أحداث غرداية : حزب العمال يدعو إلى التعقل

دعا حزب العمال اليوم الأربعاء شباب غرداية إلى التعقل و إلى اليقظة و إستخدام ذكائهم "لكي لا يتم استغلال تطلعاتهم المشروعة من قبل مراكز خفية" بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها الولاية .    و تساءل الحزب في بيان له صدر بعد إجتماع أمانته المؤقتة عن المستفيد من هذه الوضعية و من له مصلحة في تأجيج نار الفتنة بين الجزائريين "الذين يعدون نموذجا للتعايش والأخوة".  و شدد البيان على أن سكان غرداية "بغض النظر عن انتمائهم الطائفي ليس لهم أي مصلحة في انتشار اللااستقرار والفوضى" مضيفا أن سكان الولاية "بحاجة إلى حلول وطنية لمشاكلهم".   و أكد حزب العمال على أن "الانزلاقات الخطيرة" التي شهدتها غرداية تزيدها حدة "الهشاشة الاجتماعية والحرمان الذي تخلقه لدى الشباب بشكل خاص".    و دعا في هذا الإطار الحكومة لكي تعبر عن "رغبتها الصريحة و الواضحة" في تجفيف منابع الهشاشة الاجتماعية من خلال التكفل بالمشاكل الاجتماعية التي تعد "تربة خصبة للاستفزاز" مضيفا أن الأمر "يتعلق بالحفاظ على سلامة أراضي الأمة عن طريق تعزيز الجبهة الداخلية وعزل كل المغامرين".  و إعتبر الحزب أن إعتماد سياسة تنمية اقتصادية واجتماعية تكرس المساواة الفعلية بين جميع المواطنين أمام المصالح العمومية و نظام معادلة حقيقي و تمييز إيجابي بين الولايات خاصة ولايات الجنوب و كل الولايات التي تعاني من تأخر في التنمية, "هي وحدها الإجراءات الكفيلة بضمان الاستقرار وتحصين البلاد".

عدد القراءات : 856 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا