وفد عسكري بأقصى الجنوب وإجراءات أمنية مشددة لمنع تهريب الوقود
الجزائر تدرس غلق الحدود مع مالي

أفادت مصادر عليمة بأن السلطات العليا في البلاد تدرس مسألة غلق الحدود مع إقليم أزواد الذي أعلن الانفصال عن جمهورية مالي يوم 6 مارس الماضي، بعد أن أوصت مصالح الأمن بغلق الحدود بصفة نهائية مع تقديم مساعدات إنسانية للمتضررين من الحرب.

 تنقل قادة عسكريون جزائريون كبار إلى مواقع متقدمة في أقصى الجنوب وعاينوا إجراءات الأمن قرب إقليم أزواد، مساء أول أمس الجمعة، وأمرت هيئة أركان الجيش وقيادة الدرك الوطني وقيادة الناحية العسكرية السادسة في تمنراست والثالثة في بشار، بمراجعة طريقة تسيير الدوريات العسكرية عبر الحدود مع إقليم أزواد والنيجر. وشددت السلطات العسكرية والمدنية في الحدود الجنوبية الإجراءات الأمنية بالمنافذ البرية مع إقليم أزواد الذي أعلن الانفصال مؤخرا عن جمهورية مالي، في انتظار بت رئيس الجمهورية في توصية من مصالح الأمن بغلق الحدود مع الإقليم. وقالت مصادرنا إن مصالح الأمن أوصت بغلق الحدود بعد أن بات إقليم أزواد الذي أعلن الاستقلال من جانب واحد كيانا سياسيا غير معترف به، ما يصعّب إجراءات التنقل عبر المنافذ الحدودية السابقة.
وتشير المعلومات المتوفرة إلى أن رئيس الجمهورية يدرس توصية في الموضوع تتضمن زيادة حجم المساعدات الإنسانية لصالح المتضررين من الحرب ومنع تهريب الوقود. وشدد الجيش وقوات الدرك وحرس الحدود المراقبة في المنافذ الحدودية لمنع   وصول الوقود وقطع غيار السيارات والإطارات المطاطية وسلع إستراتيجية أخرى إلى إقليم أزواد حتى لا تقع في أيدي المهربين والإرهابيين الناشطين فيما وراء الحدود   الجنوبية.
وعلى صعيد ميداني، قال شهود عيان من منطقة ''عين نيسي'' وهي قرية في مالي يمر عبرها تجار المقايضة تقع على مسافة 50 كلم من الحدود بين الجزائر ومالي، إنهم سمعوا أصوات تحليق مكثف للمروحيات وانفجارات قوية وإطلاق نار كثيفا دام عدة ساعات منذ فجر يوم الخميس، ويرجح أنها لقصف جوي تقوم به قوات جزائرية ضد جماعات مسلحة حاولت السيطرة على طريق يربط الجزائر بمالي.
ووصف شهود عيان يعملون في نقل البضائع عبر الحدود الجوية وعبر طرق فرعية بولاية تمنراست إجراءات الأمن في الطريق الوطني رقم واحد بأنها الأكثر تشديدا منذ عدة سنوات، وتعمل نقاط المراقبة والتفتيش التابعة للدرك الوطني خاصة عبر الطريق الوطني رقم واحد الرابط بين تمنراست وعين فزام. وتم التشديد على تعليمة سابقة تمنع تنقل السيارات والشاحنات والحافلات طيلة أكثر من 10 ساعات، كل ليلة بين الساعة التاسعة مساء والساعة السادسة صباحا.
كما منع الدرك الوطني سيارات الدفع الرباعي   والشاحنات في تمنراست من استعمال خزانات الوقود الاحتياطية في إجراء جديد لخنق تهريب الوقود الذي يعد عصب حياة الجماعات الإرهابية في إقليم أزواد. ومعروف أن أغلب المركبات في المنطقة مجهزة بخزانات وقود إضافية بسبب تباعد المسافات بين محطات الوقود. بالموازاة قررت السلطات الأمنية في أقصى الحدود تسجيل أرقام السيارات والشاحنات التي تعبر الطرق المؤدية للحدود الجنوبية، جنوب ولايتي تمنراست وأدرار، في سجلات خاصة لمراقبة نشاط العربات في أقصى الجنوب ثم نقل المعلومات إلى قاعدة معلومات مركزية بهدف مراقبة تحرك السيارات ومساعدة المحققين الذين يعملون على إعداد قوائم للسيارات التي يشتبه بأن أصحابها يمارسون تهريب الوقود.    
  وقال مصدر أمني من تمنراست إن الجيش والدرك أوقفوا خلال الأيام الماضية 12 مهرب وقود بعد ورود معلومات حول تورط تجار كبار في تهريب الوقود من ولايات وسط الصحراء، برخص نقل مزورة إلى تمنراست من أجل تهريبه إلى الحدود الجنوبية. ويصادر الدرك، طبقا للتعليمات الجديدة، كل كمية من الوقود تزيد عن 80 لترا كحد أقصى  بالنسبة لسيارات الدفع الرباعي و200 لتر بالنسبة للشاحنات. ويباع الوقود المهرب لتجار ماليين ونيجريين في الحدود بمبلغ يفوق 120 دينار للتر حسب الظروف، أي أن العائد المادي بالنسبة للمهربين كبير جدا، وقد فشل الإجراء الأول الذي اتخذ قبل أكثر من 3 سنوات والذي منع نقل الوقود دون ترخيص أمني، ومنع تنقل شاحنات الصهريج الناقلة للوقود إلا بمواكبة أمنية، حيث تواصل تدفق الوقود المهرب بكميات ضخمة عبر الحدود الجنوبية لكي يصل في النهاية إلى العصابات الإجرامية المتخصصة في التهريب والإرهابيين في شمال مالي.   وتصنف ولاية تمنراست على أنها من أكثر المناطق استهلاكا للوقود في الجزائر قياسا لعدد السكان.   

عدد القراءات : 17108 | عدد قراءات اليوم : 3
أنشر على
 
 
1 - amer
eloud
2012-04-07م على 23:10
ما دام مزلتم تهمشون في الجنوب الجزائري فان الانفصال اصبح على الابواب وهاته الفكره انها تدور في اوساط سكان الجنوب همشوا ايتها السلطه الرخيصه همشوا الشباب وعقود ما قبل التشغيل وسوف تاتون بثماركم
2 - -
uk
2012-04-07م على 23:28
you have to think twice about keeping it open not about closing it .

close it immediately Yarham babakoum
3 - MAROC
MAROC
2012-04-07م على 23:01
أين هي مبادئكم وشعاراتكم الفضفاضة في حق الشعوب في تقرير مصيرها أم أنه إنقلب السحر على الساحر!
4 - DZ
2012-04-07م على 23:53
الله يحمي جيشنا
5 - kh
dzair
2012-04-08م على 0:00
كان على الجزائر أن تغلق الحدود مع هؤلاء القوم من زمان
6 - الجزائري
الجزائر
2012-04-08م على 0:20
ان الذين اوصوا بغلق الحدود يجهلون المنطقة و لا يعملون من اجل المصلحة العليا للوطن، و لا يفقهون شيئا عن المناطق الحدودية، ي اخوتي يجب ان تفهمو بأن الحدود بين الجزائر و اقليم آزواد غلقه لن يجبر الجماعات الارهابية على ترك سلاحها، بل سيعقد اكثر الحلول الجذرية للمشكلة.
و عليه من وجهة نظري يجب ترك الحدود مفتوحة.
7 - sofiane
algeria
2012-04-08م على 1:46
vive l'Algérie et vive notre armé national est vive les algérien qui aim le payes l'Algérie
8 - salim
algerie
2012-04-08م على 1:02
اتمنى انه في يوم من الايام يقوم مجلس الوزراءبدراسة مشروع قرار لانشاء حائط اسمنتي على طول حدودنا شرق غربا وجنوبا مع ترك بوابات حدودية فقط وهذا مثلما فعلت الولايات المتحدة مع المكسيك عندما قامت ببناء حائط اسمنتي بارتفاع 7 امتار على كامل حدودها مع المكسيك اي اكثر من 3000 كلم وهذا لكي نستريح من تكسار الراس ,
9 - FARIDI
AGLERIENNE PURs
2012-04-08م على 1:02
SALAM MES FRERES ALGERIENS *WALLAH .IL NE FAUT SOUS ESITMER L ARMEE ALGERIENS /ANP/ A TITRE INFOS *RAPELLER VOUS L AFFAIRE DE *AMGALA.1 ET AMGALA.2 A TINDOUF. AVEC LE MAROC DE L EPOQUE DE DEFUNT MR BOUMEDIEN .QUI A DONNER L ORDRE AU COMMANDANT LE TRES COURAGEUX ET REVOLUTIONNAIRE MR COMMANDANT MADOUI* DE LA 8eme B.B. DE NETOYER ET DE DE MONTRER CE QUE *ANP* ALGERIENS PEUT FAIRE *CROIYER MOI *LA 8eme B.B* SOUS LE COMMANDANT MR MADOUI AVEC CES SOLDATS COURAGEUX* ETAIENT EN QUELQUES HEURES AU COEUR DE *RABAT* APRES LE DEFUNT BOUMEDIEN A DONNER LES CONSIGNE AU COMMANDANT DE CE RETIRER *A DIS * CA CE N EST QU UNE LECON A CELUI QUI TOUCHE *UN SOLDAT OU LA TERRE DES MARTYRES ALGERIENS * POUR FINIR MES FRERES L ANP. ELLE A DES HOMMES MEME QUI SONT EN EN RETRAITS HONNETTES* QUI SONT PRES ET MOI AUSSI MOURIRE POUR L ALGERIE LIBRE *NOUS AVONS L ARMEE TRES PUISSANT* LE .1er EN AFRIQUE* MAIS LAISSEZ LE TEMP ET LES PROFESSIONNEL FONT LEURS TRAVAIL * ET LAISSEZ A COTER NOS DIVERGENCES POLITIQUE* ET SOYONS UNIS POUR L ALGERIE ALLAH YARHAM HOUARI BOUMEDIENE. MERCI MR MON COMMANDANT MR MADOUI.DE LA 8eme B.B* ET MERCI MR ZEROUAL LIAMINE* ET AUTRES SOLDATS DE LA PART D UN PUR L ALGERIN *QUI AIME ET MOURIRE PUR L ALGERIE ALLH YARHAM CHOUHADAS ..VIVI L ALGERIE ET VIVE L ARMME DE BLEDI DU SUPERIEURES AU SOLDATS WASALAM MES FRERES
10 - عدنان
كندا
2012-04-08م على 3:06
إنّ الأزمه تلد الهمه و لا يتسع الأمر إلا إذا ضاق. لذالك فإنّ القوّة الناريه للجزائر ستتعاضم و الجيش الوطني الشعبي و القوى الأمنيه سيزدادوا تنظيما و بأسا كما حدث بعد العشريه الدمويه. فالأدهى الآن هو الإعتماد على خدمات مصالح المخابرات الذكيه و الدوائر الدبلوماسيه المحنكه.
11 - damouche29
bejaia
2012-04-08م على 7:28
السلام عليكم -اشكر الجريدة علي هذا الجهد
12 -
2012-04-08م على 7:08
mrci pour al djazira
13 - med2011
[email protected]
2012-04-08م على 7:43
يجب غلق الحدود وأكثر من ذالك غربلة النازحين والمهاجرين من الدول المجاورة لاسيما من الجماعة التي تشكل الخطر على الامن والاستقرار داخل المدن الحدودية بحيث يجب دراسة الموضوع بجدية باشراك مواطني وأعيان المناطق الحدودية لانهم أدرى من غيرهم بمشاكل المنطقة الصحراويةوهذا من اجل تجفيف منابع التهريب ولارهاب.
14 - عبدالرحمان
2012-04-08م على 8:48
الله يحفظ الجزائر من المشاكل

يكفينا اللي عشناه
15 - mohh
algèrie
2012-04-08م على 8:36
pour le marocain va libèrè ta terre comme un homme après vien parler de l'algèrie ....azwade c dan le mali et pas en algèrie car nous on donne pas nos terre comme des marocains son fait sa a les espagnols hhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhh
16 - phenix_dz
dz
2012-04-08م على 8:01
Vive l'ANP ;voila tous ça est du à un vrais complot qui vien d'autre mer , c'est pour ça il faut bien travailer sur les services des rengsinement car il faut précepiter les coups avant qu'ils viennes car le manege maintant est claire que nous somme la cible de tous cette distabilisation de la region
pour la fermeture des frontier je suis d'accord meme que cette action n'est elle a des consiqances dur à long terme mais c'est la seul moyen efficasse...
17 - ahmed
alger
2012-04-08م على 8:19
eljazeera for 3likom
18 - محمد احمد
ليبيا
2012-04-08م على 8:31
هذه فتنة لغم بها الطاغية القذافي منطقة الساحل وعمل طيلة العقدين الاخيرين من حكمه على ترسيخها في عقول الطوارق وغيرهم من القبائل المهمشة في منطقة الصحراء.. الحل يجب ان يتركز على الحسم الامني وعدم التهاون مع هؤلاء المظللين الذين اعتقدوا انهم بامتلاكهم كم قطعة سلاح يمكنهم بناء دولة، جاهلين المقومات الاخرى المهمة لإقامة الدول!! كما يجب ان يكون هناك قناة حوار سياسي مع هذه الجماعات حتى نتمكن من تهميش الجماعات المشبعة بروع الانفصال وإعطاء فرصة الظهور لشريحة العقلانيين والمدركين لخطورة المشاريع الانفصالية.. ولا يجب اهمال قناة التعاون مع الدول المجاورة المعنية بالمسألة، فقيام تعاون فعال بين حكومات دول الساحل سيحرم هؤلاء المشاغبين من فرص التواصل مع الجهات الخارجية التي تغذي مثل هذه البؤر المثير للتوتر وزعزعة الامن..
19 -
2012-04-08م على 8:13
Je pense que l’algerie doit augmenter ces achats en armes sophistiquées pour pouvoir protéger nos frontières et d’essayer de développer une industrie militaire capable de satisfaire nos besoins en armes et tout type de véhicules blindés
20 - AMAZIGH
Terre de mes enceitre
2012-04-08م على 8:34
Je veux dire a ce marocain , occupe toi de tes tomates et des embrassade de ton roi et ceux du gulf. Nous ont es la celui qui nous chercheras auras bien de nos nouvelles, n'oublier pas que le peuple algeriens et un peuple guerier et tu n'as qu'as lire l'hystoire depuis l'ere AMAZIGH a ce jours.
En ce qui concerne l'auto determination oui ont es pour le SAHARA OCCIDENTAL et l'afaire et avec l'ONU . et pour les AZWAD ont es contre parceque leurs combat est louche . assa azeka elzaire thved thved, noukni dhirgazen , mayela ou herthessinmara sekssiw felanegh lejdoudenwen.
21 - ميلود
نوميديا
2012-04-08م على 8:59
كان من المفروض أن تقوموا بتأمين الحدود منذ أزل بعيد بعد أحداث ليبيا مباشرة ، لأن الجيش مهمته الدفاع عن الإقليم بدل التموقع في الولايات الداخلية فلا هو حارب الإرهاب ولا هو أمن الحدود ، أو القيام بإستدعاء الأفراد الإحتياطيون الذين أدو الخدمة من مرشحون وملازمون إحتياطيون بمرتب شهري يساوي مايأخذه الملازم النشط لتدعيم تأمين الحدود .
22 - يلماني
بني يلمان العضمي
2012-04-08م على 8:33
رقم 3 المغربي فرحان ابن فرحان
عن اي سحر تتكلم اقراء الموضيع قبل التعليق لعلمك ان اقرب دولة لتشتت هي المغرب و اسآل عن سكان الريف عن جمهورية الريف القادمة باذن الله وامازيغ الاطلس الذين يمزقهم الحرمان والفقر وشعارهم دولة امازيغية حرة وجمهورية سوس الكبير و استقلالهم علي الابوب
ام الصحراء فلييس لها علاقة بالمغرب
23 - amine
الجزائر
2012-04-08م على 9:23
الخطر يحوم على شريط حدود الجزائر في كل مكان،مشاكل من تونس الى ليبيا الى مالى وبعدين لمن الدور ؟ إحــــــــــــــذرو
24 - محفــوظ
algerie
2012-04-08م على 9:12
السلام عليكم ان النص يتكلم عن جماعات مسلحةأم أم عن تهريب الوقود اذاكان غلق الحدود من أجل تهريب الوقود فهاذا لن يغير شيءان الأرهاب يسهل عليه التنقل في صحرائنا الشاسعةفاالحدود الجزائرية المالية كبيرة جدا و يصعب التنقل فيهاواسيطرة عليها فغلق الحدود ليس بـحــل لابد من الدولة الجزائرية أن تقوم بأنشاء قرى في الحدود ونشر أجهزتها الأستخباراتية هناك حتى تعلم بكل صغيرة و كبيرة مما يجري هناك فامكانيات الجيش الجزاري الحمد لله قوية تستطيع أن تسحق هاذه الجمعات المسلحة هناك أيادي خارجية تريد فتح منطقتين لدخول السلاح الى الجزائر من ليبيا و مالي لابد عليهم بالمرصاد
25 - كريم-باتنة
2012-04-08م على 9:39
انا اعتقد ان الازمات و الحروب الاهلية على حدودنا نعمة و ليست نقمة....كونها ستجبرنا على غلقها و تشديد الحراسة على حدودنا او حتى بناء حائط اسمنتي او حديدي و لو كلف ملايير الدولارات..في النهاية نحن الرابحون فنحن نخسر ملايير الدولارات سنويا من تهريب الوقود فقط ارقام من شئنها القضاء التام على البطالة في الجزائر بربكم ماذا يمكننا الاستفاده منه بعلاقات مع مالي و النيجر و غيرها حتى ليبيا ..ثقافة..تكنولوجيا طبعا لا فقط الخراب و التهريب فليذهب حسن الجوار او حتى العروبة الى الجحيم اذا كنا نحن فقط الحريصين عليها الله يرحم هواري بومدين
26 - aboumani
algeria
2012-04-08م على 10:59
الله يحفض جيشنا لانه لولاه لكان مصيرنا لا قدر الله مثل مالي اتمنى ان يقف جميع الشعب معه من اجل حماية جزائرنا الحبيبة
27 - Algerien
Algerie
2012-04-08م على 10:29
A Mr du commentaire 1 Amr d'Ouad, il faut que tu sois sure et certains que ce n'est pas l'algerie qui a fait cette différence entre le nord et le sude, mais c'est nous les algeriens, car partous ou tu vas tu trouveras que les gens qui sont pistonnés passes les premiers meme si toi tu te trouves en premier dans la queueu et donc ce n'est ni boutef ni ouyahya qui a ordonner la personne qui se trouve derriere le guiché de faire le piston (ou la différence) et donc nous sommes tous responsables de cette maladie. et cela et vrais partous, dans les PTT, les hopitaux les APC , daira, Wilaya ...... donc meme si on partage toute l'algérie en tous petit morçeaux la maladie (ou le virus) restera. je t'invite a avoir une vision universelle des choses et ne te limite pas uniquement sur tes frontières, car un organisme qui s'appele le sionisme est là pour supporter tes idées et biensure partager tous le monde musulman en tous petits pays comme il a fait en iraque, le sudan et recement la libye. donc si tu es d'accord a etre un piond de cet organisme sioniste pour jouer son role sois sure que je quitterai mon post ici a alger et decendre au sude pour.... je te laisse imaginer la suite
طالع أيضا