شكوى ضد أستاذ ضرب تلميذة في وهران

 
 

 أودعت عائلة التلميذة قطاف وفاء، 14 سنة، التي تدرس بمتوسطة طنجاوي بحي فمبيطة بوهران شكوى ضد أستاذ مادة التربية البدنية بتهمة التعدي والضرب وإصابتها بجروح في الوجه وفي عدة أماكن من الجسم بعد سقوطها في السلالم. واستصدرت العائلة شهادة طبية لدى مصلحة الطب الشرعي التي أقرت بعجز عن العمل لمدة 12 يوما بسبب الجروح، في انتظار تقرير الطب النفسي حول المخلفات المعنوية للحادث على التلميذة.

أنشر على
 
 
1 - hamada
alger
2011-10-03م على 23:39
مسكين الاستاذ نتاع الرياضةالبرد والحر يخدم في كل الظروف الصعبة وزيد مادة نتاعو من اكثر المواد عرضة للحوادث المدرسية احنا بكري الاساتذة يضربونا بالصفعة وكي نروحو نشكو لوالدينا يكملو علينا بالركلة واليوم تلاميذ مقلشين ووالديهم طماعين ........
2 - نبيل
طليطلة
2011-10-04م على 10:09
العنف لا ينتج إلا العنف. كيف لمربي أن يتصرف بهذا التهور؟ ألا توجد وسائل أخرى للتربية؟ الضرب المبرح والشتم والإهانة ليست وسائل تربية بل العكس هي وسائل تدفع التلاميذ لمغادرة مقاعد الدراسة مبكرا بعد الفشل وتؤدي للإنحراف والكل يعرف نتائج مدارسنا اليوم: مجتمع نصف أمي. مازلت أتذكر التصرفات المخزية لعدة مدرسين (بإستثناء البعض كانوا أساسا فاشلين في دراستهم لكن وجهوا وبعشوائية لتعليم التلاميذ. لم أعد أفقه كيف سمح لهؤلاء بإمتهان مهنة التعليم.
3 - grandbleu007
wahran,algerie
2011-10-06م على 12:33
يجب ايداع كل المدرسين على أطباء نفسنيين كل 3أشهر لأن حسب رأيي أن أغلب المدرسيين الجزائريين يعانون من مشاكل نفسية و اجتماعية و هدا معروف عندنا التعصب لا يفارق الجزائريين في حياتهم اليومية.
طالع أيضا