برج بوعريريج
كلب متشرد يهاجم المواطنين

 هاجم كلب متشرد، صباح أمس، مجموعة من المواطنين أمام المقر القديم للولاية، ما أدى إلى إصابة سبعة أشخاص، اثنان منهم ما يزالان تحت الرعاية الطبية بمستشفى بوزيدي ببرج بوعريريج.
وتمكن أحد الضحايا، وهو رئيس مصلحة بمديرية التجارة، من التحكم في الكلب بعد أن تعرض إلى عضة في البطن، إلى حين وصول مصالح الأمن والحماية المدنية. وأثار الكلب المتشرد حالة من الهلع بجوار الحي الإداري القديم، بعد أن هاجم المارة في ساعة مبكرة، وتسبب في جرح سبعة أشخاص، بينهم طفلان في السادسة والثامنة من العمر، بينما تتراوح أعمار بقية الضحايا بين 30 و50 سنة.
وحسب مصادر صحية، فإن أغلب الإصابات كانت على مستوى الرجلين واليدين، ولا يزال المصابون تحت الرعاية الطبية بالمستشفى، في حين تمت معالجة الآخرين، ووجهوا إلى مصلحة الوقاية من أجل التلقيح.  

عدد القراءات : 3127 | عدد قراءات اليوم : 2
أنشر على
 
 
1 - فاطمة
bordj-alger
2011-04-15م على 8:59
نشكر الأستاذ على المقال، قد يعتقد البعض أن الموضوع تافه لكن حقيقة أرواح الناس تستلزم الحديث عما يهددها و هذه هي الغاية التي أراد الأستاذ التنبيه إليها كما أعتقد فجزاك الله خيرا يا أستاذ لكن نرجو أن يهتم بهذه الأرواح المسؤولون