اكتشاف مقبرة جماعية لضحايا حرب البوسنة

تم العثور على مقبرة جماعية تضم رفات عشرات الكرواتيين والمسلمين البوسنيين ممن قتلوا في حرب البوسنة (1992-1995)، في منطقة برييدور (شمال غرب)، وفق ما أفادت النيابة العامة البوسنية في بيان. وقالت النيابة العامة إنه "حسب التقديرات المرئية الأولية، ثمة عشرات الضحايا، إلا أن عددهم بالتحديد سيعرف عند انتهاء أعمال الدفن".وأشار المصدر نفسه إلى أن المقبرة الجماعية تعتبر من أكبر المقابر التي تم العثور عليها خلال السنوات العشر الأخيرة.وبعد سيطرة قوات صرب البوسنة على هذه المنطقة في أبريل 1992، تعرض أفراد المجموعات غير الصربية إلى القتل والتهجير. كما تم اقتياد عشرات آلاف الأشخاص إلى معتقلات.وأثارت الصور الأولى لبقايا عظام عائدة لمعتقلين في منطقة برييدور في أغسطس 1992 صدمة لدى الرأي العام العالمي بسبب حجم "التطهير العرقي" في البوسنة.وتم اعتبار أكثر من ثلاثة آلاف شخص في عداد المفقودين في منطقة برييدور. وحتى اليوم، تم العثور على جثث ألفين من هؤلاء والتعرف إلى هوياتهم عبر فحوص الحمض النووي.وأسفر النزاع بين المجموعات العرقية المختلفة في البوسنة عن سقوط نحو 100 ألف قتيل.

عدد القراءات : 517 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا