مدير مكتبها قال إن الإخلال بشروط الاتفاق وراء الاعتذار
ماجدة الرومي تنسحب من أوبريت ''بكرا'' مع كوينسي جونز

انسحبت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي من أوبريت ''بكرا''، والذي تتعاون فيه مع النجم العالمي كوينسي جونز، بسبب تغيير في صيغة العمل الفنية التي تم الاتفاق عليها مسبقاً. وأكد خليل شكري، مدير مكتب ماجدة الرومي خبر انسحابها من العمل، مرجعاً القرار إلى تغيير في صيغة العمل الفنية التي اتفقا عليها. وأشار شكري إلى أن ماجدة الرومي لبت دعوة كوينسي جونز والقائمين على المشروع، بالمشاركة في الأوبريت الذي جاء لأهداف إنسانية، وقامت بكتابة كلماته بالاشتراك مع السيد حبيب يونس، مردفا: ''بعد أن تم الإعلان عن أوبريت ''بكرا'' بعد الاتفاق على صيغة معينة بين الطرفين، فوجئنا بتغييرها في اللحظات الأخيرة، لذلك قررت ماجدة الرومي الاعتذار بكل رقي واحترام وحرفية''. وأضاف المتحدث: ''وتنازلت عن كلمات الأغنية، وذلك لاستمرارية المشروع ولنجاح الهدف الإنساني الأساسي الذي أتى لأجله''. وأكد خليل شكري أن الاعتذار جاء من دون أية مشاكل أو خلاف. مشيراً إلى عدم وجود عقود خطية تلزم الطرفين، إذ جاءت كل الاتفاقات شفهية، على اعتبار أن المشروع إنساني بحت. وفي سياق آخر، كشف شكري أن موعد صدور ألبوم ماجدة الرومي الجديد، سيكون في السابع عشر من شهر ديسمبر المقبل وذلك في احتفالية بكازينو لبنان.                    

عدد القراءات : 4954 | عدد قراءات اليوم : 3
أنشر على