''الخبر'' تلتقي سيف الإسلام القذافي في أول حوار لصحيفة عربية
''الجزائر ليست شعبا من المرتزقة ونرحب بها وسيطا''

كشف سيف الإسلام القذافي، نجل العقيد معمر القذافي، في هذا الحوار الحصري مع أول صحيفة عربية، عن دور محوري لباريس في الحرب الدائرة بليبيا، حيث أكد في لقائه مع ''الخبر'' على وجود قوات خاصة فرنسية على الأرض في الجبل الغربي، مهمتها توجيه الطائرات الفرنسية. من جهة أخرى، أوضح سيف الإسلام بأن طرابلس أوفدت مبعوثا لها التقى الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، الذي أخبره بأن المفاوضات يجب أن تكون مع باريس وليس مع بنغازي.

نحن نواجه حربا ليبية- فرنسية سببها عقود طائرات ''رافال'' والمفاعل النووي 

نبدأ من الملف الذي يستحوذ على اهتمام الرأي العام العالمي. أين وصلت المفاوضات مع المعارضة في بنغازي؟
 الحقيقة هي أننا نجري المفاوضات الحقيقية مع فرنسا وليس مع الخوارج والمتمردين الذين خرجوا عن ولي الأمر وعلى الملة، لأننا تلقينا من خلال آخر مبعوث التقى به الرئيس الفرنسي رسالة واضحة من باريس، فقد تكلم الرئيس الفرنسي بكل صراحة وقال لمبعوثنا ''نحن من صنع هذا المجلس ولولا الدعم الفرنسي والأموال والأسلحة لما كان له وجود''. وعليه فقد شدد نيكولا ساركوزي على أن الكلام يكون معه وليس مع جماعة بنغازي، طبعا أقوى المجموعات في بنغازي هي المجموعات الإرهابية الإسلاموية، وهي التي تسيطر على بنغازي ومصراتة والجبل الغربي.
وحقيقة ما وقع هو أن هذه الجماعات هي التي اتصلت بنا عن طريق قناة مصرية وتم اللقاء في القاهرة، وعقدنا جولة مباحثات معهم في مصر، لكن الفرنسيين عندما سمعوا بهذا اللقاء قالوا لجماعة بنغازي: أنتم تتلقون الدعم منا وإذا وقعت اتصالات أخرى مع طرابلس دون علمنا أو من وراء ظهورنا سنتوقف فورا عن دعمكم. فكل الاتصالات لابد أن تتم عبر البوابة الفرنسية. لقد قالوا لهم: نحن لا نقوم بهذه الحرب من أجل الخير أو بدون مقابل.
طبعا الفرنسيون أبلغونا رسميا بأنهم يريدون تشكيل حكومة انتقالية في ليبيا، وتشكلها فرنسا طبعا، وساركوزي قال لمبعوث ليبي: أنا لدي قائمة وهؤلاء هم رجال فرنسا ونريد تشكيل الحكومة الانتقالية ولدينا مصالح تجارية في ليبيا، ولا بد للحكومة الانتقالية أن توافق على عدة عقود، هم يتكلمون عن عقود طائرات ''رافال'' الفرنسية وعقود أخرى مع شركة ''توتال'' النفطية، وقالوا بعد ذلك نحن لا يهمنا الذي يحدث في ليبيا، نحن نريد فترة انتقالية تتم بإشراف فرنسي، وبعدها لا يهمنا ما سيحدث.
تحدثوا عن تسهيلات عسكرية فرنسية من الجيش الفرنسي والبحرية الفرنسية أيضا، يعني باختصار أنهم يتحدثون عن تحويل ليبيا إلى مستعمرة فرنسية. هذا كلام فرنسي نقله لنا مبعوثنا إلى باريس.
لماذا لم تخرجوا إلى الرأي العام الدولي الوثائق التي تدين ساركوزي في قضية تمويل حملته الانتخابية؟
والله الأسلحة لا تخرج كلها مرة واحدة، ولكن تخرج على دفعات، ولدينا أكثـر من مفاجأة، ولدينا أكثـر من سلاح، سنستخدمه في الوقت المناسب.
إذن هل نفهم بأنكم الآن تتفاوضون مع باريس وليس مع بنغازي؟
 نعم نحن الآن نتفاوض مع باريس، فتحنا اتصالات مع فرنسا. الفرنسيون قالوا لنا هذا المجلس يتبعنا، حتى أنهم قالوا لنا عندما نصل إلى اتفاق معكم في طرابلس سنفرض على المجلس الانتقالي وقف إطلاق النار. وبالتالي فهم عبارة عن دمى فرنسية.
أعطيك مثالا آخر على التدخل الفرنسي، في الجبل الغربي على الحدود التونسية الجزائرية الليبية توجد قوات فرنسية خاصة، مهمتها توجيه الطائرات الفرنسية. وهذه القوات هي التي قامت باستقبال وتدريب المتمردين على الأسلحة، وهي التي قامت بترتيب عملية إنزال أسلحة بالمظلات في الجبل الغربي، بإشراف قوات خاصة أخرى على الأرض. نفس الشيء عندما ألقينا القبض على أسرى في مصراتة، فقالوا لنا إن هناك موجهين أرضيين للطائرات هناك. أما بنغازي فقد أصبحت مقاطعة فرنسية، حيث توجد شركات أمن فرنسية، وما أعنيه هو أن التواجد الفرنسي في بنغازي صار ملحوظا، ولا تنسوا أن باريس قامت بتركيب منظومة مراقبة وتنصت على الاتصالات والهواتف في بنغازي بإدارة فرنسية.
ولا تنسوا أيضا الحادثة الشهيرة التي وقعت قبل 40 يوما عندما قتلت مجموعة من المرتزقة الفرنسيين في بنغازي، وهناك شركات أمن فرنسية تقاتل مع المتمردين، والدليل أن المسؤول عن الشركة قتل في بنغازي وأسرت المجموعة التي معه. فهي حقيقة حرب ليبية - فرنسية، وهذه حملة صليبية تقودها فرنسا.
نعرف أن البرلمان الفرنسي يحتضن، اليوم الإثنين، نقاشا حول الحرب في ليبيا، ما هي كلمتكم لنواب الشعب الفرنسي؟
 ما سمعناه من المتمردين أن المطلوب منهم احتلال طرابلس وإنهاء الوضع في ليبيا قبل 14 جويلية، أي قبل العيد الوطني الفرنسي، ولأن ساركوزي يريد أن يحتفل بالعيد الفرنسي هذه السنة وليبيا محتلة، وهذا كلام أعلن عنه ساركوزي في الإعلام، وقال سننفي معمر القذافي إلى الخارج، يعني أنه ذكرنا بأيام الاستعمار الفرنسي لإفريقيا وللجزائر، عندما كانوا ينفون القادة الوطنيين. تصور أن الأمر بلغ بهم حد برمجة احتلال ليبيا مع الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي.
هذا هو برنامجهم، وأكثـر من ذلك هناك تقارير استخباراتية وصلتنا تقول إن الفرنسيين قد يقومون بإنزال مباشر لقوات فرنسية على الأرض في الجبل الغربي تقاتل بجنب المتمردين وتقوم بمهاجمة طرابلس. هذا أحد الخيارات التي تدرس في باريس.
ولهذا أنا أخاطب الفرنسيين وأقول لهم هذه حرب غبية وهذه حرب بنيت على معلومات خاطئة، لقد ظنوا أن ليبيا ستحتل وتنهار في أيام أو ساعات، وهذا كلام ثبت عكسه، مثل ما كانوا يقولون إن الجزائر فرنسية وخرجوا في النهاية، وإن شاء الله ستخرج فرنسا من ليبيا خالية الوفاض ولن تتمكن من تحقيق مرادها.
أنا أقول إذا أرادت فرنسا أن تبيع طائرات ''رافال''، إذا أرادوا أن يوقعوا عقود نفط، إذا أرادوا أن ترجع شركاتهم، فعليهم أن يتكلموا مع الحكومة الشرعية في ليبيا ومع الشعب الليبي، وبالطرق السلمية والرسمية، أما عن طريق الحرب والقصف فلن ينالوا شيئا. هذه هي رسالتي إلى فرنسا.
في ملف المبادرات والوساطات الدولية ما الذي يجري الآن، خصوصا أن الوسيط الروسي زار طرابلس واطلع على الوضع وبعدها انعقد لقاء بين الرئيس الروسي ميدفيديف ورئيس حلف الناتو في سوتشي، إلى جانب لقاء آخر بين ميدفيديف ورئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما الطرف الآخر في الوساطة؟
 قبل ذلك أود أن أوضح شيئا، وهو أن كل العالم ضحك عليهم عن طريق تقارير صحفية، أول كذبة كذبوها على العالم قالوا فيها إن الدولة الليبية قتلت آلاف المتظاهرين، وهذا موضوع مهم جدا، وقالوا إننا قصفنا الناس بالطائرات. الآن ثبت للعالم أن ذلك كله كذب، منظمة ''هيومن رايتس ووتش'' أقرت بأن هذا الكلام غير صحيح، ومنظمة العفو الدولية ذكرت أن هذا الكلام كاذب، والبنتاغون الأمريكي نفسه قام بتحقيق داخلي خاص به وقال إن الكلام كاذب وبأن المعلومات غير صحيحة.
والحقيقة هي أن عدد الذين قتلوا في بداية الأحداث هو 159 شخص، وإذا استثنينا ثمانية أشخاص قتلوا في بداية الأحداث، وهؤلاء وضعهم يحتاج إلى تحقيق، ما عدا ذلك، فهم عناصر معروفة لدينا تتبع جماعات إسلاموية كلهم قتلوا أمام مراكز الشرطة والجيش ومخازن الأسلحة ولم يقتلوا في مظاهرات، بل قتلوا وهم يحاولون الاستيلاء على الأسلحة. هذا موثق لدينا بالأفلام والأشرطة، ليس من طرفنا فقط وإنما من طرف الجماعات الإرهابية نفسها.
بعد ذلك جاءونا بكذبة أخرى قالوا فيها إن سيف الإسلام جلب مرتزقة جزائريين للقتال في ليبيا، هل يعقل أن تتحول الجزائر من بلد المليون ونصف مليون شهيد إلى شعب من المرتزقة، سبحان الله. وحتى وزير الخارجية الفرنسية، آلان جوبي، قال بشأن موضوع المرتزقة أنه كلام غير صحيح.
هناك أيضا كذبة أخرى، فقد أوهموا حتى روسيا والغرب بأن القذافي لا يتحكم إلا في جزء بسيط من طرابلس، لكن الحقيقة تأتي من الطرف الآخر، فحلف الناتو نفسه قبل يومين قال إنه وحسب الصور التي لديه فإن الذين خرجوا في مسيرات بطرابلس يقارب عددهم مليونا و700 ألف شخص. هذه تقديرات حلف الناتو للناس الذين يخرجون في طرابلس. هذه ملايين تخرج تهتف لشخص واحد، نحن لم نشاهد في تونس أو في مصر من خرج بهذا العدد.
حتى عبد الإله الخطيب مبعوث الأمم المتحدة لما تحدثت معه قال لي : يا سيف الإسلام فعلا العالم غير مصدق للأرقام التي تحدثت عن قتل 6 آلاف ليبي وقصف المدنيين، ولم نجد أي دليل. ولكن الذي حصل حصل.
يعني حتى الصحفيون لما أخذناهم إلى الأماكن التي قالوا إننا قصفناها اكتشفوا أن ذلك كله كذب، ولهذا فإن إحدى الصحف الأوروبية وصفت ما حصل في ليبيا بأنه حرب إعلامية عالمية أولى.
لنعد إلى موضوع الوساطات الدولية، أين وصلت؟
 بخصوص المبادرات، هناك خريطة طريق إفريقية متفق عليها من الجميع، نحن نريد أن نجري انتخابات وأن نصل إلى حكومة وحدة وطنية، ومستعدون لانتخابات بإشراف دولي، ومستعدون لوضع دستور جديد للدولة، ولكن المتمردين يرفضون. لماذا يرفضون؟ لأننا لم نصل بعد إلى اتفاق مع سيدتهم باريس.
ما هي مشكلة قصر الإليزي مع ليبيا مرة أخرى؟
 هم قالوا إن ليبيا لم تلتزم بوعودها تجاه فرنسا فيما يخص موضوع طائرات ''رافال'' وموضوع المفاعل النووي، بحيث أننا تأخرنا في شراء هذه الأمور أو تلكأنا. نحن نقول هذه أعمال تجارية، فإذا تأخرنا في شراء الطلبية تقومون بقصفنا بالطيران، هذا غير منطقي.
هدد العقيد معمر القذافي بالانتقام وبإرسال انتحاريين إلى أوروبا في خطابه الجمعة الماضية لجموع أنصاره في سبها، ألا تخافون من تهمة إلصاق الإرهاب بكم؟
أولا نحن من حقنا أن نهاجم الدول التي تهاجمنا وتقتل أبناءنا، ومعمر القذافي قتلوا ابنه ودمروا بيته وقتلوا أقاربه، ولا توجد هناك عائلة في ليبيا لم تتضرر من العدوان الأطلسي، ولهذا فنحن في حرب، الناتو بدأ بالعدوان فليتحمل نتائج هذا العدوان.
 عودة إلى قضية تنحي القذافي، لم تتضح الأمور بعد في ظل العودة القوية للعقيد بخطاباته المعهودة؟
 الإجابة واضحة، خرجت الملايين لمعمر القذافي، إذا أردتم أن تبعدوا معمر القذافي فأبعدوا هذه الملايين، ثم تكلموا عن معمر القذافي، ولكن بينكم وبينه الملايين التي خرجت في الشوارع.
هل سيترشح سيف الإسلام القذافي للانتخابات في ليبيا المستقبل؟
 أنا خرجت من السياسة في ليبيا رسميا عام 2008، ومنذ ذلك الوقت وحتى بداية الأحداث كنت خارج ليبيا، وقبل بداية الأحداث كنت في كمبوديا. ورجعت إلى ليبيا في بداية الأحداث، أنا كنت خارج اللعبة السياسية، ولكن بعد الذي حصل في ليبيا الآن كل الحسابات تغيرت، بعد الذي رأيناه من خيانات وغدر وأطماع واستعمار، فكل الحسابات تغيرت، ليس لدينا مشكلة في الترشح وكل الخيارات مفتوحة.
 ما هي طبيعة النظام الليبي المقبل في سياق الإصلاحات الجارية؟
 نحن نحافظ على النظام الجماهيري ولكنه سيكون في ثوب جديد وحلة جديدة، ستكون هناك الجماهيرية الثانية، خلاص الجماهيرية الأولى انتهى عهدها ونحن نؤسس لدولة عصرية حديثة إن شاء الله. وقد أنشأنا لجنة دستورية منذ ثلاث سنوات فيها أهم الخبراء المحليين والعالميين، هذه المسودة يجب أن تطرح للنقاش على مستوى ليبيا ويناقشها الشعب وإذا أقرها فمن هنا ننطلق.
هناك من يرى سيناريو لتقسيم ليبيا، ورئيس الوزراء البريطاني دافيد كامرون سبق أن قال إنه يجب وضع خط فاصل في صحراء ليبيا، ماذا تقولون؟
 هناك مخطط بريطاني لتقسيم ليبيا، الغرب والجنوب لفرنسا والشرق لبريطانيا، وتحصل بريطانيا على قاعدة عسكرية جوية في طبرق. هذا كلام غير سري، لكن هذه أحلام الاستعمار وهيهات أن تتحقق.
ماذا تمثل لكم الجزائر وهل يمكن أن تقوم بدور للم شمل الإخوة الليبيين؟
 الجزائر للأمانة، وهذا شعور موجود، اسأل أي ليبي وسيقول إن أقرب الناس إلينا هم الجزائريون، وهؤلاء الخوارج كما تلاحظون لا يهاجمون دولة عربية إلا الجزائر. ونحن نقول إن هناك شيئا مشتركا بيننا، أنتم حاربتم فرنسا أمس ونحن نحاربها اليوم، الجزائر من الدول القليلة التي كان موقفها مختلفا منذ البداية. الجزائر مرحب بها. والجزائر طبعا لها دور في لمّ الشمل. وبصراحة كانت مواقف الدول العربية مخزية جدا، والجزائر كانت من الدول العربية القليلة جدا التي كان موقفها من البداية مختلفا تماما. والشعب الليبي لن ينسى، ولهذا فالدولة الجزائرية مرحب بها في التقريب بين الإخوة الليبيين.
 كلمة أخيرة تودون قولها؟
 أود أن نقول للعالم إن عليه أن ينتبه إلى أن أكبر حملة تضليل وتشويه إعلامي في تاريخ البشرية لحد الآن حصلت في ليبيا، وهذا بشهادة الأوروبيين والأمريكان. يعني حاولوا خلق قصص وفظائع إعلامية لا أول لها ولا آخر، ونقول للعالم إن ما تشاهدونه في الفضائيات والأنترنت غير صحيح، وستتضح الحقيقة يوما ما. 

عدد القراءات : 145340 | عدد قراءات اليوم : 66
أنشر على
 
 
1 - abdou
algerie
2011-07-10م على 22:58
هذا دليل على أن نضامنا متواطىء مع القذافي و جماعتو ....
الله يذاكم
2 - zouzou
alger
2011-07-10م على 23:01
moi je dirai a SEIF EL ISLAM que la France c'est le pays le plus pourri du monde allah maakoum ya ikhwani allibiyine et inchallah les arabes et les musulmans se réveilles de leurs sommeil parce que les YAHOUD KHALATINE LAANATOU ALLAH ALIHOUM
3 - مراد
الجزائر بلد الاحرار
2011-07-10م على 23:56
جيش الشعب معاك يا القذافي والموت لفرنسا والحركى تاع بنغازي ونصر قرب انشاء الله
4 - نورالدين
الجزائر
2011-07-10م على 23:59
انت تتكلم في الوقت الضائع
5 - hichem
alger la capitale
2011-07-10م على 23:47
rabbi yensa
orkoum aala el khaouaridj ya rab
6 - ميماتي
سطيف
2011-07-10م على 23:45
ما هذه الوقاحة يا سيف تتكلم عن ليبيا
و كانها مزرعة لابيك الا يكفيكم 45 حكما
لقد دجلتم الشعب الليبي اما عن العمالة
و المرتزقة و الخونة فحكمكم الفاسد من
رمى بالشعب الليبي في احضان الغرب تتكلمون
عن سركوزي و انتم من دعمتم حملته
الانتخابية و بدراهم الشعب الليبي فكيف
تتهمون الشعب و تنسون من المسؤول الحقيقي
عن ما آلت اليه ليبيا و هذا هو حال كل
الدول العربية
7 - RQBEH ELYBI
lybia
2011-07-10م على 23:39
لا أعرف تماما من دفع تكاليف رحلة هذا الصحفي ومهمة تأمينه لكن لا شك أنه أبدع في تسويق بضاعة لفظها الشعب الليبي بعد اربعين عاما من الحكم الإستبدادي الجنوني الأبله ..الخبر ولأكثر من أسبوع أضحت بوقا لنظام القذافي وأبنائه.حتى في طريقة طرح ألأسئلة وتبني الفكرة وتسويقها ..بالفعل مهمة موفقة ..لن ينساها الليبيون ..لأنهم ليسوا ضعيفي الذاكرة
8 - مذكور عزالدين بئربوحوش
2011-07-10م على 23:23
من يكون سيف الاسلام هذا ؟ هل هو خالد بن الوليد الذي بعث من جديد ،أم رجل من عامة الشعب أنتخبه لينوب عنه في تمثيله أمام الامم الاخرى...؟والله أرى نفسي مضطرا أن أستفسر عن هذا النجل الذي أصبح أباه مهدد بالانهيار مثله كمثل بناءهش آيل للسقوط بين الفينة والاخرى..لماذا نحن الجزائريون مصيرنا دعم القضايا المغلوب على أمرها ونسينا أنفسنا..؟؟!
9 - نورالدين
الجزائر
2011-07-10م على 23:34
ارحل احسن لك
10 - mara
boumerdes
2011-07-10م على 23:34
seif el islam, tu es un menteur et un criminel comme ton père.
11 - عبد الجبار
وهران الجزائر
2011-07-10م على 23:27
خالص التشكرات للصحفي رمضان بلعمري حقا انت بارع في السبق الصحفي لقد دوخت الصحفيين فعلا و نتمنى ان نراك في مقابلة اخرى شيقة لتوضيح اامور اكثر مع معمر القذافي
12 - امحمد
وادي رهيو
2011-07-10م على 23:39
لماذا هذا الإصرار على مساندة المجرم القذافي و نظامه البائد و من هو سئف الإسلام هذا و ما منضبه حتى يكون هو الذي يحاور و يهدد و يعد ة يتوعد ؟؟؟ و متى يستفيق النظام الجزائري و يبدأ في البحث عن مصالح دولته الأتراك و الصينيون و حتى الهنود و الروس فهموا الدرس أما في الجزائر فالوضع يبعث غلى الاعتقاد بأن القائمين على الأمر لا يهتمون لمصلخة البلد, أو أن الله أعمى بصيرتهم ليكونو هم اللاحقون بركب الأنظمة البائدة
13 - جمال الدين
bejaia
2011-07-10م على 23:11
الله..معمر..ليبيا وبس
14 - ليبي حر
Libya
2011-07-10م على 23:38
مع كل الاحترام لاشقائنا في الجزائر وهذه الصحيفة المحترمة. اولا هذا المعتوه يقول اكاذيب لا يصدقها حتى اطفال الابتدائي. ثانيا باي صفة يتحدث. انه مطلوب للجنائية الدولية وهو مجرم حرب. الا ترون غبائه واطلاقه لحية المجانين واسنانه التي انكسرت في شجار مع اخوته حول من سيخلف ابيه. الرجاء من الاخوة الجزائرية عدم التورط في المستنقع الليبي لا القذافي وابناؤه اصبحوا من الماضي ومصيرهم السجون الدولية ومزبلة التاريخ لانهم قتلوا الشعب الليبي وانتهكوا الحرمات بدم بارد ثم ان اصولهم يهودية فانتبهوا ايها الاشقاء في بلد المليون شهيد.
15 - ahmed
oran
2011-07-10م على 23:51
الله ينصركم على هؤلاء الجرذان وعملاء فرنسا,فرنسا لا تستوعب الدروس , يجب أن تقرؤا دروس من ثوررثنا التحريرية ,هكذا ستخرجون فرنسا العنصرية .ربي معكم , وأقول للذين يؤيدون الجرذان هذه هي الحقيقة التي تنقلها جريدة خبر .الله ومعمر
وليبيا بس
16 - sara
uk
2011-07-11م على 0:24
لا نحب قاتل شعب اللبي الاعزل الموت له ولكل من ولاه
17 -
2011-07-11م على 0:00
اللهم احفظ بلاد المسلمين من الفتن و من الاعداء النصارى و اليهود و الشيعة و الخوارج ومن ولاهم. وهدي ولاة امورنا بالعمل بالكتاب و السنة.
18 - tarek
ALG
2011-07-11م على 0:27
may god save you libya is in our heart
19 - ali
algerie
2011-07-11م على 0:44
MEME SADAM HOUSSEIN AVANT A UNE POPULATION DERRIERE LUI COMME TON PERE
KHADAFI
LES DICTATEURS DANS LA POUBELLE DE L'HISTOIRE
20 - عبد الحميد ابن باديس
الجزائر
2011-07-11م على 0:49
قال لنا العلامة عبد الحميد ابن باديس لو قالت لي فرنسا قل لا الله الا الله لما قلتها ارجو ان يسمع اخوانونا في بن غازي هاذا ويفهموه ان فرنسا شر مطلق نحن الجزائريون سنضع خلافاتنا جانبا ونتفرغ لعدونا ولن نقبل ابدا ان يهان رئيسونا حتي لو كان اشر خلق الله !!!
21 - ali
alger
2011-07-11م على 0:09
الثوار ليسو خوارج، و انما اصحاب حق، الم تقولو ان معمر لا يحكم؟
22 - le sage
algeria
2011-07-11م على 0:43
""ida lam tsstahi fa afaal ma chita vraiment plus imbécile que saif el islam tu meurt il sont régné plus de 40 ans et il contunu a dire des bêtises comme si le monde dort sur ses lorries s'il te plais fou le comp toi et ton papa et laisse se peuple libre vraiment je suis équerré je ne trouve pas les mots "
23 - قيس
الجزائر
2011-07-11م على 0:45
الجزائر مع الحق، وفقكم الله على الآثم المعتدي والخونة عملاء الفرنسيس. لا تخف يامعمر بوتفليقة لك ناصر وانشالله تنتصر
24 - gadafi
algeria
2011-07-11م على 0:39
rabi yanssarkom nchaleh
25 - العربي بن مهيدي
الجزائر
2011-07-11م على 0:31
صبحان الله كيف لجريدة جزائرية مثل الخبر تسوق لمن تلطخت يداه بدم الشعب الليبي و اعتبرهم حيوانات و مقملين و لا يستحقوا أن يطالب بالحرية لما قاموا بمظاهرات سلمية و طالبوا برحيل الطاغية و الديكتاتور الذي جثم على صدر الشعب الليبي لمدة 42 سنة و أعتبر نفسه هو ليبية و ليبية هو و لا يحق لأحد في الدنيا أن يتدخل أو يحمي الشعب الليبي عندما شرع في إبادته عيب لجريدة جزائرية لها موقع قدم في أرض المليون شهيد من أجل الحرية و الإنعتاق من طغيان الديكتاتورية سوى أكانت أجنابية أو بأيدي بني الجلدة و هو أدهى و أمر فكيف يا أهل جريدة الخبر تسوون بين المجرم و الضاحية و تحولون أن تحرف الكلمة عن مواضيعه و تحولوا قضية الشعب الليبي الذي أراد أن يعيد سيادته و حريته و ثرواته من هذا النظام الديكتاتوري الذي سعى في الأرض خراب و هو قائم على القتل و البطش و الدسائس و حتى مع الجزائر إلى قضية مع فرنسا أو الناطو و من هو المتسبب في مجيء القوات الخارجية أليس جرائم القدافي و نظامه الذي استغله الغرب كدريعة للدخول إلى ليبيا و هل يعقل أن تترك الإنسانية و المجتمع الدولي قتل الأنظمة الديكتاتورية قتل شعوبها دون أن تتحرك ساكنة فلما وضعت الأمم المتحدة أليس من أجل حماية الإنسان من بطش أخوه الإنسان ألم يعلن القدافي و نظامه التحالف مع إسرائيل و القاعدة لو أقتضى الأمر و لن يترك الكرسي أم للخبر و القائمين عليه مصالح مالية مع نظام القدافي يخشى كساده فإين هي المهنية و رسالة الصحفي التي هي أمانة في عنقك أيها الصحفي ستسأل عليها يوم القيامة يوم لا ينفع مال و لا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم
26 - الهادي
الجزائر
2011-07-11م على 0:38
نحن الجزائريون مع ليبيا ظالمة أو مظلومة .
27 - ض.م
مستغانم
2011-07-11م على 0:52
يدل على انفصام في الشخصية لدرجة الجنون ما هي انجازات الجماهرية الأولى تغيير أسماء الشهور تغيير بداية السنة الهجرية تغيير علم الاستقلال ... انقلب على الملكية ليتوج ملك ملوك إفريقيا ...
فقط اشهد ان القذافي داهية ...
خلق نظام هلامي لا شكل محدد له فقط يسمح باحتكار السلطة الى ما فوق أربعين سنة.....الزعيم الذي لا يمكن الانقلاب عليه لانه بكل بساطة سمى نفسه زعيما وهل يمكن الانقلاب على زعيم ليس له أي منصب كما صرح بذلك القذافي نفسه...وهل يمكن مسك السراب....لقد كان نظام الدولة في ليبيا الحديثة سرابا وكما قال درويش رحمه الله
من عهد الرق في روما الى منع الخمور والاحزاب في ليبيا الحديثة ...كم سنة ....
اما جماعة بن غازي فرغم نبل القضية فقد باعوا روحهم لساركوزي وأجروا قرآنهم ليهود خيبر......
28 - tbessi
2011-07-11م على 1:38
c qui saif?

c'est un vise président?
c'est président?
un ministre?
exactement.....
29 - belaid
oran
2011-07-11م على 1:21
tu es un grand monteur toi et ton pere tekatlou el-mayet et apres tamchou fel janaza entaihoum aybe alikoume, si ca la politique dectatorial
30 - مروان
الجزائر
2011-07-11م على 1:06
انشاء الله ينصر الحق وليبيا وكل الدول المسلمة لأن هذا كل من عمل اليهود
31 - kamal
المغرب
2011-07-11م على 1:12
والله لا اعرف هل كنت تحلم ام ماذا حوار مفبرك مع جريدة مغمورة مع السلامة ياسيف ليبيا قضية عالمية وليست فرنسية لا مجال للحديث عن الانتخبات لان حتي الجريدة التي فبركت معك الحوار لا يعرفون الانتخبان ما هي
32 - ammar_
algerie
2011-07-11م على 1:40
la France veut ces bestioles comme les antis pays el harka
33 - Zoubir
2011-07-11م على 1:54
Bravo El-Khabar. Quand la revolution dans le monde arabe et musulman reussira, y compris en Algerie, tout le monde se rappelera de quel cote ce journal ete. Au cote des terans comme Quaddafi et Co. Bravo, vraiment Bravo. Il parrait qu'il n'y a que des journalistes mercenaires en Algerie qui travaillent a la soldes des dictateurs.
34 - عبد الرحمان بن احمد
ام البواقي
2011-07-11م على 2:59
لست ادري ما الهدف من الحوار مع مجرم حرب .. و لست ادري لما اعطاؤه هذه الفرصة لنرى وجهه القاتل .. الاصل ان يلقى هذا و امثاله في مزابل النسيان بعد ان يلق في مشانق التاريخ لا ان نعطيع الفرصة لحوار صحفي .. و لكن الذي يفهم النظام الجزائري و دوره يفهم لما اجري هذا الحوار
35 - badis
uk
2011-07-11م على 2:04
vous n'avez pas comprie,pour el khabar guedafi et ses fils sont finis vaux mieu pour vous aider le peuple pas le tyrant.pour seif walahi ta fin sera comme choucheskou inchalah.et le peuple algeriens et avec la revolution.
36 - لبيب
الحواءر
2011-07-11م على 2:15
أيها اللعين أرحل عن بلد المختار
37 - صحراوي
السويد
2011-07-11م على 2:09
الله ينصر الشعب الليبي ضد هؤلاء المرتزقة الذين جندهم الكلب الايليزي ساركوزي القصير نعلت الله عليه الى يوم الدين والله ينصر الجزائر رئيسا وشعبا وحكومة تعرفون ياخواني ان ساركوزي يفعل باالليبيين مثل ماعمله بالصحراويين عندما وقف الى جانب المحتل المغربي الغشم ضد الشعب الصحراوي الاعزل والحمد لله الجزائر استقبلت نصف شعبناالذي قصفه المغرب بالنابلم والذخيرة الحية لولا شموخ الجزائر التي كسرت انف فرنسا وكسرت كبريائها نعلت الله على فرنسا وسوف ياتي التي تركع فيه فرنسا وتضرب بالفيتو مثل ماضربت الضعفاء نعلت الله على فرنسا وعلى المعرب والله ينصر الصحراويين والجزائريين ومعمر القذافي وشرفاء ليبيا والخز والعار من وضع يده في ايدي المحتل
38 - ahmed 39
algerie
2011-07-11م على 3:33
تتكشف المؤامرة الدنيئة ضد ليبيا الشقيقة يوما بعد يوم الجزائر تؤيد الشرعية وترفض الاستقواء بالخارج خاصة فرنسا نتمنى نهاية الأزمة بالطرق السلمية.
39 - mfd
h.dey
2011-07-11م على 4:44
Toujours, le premier changement de look chez el khawana, les muppetshows dictateurs, c'est la barbe. Avant ya pas lieu de parler barbe, et quand l'etau se ressere sur eux, c'est comme s'ils n'ont aucun dinar pour se permettre une lame a raser
40 - Mourad
ALG
2011-07-11م على 4:36
Seif looks very insane and portrays a deeply sad distressed creature that hides within it soul the most heinous crimes. Obviously Seif has inherited sanguine genes form his father El-Kaddafi. He is never shy to gage violence and treats on his views (TEL PERE, TEL FILS)...I'm really mizmorized by the level of disgracee arrogance and pharaonic set of mind that this guy has always protrayed his own people with.....I also do find it very shameful and sick that our government in general are still looking after these criminals and beautify their dark images whenver it can.......I think as do millions around the world that the true place given to Seif-eljahl and his darvish father lies in the archives garbage. In the end, I'm really begging the media and in particulary (El-khabar) to stop misrepresent what the Algerians really stand-for.
41 - youb
algerie
2011-07-11م على 5:28
اولا شكرا لجريدة الخبر التي اصبحت رائدة في الإعلام المحلي و الدولي، ثانيا نقول كجزائرين عانو من ويلات الناتو و استعمار فرنسا للشعب الليبي، لكم الحق في إختيار مصيركم، فانتم لا تحتاجون الى فرنسا او امريكا او غيرها من الدول (حتى العربية منها) لبناء مستقبلكم و لكن نقول لكم عيبكم و سركم يبقى في بيتكم و كفاكم من قتل انفسكم ففرنسا و الناتو اطماعهم في خيراتكم، لا يريد لكم لا ديمقراطية و لا هم يحزنون، فانظروا للعراق و السودان و افغانستان و..الخ دخلوا باسم الديمقراطية فاصبحوا مستعمرين ينهبون خيراتهم و اصبح الشعب يتمنى عودة ايام صدام حسين و غيرهم، يقول الرسول الكريم (ص) يأس الشيطان من المومنين ان يعبدوه و لكن بالتحريش بينهم، فاتقوا الله في نسائكم و اولادكم و شيوخكم وامركم شورى بينكم، انتم مسلمون و مؤمنون، وفيكم العلماء الربانيون و الحكماء و بينكم الكتاب و السنة فاتقوا الله وعودوا الى رشدكم
42 - القماري
الجزائر
2011-07-11م على 5:26
الله اكبر ما شاء الله عليك يا سيف الاسلام ربي يحفظك وينصرك على اعدائك واعداء الدين وشكرا للخبر جريدتي المفضلة وشكرا لرمضان بلعمري المتالق دائما
43 -
2011-07-11م على 6:57
c'est du n'importe quoi DEGAGE
44 - جزائري
الجزائر
2011-07-11م على 7:50
ماذا يمثل سيف الاسلام في الحكومة الليبية المتهاوية حتى تتباهى جريدة الخبر بهذا الحوار التافه وتعتبره سبقا صحفيا...
45 - ilyas
alger
2011-07-11م على 7:27
الحقيقة أي حقيقة أنت ومن معك خاصة أبوك الذي يعتبر نفسه مالك الدنيا ماذا يحسب نفسه فاعلا تدعون أنكم مظلومون لا أنتم ولا الأمريكان التي تريد الدخول الى أراضيكم بواسطة طائرات الاباتشي وتقصف أراضي وبنايات وتقتل الناس بدون ذنب حقا لظلم ...حسبي الله ونعم الوكيل منك ومن القذافي أكبر سفاح أوكبر قتال في البشرية ...
46 - sabrjamil
algerie
2011-07-11م على 7:00
mais qui es tu ?
47 - AbdelWaheb
Algeria
2011-07-11م على 7:23
Allah w M3ammar w Libya w Bes
3acha Arrijel
Al 3ar lilAnthel
48 - constantinoise
2011-07-11م على 7:57
mais celui là n'est pas seif el islam el kadhafi; quelle arnaque !!? vous devez avoir honte!!!
49 - الحكمة
البلد الحبيب الجزائر
2011-07-11م على 7:45
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أود أن أوجه كلمة الى القذافي وأعوانه القائمين على مصالح الشعب الليبي هداهم الله ووفقهم ونصرهم على أعدائهم:
ان كنتم تريدون أن تنتصرو على هذه المؤامرة الخبيثة وأن تخرجو منها سالمين غانمين فماعليكم الا أن تتقوا الله وتتضرعواليه أولا ثم أن تحكموا شرع الله في أنفسكم قبل كل شيئ وأن تحكموه على شعبكم لا أن تدعو الشباب الليبي المسلم الى الرقص والغناء والاختلاط في الأماكن العمومية وأهم من ذلك على ماأضن أن تنصحوا للقذافي أن يتراجع على أقواله المخالفة لكتاب الله وسنة رسوله وأن يتوب الى الله مادام له فرصة وأن يدخل في دين الله مجددا لأنه قد كفر بما أنزل على محمد لأنه مادام على عقيدته هذه فلن ينصره الله وسيكله الى نفسه خاصة بعدما أن نصحه العلماء الربانيين قبل عشرات السنين ..........
50 - Rachid
Pologne
2011-07-11م على 8:29
qui est Saif el Islam?
Pourquoi vous discutez avec un tueur?
Pourquoivous discutez avec un terroriste?!
51 - ابن الجزائر
dz
2011-07-11م على 8:06
هكذاهم الحكام العرب ووارثيهم بقوة الحديدوالناروالابادة ان اقتضى الامر.فمحاولة تشويه سمعة الرئيس الفرنسي والنيل منه بالادعاء ان سبب مشاركة الفرنسيين في تطهيرليبيامن الاجرام القذافي وارهابه للشعب الليبي لاكثرمن اربعة عقود.هوكمايدعي هذاالاصلع عدم موافقة(القذافي وعائلته)على صفقات ومعدات حربية في اغلبها.وهي حسب ادعاءالاصلع الصلوع ماجعل الفرنسيين ينتقمون من حكم العائلة القذافية بالمشاركة في قوات الناتوالتي لولاهالارتكبت مجازررهيبة ولابيدالشعب الليبي عن بكرة ابيه على يدكتائب مجرم الحرب وابنائه الاصالعة الابالسة.كبيرالاصالعة يعدوينمي نفسه المريضة التي اتعبتهاالكوابيس والاحلام التي لاتاتي الاعلى صواريخ الطوماهوك.بالجماهيرية الثانية ولماالعاشرة.وتناسى بكل صفاقة ومجون ان الايام والاسابيع القادمة ستجعله وابيه وعائلته في عدادالهاربين الفارين من لهيب الثورة والثوارالذين هم على الابواب من طرابلس.وايضاللمحاكمة على الجرائم وابادة الشعب الليبي..ليس امامه غيراعلان الجماهيرية الثانية بعدالانتهاءمن الاحكام القضائية جراءالاعمال البربرية الوحشية التي تعرض لهاالشعب الليبي من(الزعيم)ومرتزقة(الزعيم)وكتائب ابناء(الزعيم)..وطـــز في مثل هذه الجماهيريات التي لاتقل عن الاستعبادوالاستبداد والحكم الملكي بل الحكم الملكي ارحم من هذه الجماهيرية التي جعلت من الشعب الرافض للاستبداد(موسخين ومقملين ومهلوسين وكلاب وجرذان )
52 - Zenguin
France
2011-07-11م على 8:03
Saif el Chaitan, un exemple dans le monde arabe ce Monsieur personne n'a voté pour lui mais comme il est le fils d'un dictateur, il parle comme un dirigeant élu démocratiquement.
Seif El Chaitan, sache que toi et ton père vous allez finir pendus comme de vulgaire criminels et il suffit de te rappeler il n y a pas longtemps Sadam et ses fils se comportaient de là sorte et comment ils ont fini.
53 - saïd
algérie
2011-07-11م على 8:50
en allant interviewer le fils de kadhafi vous faites une erreur fondamentale il ne représente que lui-même vous pouvez aller interviewer le fils de Sarkosy, pendant que vous y êtes ! quel manque de professionnalisme
54 - missoum
algeria
2011-07-11م على 8:55
pauvre saif il a oublier qu il nous a dis je combatre jus qau derniere balle et que la lybie va se partagee en chouaaoub wa kabayl dans son discoure al machaoum c est vous qui on donner le paie a la frence sur tabak min dahab wa lan tarda aanka alyahoud wala annacara hata tatbaa mallathoum
55 - سعيد
الجزائر العميقة
2011-07-11م على 8:59
الى الأمام و النصر سيكون حليفكم باذن الله..
56 - ahmed
poland
2011-07-11م على 8:04
la france est la merde,elle doit payee comme je conseille le fils du kadafi ainsi que tous le monde arabes et musulman de s'unie contre la france et de faire un vaste embargo.en outre declarer la guerre contre elle
57 - علي
الجلفة
2011-07-11م على 8:01
لخبر خسرت نقاط في هذا الحوار عليها تداركها
58 - Mohamed
2011-07-11م على 8:29
التاريخ لا يرحم يا جريدة الخبر
59 - melancolique
algerie
2011-07-11م على 8:19
حوار فاشل من جريدة فقدت مكانتها هدا ان كان لها مكانة اصلا
60 - محمد بدر
الجزائر
2011-07-11م على 8:01
يتحدث عن امور الدين و هو المجرم العاصي المستبد ثم ان جريدة الخبر تحولت 180درجة ما هذا النفاق ان مجرد اجراء لقاء صحفي مع مجرم سفاح جريمة لا تغتفر ثم بأي صفة يتحدث عن ليبيا
61 - احمد
الجزائر
2011-07-11م على 8:00
لم اكن اعتقد ان الجزائريين شعب يحب الهتاف للطغاة. ومن يكون سيف الشيطان هذا هل له منصب في ليبيا ام انه ولي العهد. تذكروا فقط انه قبل ايام قال طز في كل العرب
62 - azou benghazi
libya
2011-07-11م على 8:30
القذافي الى الابد....سينتصر على الخونة..وانا اقول الى كل من كتب رد مناهض للقذافي فهو جاهل ولا يفقه شئ في السياسة .الله ومعمر وليبيا وبس
63 - عبده
العباسي
2011-07-11م على 9:38
لا العرب ولا الغرب لم يفهموا الى حد الان منصب القدافي..........القدافي هو شيخ قبيلة...يعني مجموع قبائل ليبيا اعطت الولاء للقدافي..وهدا لم يحسبوا له حساب وهو الامر الدي اسقط مؤامرات دعاة الحرية وحماية المدنيين....تنبيه ادا كان القدافي طاغية فان بطانته التي شكلت المجلس الاقتتالي والت وعاهدت اعتى الطغاة وبالتالي الطاغية الاكبر اصبح ضد طاغية اصغر.....والليبي الحر ضد الليبي الخائن بائع وطنه للناتو لقتل اخوانه الليبيين.....والجهاد تحت راية طاغية مسلم..افضل من الجهاد تحت راية الناتو الكافر........وغيره.........
64 - الفتح
مستغانم
2011-07-11م على 9:48
مالذي دعا جريدةالخبر إلى محاورة مجرم أبن مجرم الأمر الذي سيضر بمصداقيتها.
65 -
2011-07-11م على 9:23
الدولة التي تسقط تحت انياب فرنسا لاتقوم لها قائمة حتي ولو كانت اغني دولة في العالم و الجزائر خير دليل و بعض دول أفريقي ينهبون خيراتها و ييعش شعبها في فقر وحروب اهلية و حكام قتله حتي لو تنحي القدافي وابنه و عائلتة سةف ياتيكم من هو اشرس و أخبث من القدافي
66 - bachir
2011-07-11م على 9:32
اقول لسيف الاسلام ان أمي تحبك جدا وأقول لك الى الامام ثورة ثورة
67 - تامية
bayadh
2011-07-11م على 9:01
انتم الرئساء بما فيهم القدافىقالكم الشعب يكفى رئسة وعلاه تزدو تشدو فى الكرسى
68 - عنابي لا يحب الخونة
الجزائر
2011-07-11م على 9:35
تحية إلى سيف الإسلام الدي لم تتغير رؤيته للأزمة من البداية. وتحية إلى بني وطني الشرفاء الدين فهموا اللعبة مند البداية. إلى كل معلق يصف القدافي بالدكتاتور أليس لديكم شهيدا قتل من طرف المستعمر الفرنسي. تبا لثورة قائدها برنار أونري ليفي. والنصر إن شاء الله للعب الليبي الدي يقدم كل يوم الشهداء والخزي والعار للناتو وثوار الناتو " القوات البرية للناتو".
69 - mohsine
algeria
2011-07-11م على 9:49
بالله عليكم هذا كلام واحد سياسي والله عيب على جريدة بهذا المستوى تنقل كلام عن واحد لايفقه في السياسة شيء هذه العقول التي كانت تحكم ليبيا اكثر من اربعين سنة واتمنى ان يستغلو الوقت ليبحثوا لهم عن ماوى خير من ان يضيعوا الوقت في الكلام الفارغ حمى الله ليبيا من كل شر وسلم اهلها من امثال هؤلاء الطواغيت وابناءهم
70 - احمد
algerie
2011-07-11م على 9:53
ارحل ارحل ارحل ارحل ارحل يا سيف الاسلام
71 - أنا
من هنا
2011-07-11م على 9:49
الى الليبي....تنسى ماتنساش, ذاكرتكم ضعيفة و الا قوية ماعندكم ما ديرولنا, الجزائرين ما يسحقو حتى واحد و واحد ما ينجم علينا الا الله, أهدر على قدك و روح لسيدك ساركوزي كاش ما يحن عليك....حنا مع الفذافي ظالم الا مظلوم...
72 - منار
الجزائر
2011-07-11م على 9:08
برافو لجريدة الخبر
73 -
2011-07-11م على 9:49
إذا كان القذافي مجرم فساركوزي إرهابي عجيب أمر العرب لا يتعلمون من التاريخ أبدا
74 - oms
sud
2011-07-11م على 9:23
سيندم الشعب اليبي
وين باش يلقوا التريسيتي بلاش الماء بلاش والدواء بلاش رايحين يخلصو
75 - محمد
الجزائر
2011-07-11م على 9:35
تحية خالصة الى الشعب الليبي الصامد في وجه الاستعمار, حقيقتا أن ليبيا من الدول القليلة التي تواجه الدول العضمى الاستعمارية بكل جرءة.
" انما بعد العسر يسرى "
الله ينصر الشعب الليبي و قائده و من والاه.
76 - djamel
Algérie
2011-07-11م على 9:14
Maintenant j'ai la certitude que l'Algérie a toujours été la bouée de sauvetage du dictateur et de ses enfants, honte à vous el Khabar, honte, l'histoire s'en souviendra de vos agissements et votre soutien à ce.....
Juste une question, combien vous avez touché pour l' interviewvez.
77 - salim73
tolga
2011-07-11م على 9:20
الله معكم يا اخواننا علئ فرنسا و اليهود ونصر قريب ان شاء الله
78 - mohamed
sebdou
2011-07-11م على 9:40
كل من يقول : لا للمقال و يذم في صاحب المقال فهو حتما منشق متمرد من المقملين و الجرذان. فهو إتخذ كنية جزائري لتغليط أصحاب المسنوى المحدود بأنه جزائري. لكن الحقيقة أن كل جزائري مع القذافي و لعنة الله على الناتو و ساركوزي. نحن معك يا قذافي ضظالما أو مظلوما رغم أنك مظلوم. ABA SARKOZY et nato
79 - محمد العيد
الجزائر
2011-07-11م على 9:02
السلام عليكم,

المستقبل كفيل وحده , لكى نعرف مدى الخطا الاستراتيجى الذى وقعت فيه الجزائر ومعها جريدة الخبر.
80 - محمد هريمك
الجزائر
2011-07-11م على 9:18
القذافي طاغية و معتوه حكم ليبيا عن طريق انقلاب على شيخ طاعن في السن و سمى انقلابه ثورة و من يسمون انفسهم بالثوار و اقصد هنا اعضاء المجلس الانتقالي و ليس المواطنين بعضهم كان اليد اليمنى للقذافي و البعض الآخر عاش اكثر حياته في أوروبا و عندما انتفض هذا الشعب سرقوا ثورته و استنجدوا بالناتو الذي جاء ليرسم خريطة ليبيا من جديد ليعوضوا خسارتهم في ثورة تونس و مصر التي كانتا فعلا ثورة شعبية ضد الظلم و القهر و تستحقان فعلا كلمة ثورة عظيمة أما القذافي و أزلامه و لمجلس الانتقالي فأقول لهم تبا لكم جميعا فالأول طاغية و معتوه و الثاني عميل و كلاهما شر لهذا الشعب
81 - اكسل والى المروكي
الجزائر
2011-07-11م على 9:05
الامر اكبر من ليبيا الحرب من اجل المنطقة باكملها والحصول على غنيمة فرنسا الكلبة تزعزعت المنطقة باكملها ودخل فاعلين جدد على الساحة وما وقوف امريكا والمانيا على الحياد وعدم اشتراكهم في الحرب وتهكم امريكا على فرنسا وانجلترا الا دليل على هذا ودبلوماسية السياسة يا سيف الاسلام لا تنفع عليك بفضح المخطط الفرنسي الانجليزي في المنطقة.والى المروكي بما انها جريدة مغمورة فلماذا تقرء لها احسن توليفة لافراغ الانسان من كرامته وشرفه السياحة الجنسية + المخدرات + الامية واقول في الاخير لك مخزنكم رماكم لتقتاتو من السياحة الجنسية وانتم هرولتم لها ورميتم ابنائكم وبناتكم وازواجكم فيها يعني لم ترحموا انفسكم فكيف سيكون فيكم الخير وترحموا باقي الشعوب
82 - ليبي
ليبيا
2011-07-11م على 9:28
مااجتماعة امتى على ضلالة ابدا ياخى انت هو انضر الى علماء الامة ماذا قالوا على هذا المجنون انظر الى الدول العربية انظر الى المجتمع الدولى ماهكذا ترد الابل ياسعد ليس بادبابات والعسكر تحكم ليبيا ليس بقتل والتشريد ليبيا سلم اهلى توحدت ليبيا على يد المللك بسلم والبياعة مع جميع القبائل شرق وغرب وجنوب نعم ياسيف هذه ليبيا الغد التى وعدتنا بها قتل وتشريد نعم من اجل ليبيا القتل شكر لقد فهمناك انت وبوك وفهمنا ليبيا الغد وبنسبة الاخوة الجزائرين بالله خليكم فى حالكم نحن اللى فين كفبنا بدل الكلام هذه لنا حق عليكم ان تقدمو مساعدة للشعب بدل كلامكم فى النت والجزيرة وتخميكم وكانكم ليبين اكثر من الليبين انفسهم
83 - WATANI
Algérie
2011-07-11م على 9:29
MERCI MONSIEUR LE JOURNALISTE.ALLAH YANSSARKOM YA LIBIYINE WA YANSSAR EL BATAL EL KADDEFI WA ALLAH YAL3ANE KHAWANET BENGHAZI AHFAD ENNATO WA FERANSSA EL 3AJOUZ.RABI M3AKOM.ALLAH ,M3AMAR,LYBIA WA BESS
84 - ابن الثورة الجزائرية
allger
2011-07-11م على 9:35
لقد تحول هذا السبق الصحفي مع ابن الديكتاتور و و ريث الديكتاتورية و الذي سعى من خلاله القائمون على جريدة " الخبر بين هلالين" محاولة تسويق أن ما يجري في ليبيا من إبادة لشعب أعزل لا حول له و لا قوة من نظام ديكتاتوري قائم على الجريمة و الإغتيال و المؤمرات سوى أكان ذلك مع شعبه أو جرانيه أو المجتمع الدولي ما هو إلا مؤمرة من طرف فرنسا و الهدف من وراء ذلك استعطاف الشعب الجزائري المعروف بكرهه لفرنسا للوقوف إلى جانب النظام الديكتاتوري في ليبيا على حساب الشعب الليبي و ممثيله المجلس الإنتقالي في بنغازي و محاولة لتشويه سمعة الثوار الشرفاء الذين وقفوا في وجه هذا النظام الفرعوني و إذا به ينقلب السحر على السحر و ههيهات أن تنطلي هذه الحيلة على الشعب الجزائري الأبي الذي يكره الظلم و الطغيان و الديكتاتورية حيث ما كانت و من حيث جاءت و خير دليل هذه الردود التي جاءت منددة بالنظام الديكتاتوري المجرم و بجريدة الخبر بين هللين التي منا نك لها كل التقدير و افحترام لكن ها هي تتحول إلى بوق للديكتاتورية و المجرمين و القتلى أما فيما يخص فرنسا فهي لازالت لديها اليد الطولة في الجزائر و خير دليل أن رئيس الديبلوماسية الفرنسي ألان جوبي في زيارته الأخير و في ندوته الصحفية قال و على مرأى و مسمع السلطة و الشعب الجزائري أنه من يطالب بتجريم الإستعمار فهو إرهابي متطرف و الحديث قياس يا أهل الكياس أما الأنظمة الديكتاتورية في ليبيا و اليمن و سورية مآلها الزوال لا محال و على الأنظمة العربية الأخرى أن تتعظ و تعود و تنزل عند إرادة شعوبها و إلا سيكون لها نفس المصير فإن إرادة الشعوب من إرادة الله ألم يقل الشعر التونسي الشابي " إذا الشعب يوما أراد الحياة فلابد للقدر أن يستجب و لابد لليل أن ينجلي و لابد للقيد أن ينكسر " و السلام على من اتبع الهدى
85 - جزائرية
2011-07-11م على 9:19
عندما يقوم سيف الاسلام باجراء حوارات مع قناة العربية و القنوات الغربية فهدا حلال.

عندما تقوم صحيفة جزائرية باجراء سبق صحفي معه فهو حرام و تواطئ مع القدافي.

من يريد مساندة الثوار ما عليه الا مشاهدة الجزيرة و اخواتها.
جريدة الخبر حرة تقوم باجراء حوارات مع سيف الاسلام او مع غيره و انتم لستم مضطرين لقراءتها.
86 - haif
blida
2011-07-11م على 9:53
مع القذافي و الموت لفرنسا و الخونة
87 - الحسين
غرداية
2011-07-11م على 9:53
الله يستر من البقذافي و أولاده [ لا أقصد شركة تجارية ]
أهم شيء خرجت به بعد قراءة الحوار بين السطور هو مدى خبث هذا الشاب - مثل أبيه تماما، إذا فعلت فرنسا كل ذلك، ماذا ينتظر ليخرج أسلحته ليتغلب عليهم، تحدث عن الخواج و الخروج عن طاعة ولي الأمر ، فماذا يسمي إنقلاب 01 09 1969 ، الذي قامت به مجموعة محدودة و سماها ثورة أمام ما يقوم به ميئات الآلاف من الليبيين و يسميهم خوارج - إحتكار الصواب كما تفعل كل الأنظمة العربية
جاء في كلامه عن موقف الجزائر ما يلي [ الشعب الليبي لن ينسى،] و هذه الجملة هي الأكذب في هذا الحوار كونه يتوسل أثناءه فرنسا أن تجلس مع نظامه إذا أرادت الصفقات و هي التي تحاربه الآن
كما أن الجزائريين لن ينسوا أبدا الجحود العربي أثناء التسعينات و المأساة الوطنية و في مقدمتهم جحود الفلسطينيين و زعيمهم الراحل عرفات و هذا رغم كل ما قدمته الجزائر لهم
88 - الوليد
جزائرنا
2011-07-11م على 9:35
يا سيف اسمعها نصيحة من اخاك مسلم لا دائم الا وجه الله احقنوا دماء اخواننا في ليبيا الحبيبة انسحبوا بشرف وسيكتبها التاريخ ثق
89 - الجزاءري الاصيل
الجزائر
2011-07-11م على 9:33
الشعب الجيش الحكومة معاك يا سيف الاسلام انبه اخواني العرب عن الدين يكتبون يقولون سيف الاسلام سفك الدماء هم مخنثين ابناء فرنسا الدين تركتهم معاك يا القدافي ظالما او مظلوما الخزي والعار عليك يا جريدة الشرور... يا ابناء فرنسا الموجودين في الجزاءر ياتي يومكم
90 - عاجل
الجزائر
2011-07-11م على 10:41
اقول رقم 14 اللحية لرجال والمتدينين وليست لاشباه الرجال او المجانيين يا هذا
الله ينصر الشعب الليبي وقائده معمر القذافي
كل الجزائريين المتعلمين المتدينين معه الا القيل الجهله افكار الخوارج
91 - عبد النور
الجزائر
2011-07-11م على 10:24
والله اليوم يجب علينا كمسلمين تقديم الدعم من دواء وغذاء وحليب اطفال للاخوة في ليبا حاصة وتقرير الامس في الجزيرة بنقص الدواء بهدد حياة المئاة من المصابين ومن يقول ان هناك مرتزقة وخوارج فهذا لا يبرر عدم تقديم المساعدات الانسانية للجانبين .
اما من يحكم ليبا فهذا شان الليبين وحدهم
والله الموفق
92 - fatma
españa
2011-07-11م على 10:16
raby ma3a el madloumin inchaa lah yban el hak
93 - abdo
algerie
2011-07-11م على 10:38
الى الأمام و النصر سيكون حليفكم باذن الله..
94 - أمين الجزائري
الجزائر
2011-07-12م على 9:46
الى الحمقى والمغفلين الذين يكتبون ضد الخبر و ليبيا والجزائر أقول لهم الخبر أكبر جريدة لها مصداقية في الجزائر شئتم أم أبيتم ثانيا رئيسنا بوتفليقة حفظه الله تعلمونه أنتم يا أغمار يا صغار معنى السياسة وكيف يسير بالجزائر الى بر الأمان زد الى ذلك نعرف جيدا من هذا الفكر الذي يقف ضد الأحرار انهم الاخوان المفسدون و نحن مع ليبيا ظالمه أو مظلومة ضد الخوارج والعملاء و لي أن أذكركم بأنكم لو حدث للجزائر ما حدث لليبيا لاسامح الله لكنتم أنتم مجلس العمالة يا حمقى و يا سذج المؤامرة تحاك وأنتم تتبجحون بالثيران
95 - فيفي
: عين الترك -وهران الجزائر
2011-07-16م على 8:30
اقول لكم يا عالم و باختصار النطام الجزائري يحاول الطهور بانه يرفض اي نوع من انواع التدخل في الشؤون الداخلية للدول خاصة اذا كانت هذه الدولة هي فرنسا حنى يتوهم الشعب الجزائري بان المسؤولين الجزائريين قلبهم على الجزائر -لما لوقع كلمة فرنسا على الجزائريين-لكنهم نسوا ان القاصي و الداني على الاقل في الجزائر يعلم ان الجزائر حديقة خلفية لباريس ولا يمكن لاي مسؤول جزائري خاصة اذا كان من جماعة الشرعية الثورية ايهامنا بذلك.......اما في ما يخص الحوار فهناك احتمالين : فاما اان تكون جريدة الخبر جريدة غير مستقلة اي تابعة للدولة
وورد تحت عنوانها سهوا انها "جريدة وطنية مستقلة" واما هي فعلا جريدة مستقة لكن استقلالها عن النظام يشبة استقلال الجزاير عن فرنسا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
96 - عمرناصرالجزائري
الجزائر
2011-07-28م على 12:07
أي صفة يحمل هذا الشخص داخل ليبيا؟؟؟...الحل هو أن يرحل ويحاكم هو وبقية افراد العائلة المالكة المتسلطة على رقاب وثروات الشغب الليبي لعقود
97 - kadour
النا ليسوا بلاهاء
2011-07-30م على 8:27
صح لسانك يافيفي عين الترك وهران والله غير الغبي والأعمى هو من يصدق ما يسردون عليه أم العاقل وصاحب البصر يشاهد ويحلل ويفكر فيما يشاهد ويعيش وتحي بلاد الشهداء وسحقا للعملاء في كل مكانوكلامك صحيح100/100
98 - abouzakaria
saida algerie
2011-07-30م على 9:38
Que la malédiction emporte QUADAFI et ses fils et l'ensemble des dictateurs arabe. vive les pays occidentaux qui tentent de libérer le peuple arabe.
99 - amine
algerie
2011-09-10م على 9:04
بعد بسم الله الرحن الرحيم

في حقيقة الامر ان النضام الليبي فاسد منذ عقود بسبب هذا الطاغية معمر القدافي ويستحق ما يفعل به الان .لاكن لا تنسو يا خواننا ان لبيا محطة انضار كل الاجانب و من بينهم فرنسا التي لا تفوتها فرصة مثل هذه الفرصة النادرة للاستلاء علي ثرواتها(البترول)
باسم مجلس الامن الدولي وهي الان تنظم لعقد مع
مع مجلس الانتقالي الليبي اللذي ليس له خبرة في السياسة ببيع لليبا الطايرات مقابل محطات النفط في حين الشعب اليبي الشقيق منشغل بثورته المجيدة .وسلام عليكم
100 - محمود
بشار
2011-10-25م على 22:31
يا عباد ربي تكلموا شويا و فهموا بزاف أو روبا كي تشومروا بغاو يدوروا على الدول العربية .الهدف و احد عندهم و لكن تتعدد الطرق للوصول إليه.
101 - سامية
oran
2011-10-28م على 10:26
نحن نحب القدافي لانه راجل مش ديوت اولا ثانيا كل من يساند الحرب في ليبيا فمعناه انه متواطئ مع فرنسا معناه خائن للعروبة ونحن مع النخوة والعروبة اينما كانت. ويرحم الله القدافي ويعين سيف الاسلام على ارجاع ليبيا كما كانت واحسن وشكرا لان يا سيف قبلت الترشح فهده هي النخوة .واشكرك ايها الصحفي العبقري
102 - كوسيلةتازوقاغت
الجزائر
2011-10-28م على 20:47
نحن =الامازيغ ) انمامشةنقل انا العرب خونةكل من سياند فرنسةالمجرمةفسوفةتنال حقها كمااخذةحقهافي الاورس انمامشةياسيف خذ حق ابك كمااخذالمجاهادين الجزائين من حقهم ويرحم الله الشهداالمجاهد القدافي
103 - هشام هواري
ادرار
2011-10-30م على 20:25
الكدب لا سيف الاسلام لا ولو كاين ربي كبير على القتلا
104 -
2011-10-31م على 16:15
من سياق الحوار يبدو انه قديم وقبل اغتيال القذافي فاين المهنية ياجريدة الخبر
105 - amna
alger
2011-11-01م على 9:41
أناأستنكر موت القذافي بهذه الطريقة حتى لو كان طاغية فهناك محكمة تؤكد ذلك ولذلك على الشعب العربي أن يستفيق لمايحدث من تحته وشكرا
106 - ابراهيم
الجزائر
2011-11-03م على 22:08
لو كنت انا من يحاسبكم.......
107 - مبارك
بئرالعاتر تبسة الجزائر
2011-11-04م على 12:16
الله ينسرك ياسيف راكم رجال
108 - محمد دلعوب
ليبيا
2011-11-05م على 19:34
الشعب الليبيى تحمل الطاغيه 42 سنه وعندما ثار على نظامه اقتلعه بصدور عاريه قبل الناتو وغير واذا كانت هناك عروبه صح كما يدعى البعض دونكم الاخوه فى سوريا واليمن يحتاجون الدعم اين الذين يلومون الشعب الليبيى من اليمن وسوريا
109 - ليبي حــر وأفتخــر ــ حرابي
ليبيا ــــ ليبيا
2012-02-21م على 12:17
اللـه أكــبر على من طغى ونجبر ، إلى كل من كتب كلمة عيب في حق الشعب الليبي نقول له ( أنظر ماذا فعل ربي في الناس المظلمين 42 سنة ) قـد تحررنا وحررنا الوطن ، أقراء تاريخ هذا الطاغية وأبنائه قبل أن تكتب كلمة . نحن الليبيين نعرفهم جيدا . وعيب أخوانا الجزائريين يكتبون هذا الكلام . هناك نهب لخيرات الشعب وهو فقير للاسف يلعبون بالملايين ابنائه وزمرته نحن 6 مليون وبلادنا بها خيرات ولكن جوعنا وذلنا . ولكن اللــه وقف معنـــا . وأنتصرنا على الظلم والطغيان 42 سنة يا أبناء البطل عبدالقادر الجزائري . الان التأريخ يسطر ملحمة ثورة 17 فبراير للشعب الليبي البطل . وعقبال لأخوتنا في سوريا واليمن وألاثيريا .( لو تعرفون حقيقته لم تكتبوا كلمة في حقه ) والعاقل يفهـــــم ؟؟؟
110 - mouhemd
algerie
2012-02-21م على 13:32
ana ma chkitech beli sera hiware me3a saife el islame
rakoum tekdbou berk
111 - الحــــــــرابي
طرابلس ـ ليبيا
2012-02-23م على 20:12
الحمد للــه . أنتصر الشعب الليبي على الطاغية الذي جثم على صدورنا 42 عام من الظلم والفقر رغم بلدنا بها خيرات كثيرة وعدد سكانها قليل . أثبتت الأيــام وضهر الحق وتخلصنا من هده العائلة التي بعثرت أموال الليبيين فليراجع كل من كتب . هذا زيف الأحلام يملك ما ملكه قارون وعاث في البلد فساداَ . لقد هدد الشعب الليبي بأصبعه أما ترضوا بما أقول أما الموت لكم وستصبح ليبيا جمر . وقطع الصبع وأنتصر الشعب وعقبال لهانيبال ومحمد وعويشه والسلفي الساعدي الهارب إلى النيجر . تشردت العويلة . جزاء بما فعلوا بالناس ودعاء النساء والاطفال والشيوخ و( المغتصبات ) أن اللــه يمهل ولا يهمـــل . تحية للشرفاء الجزائريين الذين يقفون مع الحق .
112 -
2012-02-24م على 13:42
الدي مات خلاص حسابه مع الله والدي حي يرزق الله يهديه للطريق الصحيح
113 - قواوي عبد المجيد
alger
2012-02-29م على 10:58
ما بني على باطل فهو باطل بإذن الله تعالى السأل هو ألم تجد هذه الجريدة المحترمة بماذا تملء صفحاتها حتى جاءت بهذا السبق الصحفي السيء و الرديء عن مجنون في مستشفى المجانين الذي ندعوا الله بشفأه إنشاء الله.
و شكرا.
114 - خالد
تيارت
2012-03-03م على 10:03
البقاء مع حاكم ظالم أحسن من الفتن التي تعاني منها الدول العربية وأحسن من اغتصاب بناتنا من طرف عناصر حلف الناطو ألا تفهمون أيها اللبيين؟
115 -
معمر
2012-03-03م على 13:10
أنا أشاطر كل مصرح به سيف الإسلام أنه على صواب وأن فرنسا هي التي قامت بتبير الخطة والقضاء على الزعيم القذافي لا الا لمصلحة فرنسا وحقدها سواء ليبيا أو اي دولة عربية
116 - سيف الحق
العراق
2012-05-31م على 13:25
مع الاسف لا يعتبرون ولا يفقهون الحقيقة الا بعد ان يمضي زمنها ليرموها خلفهم هذا هوواقع العرب قديما وحديثا وسيصحون قريبا على احتلال ارض الشام ببماربكة النظام والجيش (الحر) ولا حول ولا قوة الا بالله
طالع أيضا