا أحد أبرز هدافي البطولة البرتغالية، حيث ينشط ايضا الدوليان الجزائريان رفيق حليش (اكاديميكا كويمبرا) وهلال سوداني (فيتوريا غيماريش).

لكن تألق نبيل غيلاس (22 سنة) لم يشفع له للمشاركة في نهائيات كأس افريقيا للأمم المقامة حاليا بجنوب افريقيا، والتي خرج منها ''الخضر'' في الدور الأول، ولو أن ذلك لا يمنعه من التطلع لحمل الألوان الوطنية لأول مرة خلال قادم المواعيد الدولية، وفق ما كان قد صرح به اللاعب للصحافة الجزائرية.  

عدد القراءات : 559 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا