خميس الخشنة في بومرداس
عراك في عيادة طبية بين عائلتين

 خلف عراك نشب أول أمس بين عائلتين في خميس الخشنة في ولاية بومرداس، حالة من الرعب لدى عمال العيادة متعددة الخدمات، مع تسجيل خسائر فادحة في تجهيزات المؤسسة بعد تخريب العديد منها. وحسب السكان الذين تحدثوا لـ''الخبر'' فإن العراك الذي بدأ قبل الإفطار لأسباب تبقى مجهولة، شارك فيها 200 شخص من كلتا العائلتين، استعملوا العصي والهراوات، ما أدى إلى تسجيل جرحى من العائلتين المتناحرتين، ليتقرر تحويل الجرحى إلى المؤسسة لتلقي الإسعافات الأولية. وبعد التقاء العائلتين داخل العيادة، نشب شجار بالمكان، ما حول المؤسسة إلى ساحة معركة حقيقية، مخلفة خسائر فادحة وتخريب العديد من التجهيزات بذات العيادة قدرت، حسب مصدر مسؤول من مديرية الصحة لولاية بومرداس، بـ300 مليون سنتيم. 

 

عدد القراءات : 2864 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على