ابو قعقع انتحاري فرنسي نفذ عملية بسوريا

فجر فرنسي مسلم كان يقاتل ضد النظام السوري في صفوف مجموعة جهادية نفسه قرب تجمع للقوات النظامية بقرية الحمام قرب بلدة هذا الاسبوع في محافظة حلب، متسببا بقتل 10 جنود على الاقل، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسانالى ذلك، كشف مدير المرصد رامي عبد الرحمن ردا على اسئلة وكالة فرانس برس ان الحادث وقع الاربعاء، وان الفرنسي كان يطلق على نفسه اسم ابو قعقع، لافة الى ان الفرنسي المذكور في العشرين من عمره كان بين اوائل الذين هاجموا القرية قبل ان ينضم اليه رفاق من جبهة النصرة والدولة الاسلامية في العراق والشام الجهاديتين المرتبطتين بتنظيم القاعدة.ولم يتمكن عبد الرحمن من ان يحدد ما اذا كان "ابو قعقع" فرنسيا اعتنق الاسلام او متحدرا اصلا من بلد مسلم.وفي صورة نشرت له على مواقع الكترونية جهادية بعد حصول العملية الانتحارية، بدا ابو قعقع الذي قدم على انه عضو في جبهة النصرة، صاحب لحية كثيفة سوداء وحاملا رشاشا وواضعا قبعة عسكرية كتب عليها "لا اله الا الله".

عدد القراءات : 639 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا