فيما ستجمع أعماله في ديوان يحمل اسمه
بلدية ليوة تتذكر الفنان رحاب الطاهر

انطلقت أمس، بدار الشباب ببلدية ليوة بولاية بسكرة، فعاليات الأسبوع الثقافي للشعر الشعبي، تخليدا لروح الفنان رحاب الطاهر، أحد رواد الأغنية البدوية، وتعتبر المرة الأولى التي تقام فيها تظاهرة تعرف به، وتذكّر بإسهاماته وذلك بمبادرة من الجمعية الثقافية لنشاطات الشباب وبدعم من بلدية ليوة.
التظاهرة عرفت مشاركة أزيد من 60 شاعرا قدموا من عدة ولايات، كالجلفة وتيارت والأغواط وتبسة وغيرها، حيث أمتعوا الحضور بقصائدهم على وقع أنغام الفلكلور والزرنة واستعراضات الخيالة، وكانت فرصة لاكتشاف العديد من المواهب الشابة في الشعر الشعبي. وبمناسبة تكريم والدها كشفت ابنة المغني رحاب الطاهر عن انطلاق عملية جمع أعمال والدها في ديوان يحمل اسمه ويلخص مسيرة هذا الفنان الذي لم يأخذ حقه إعلاميا.
وفي نفس السياق التزم رئيس البلدية بمواصلة إحياء هكذا تظاهرات وتدعيمها لإبراز تراث المنطقة ونفض الغبار على الأسماء التي نقشت اسمها في مختلف المجالات.  يذكر أن هذه المناسبة كانت فرصة لتنظيم عدة نشاطات كمعرض للصناعات التقليدية والمأكولات والحلويات الشعبية.

عدد القراءات : 20470 | عدد قراءات اليوم : 66
أنشر على