المحققون أدرجوا اسمها في الملف
''أس أن سي لافالان'' الكندية تتورط في فضيحة سوناطراك

أفادت وسائل إعلام كندية بأن الشركة الكندية ''أس أن سي لافالان'' متورطة هي الأخرى في فضيحة الرشاوى، للفوز بمشاريع منحتها شركة سوناطراك.   
 أورد الموقع الإلكتروني ''جلوب أند ميل'' الكندي، أن المحققين في القضية أدرجوا اسم الشركة الكندية في فضيحة الفساد التي أثارها القضاء الإيطالي والمتورط فيها مسيرون من الشركة الإيطالية ''سايبام'' وآخرون جزائريون. وتفيد المعلومات المنشورة بأن الشركة الكندية قد استعملت طرقا مشبوهة للحصول على صفقات مع سوناطراك، بواسطة فريد بجاوي، وأنها رفقة الشركة الإيطالية ''سايبام'' قد وظّفتا هذا الأخير في منصب وسيط، حتى تتمكن من الحصول على عقود في الجزائر، ويكون فريد بجاوي قد تحصل على عمولات مقابل خدماته.
وأكد الناطق الرسمي للشركة الكندية، ليسلي كوينتون، أن مؤسسته تحصلت على مشاريع بقيمة مليار دولار في إطار عقود ربطتها بسوناطراك وهذا بواسطة فريد بجاوي، وأن الشركة الكندية فازت بصفقات منحتها سوناطراك تبلغ قيمتها 6 مليار دولار بين أعوام 2000 ـ .2009
يشار إلى أن القضاء الإيطالي أول من فتح التحقيق حول رشاوى قدمتها الشركة الإيطالية ''سايبام'' لأجل الفوز بمشاريع بقيمة 4, 11 مليار دولار، مقابل دفعها رشاوى مقدرة بـ197 مليون دولار، منحت لمسؤولين جزائريين. وبعد أن تداول الإعلام القضية، قامت السلطات القضائية الجزائرية بفتح تحقيق في 10 فيفري الماضي، ليتبعه تصريح وزير الطاقة والمناجم يوسف يوسفي، شدد من خلاله على أنه سيكون صارما إزاء كل متورط في قضية فساد في الشركة العمومية سوناطراك.

عدد القراءات : 4162 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - Boumedienne Saadi
Canada
2013-02-23م على 5:14
Mais, son Excelence M. Youssef Youssefi été l'ambassadeur extraordinaire et plénipotentiaire de l'Algérie au Canada!!!!!!!!!!!!!!!!!!!?????????????????????
2 - sidi
Houston
2013-02-23م على 6:55
Salam,

yes, it is true. c vraiment honteux, d'apprendre l'information de la part de mes amis qui travaillent chez SNC... c une honte... shame on all the responsibles.
3 - robert
usa
2013-02-23م على 9:36
Il faut reprendre l’argent du peuple vole et dilapidé par les voleurs tellque la compagnie Blancky qui a transféré énormément d’argent en France et ailleurs.
Allez faire des enquêtes. L’argent du contribuables et détourné ils ont obtenu des ligne de crédit jusqu'à présent non-remboursé une dettes qui est estime a 30 Millars DA.
Publier !
4 - amine
2013-02-23م على 9:28
اسمع مليح يا سي الوزير قرر او لا تقرر معاقبة من تسول له يده با٠٠٠٠ علبلنا بكم ماديرو والو ً خضرة فوق طعام ًو التاريخ سيشهد لكم بالخيانة العضمى للشعب والبلد ياسي يوسف