فارس كرم يصرح من الكازيف
''المجتمعات التي ترفض أغانيّ منافقة''

عبّر الفنان اللبناني فارس كرم، أول أمس، عن تعلّقه بالجزائر، وقال ''لو لم أكن أحب الجمهور الجزائري، الذي يحفظ كل ما أقدم عن ظهر قلب حتى الجديد، ما عدت إليه للمرة الثانية''.
وتحدّث فارس كرم بكل تلقائية، في ندوة صحفية مقتضبة، مباشرة بعد الحفل الذي أحياه أول أمس بالكازيف، بسيدي فرج، واستقطب جمهورا كبيرا، خاصة من الفتيات، اللّواتي انتظرنه إلى غاية منتصف الليل و30 دقيقة، بعد تأخر وصوله، بسبب ازدحام حركة المرور، خاصة أنه جاء من باتنة برا، بسبب إضراب الخطوط الجوية الجزائرية، واعتلى الرّكح فور وصوله، دون تغيير ملابسه.
وبدا فارس كرم مرتاحا، رغم تعبه، وردّ على سؤال حول أغانيه المثيرة والمستفزة الخادشة للحياء في الكثير من المرات، قائلا: ''أنا أغني ما أراه في المجتمعات العربية، ولو رفضت هذه المجتمعات الأغاني التي أقدمها، فهذا يعني أنها تنافق نفسها''.
أما عن التغيّرات والثورات التي يعرفها الوطن العربي، فردّ فارس ''أدعو الله أن يزيح ''الغمة'' عن كل الدول العربية، ويهدئ أمور سوريا، ويحفظ لبنان وكل الوطن العربي''.

عدد القراءات : 7551 | عدد قراءات اليوم : 3
أنشر على
 
 
1 - laala ali
ain sefra .naama
2011-07-13م على 1:17
من راى منكم منكرا فليغيره.
2 - عبد الحكيم
الجزائر
2011-07-13م على 3:27
السلام عليكم
اسأل الله أن يهدينا و يهديكم، أموال تهدر من أجل جلب مغنيين لإفساد أخواتنا الجزائريات، و الله عيب عليكم، الشباب الجزائري يريد العلم و التقدم و أنتم تسخرون الملايير لهؤلاء. سيحاسبكم الله و التاريخ.