''إذا دخل العشرُ شَدَّ مِئزره...''

 عن عائشة، رضي الله عنها، قالت: ''كان النّبيّ، صلّى الله عليه وسلّم، إذا دخل العشرُ شَدَّ مِئزره وأحْيل ليله وأيقَظ أهله'' رواه الخمسة. وعنها قالت: ''كان النّبيّ، صلّى الله عليه وسلّم، يُجاوِر (أي يعتكف في المسجد) في العَشر الأواخر من رمضان ويقول: تَحَرّوْا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان'' رواه الشيخان والترمذي. المئزر من الإزار، وهو هنا كناية عن الجسد والاجتهاد. فكان سيّدنا رسول الله، صلّى الله عليه وسلّم، إذا دخل العشرُ الأواخر من شهر رمضان الفضيل جَدَّ واجتهد في عبادة الله سبحانه وتعالى، وأحيا اللّيل كلّه، وأمر أهله بذلك. وكان صلّى الله عليه وسلّم يعتكف في العشر الأواخر أملاً في ليلة القدر.

عدد القراءات : 6093 | عدد قراءات اليوم : 3
أنشر على