سعيدة
وكالة دعم تشغيل الشباب تقاضي 13 مستفيدا

قامت وكالة دعم تشغيل الشباب بولاية سعيدة، خلال هذا الشهر، بإيداع شكاوى ضد  13 مستفيدا من دعم تشغيل الشباب، على خلفية تبديد أموال مرهونة، كما تم إعذار 10 مستفيدين آخرين عن طريق المحضر القضائي. علما أن الوكالة سجلت في الفترة الأخيرة متابعة حوالي 10 مستفيدين قضائيا قصد استرجاع قيمة القروض بدون فائدة التي استفادوا منها لإنجاز مؤسسات مصغرة.     وتأتي هذه الإجراءات القضائية تطبيقا لتعليمات المديرية العامة الرامية لمرافقة ومتابعة أصحاب المشاريع في إطار جهاز دعم تشغيل الشباب قصد ضمان ديمومة واستمرارية المؤسسات المصغرة.                           

عدد القراءات : 2951 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - شاب مغرر به إقتصاديا
2012-09-24م على 14:12
أدعوا كل الشباب المغرر بهم اقتصاديا إلى الإتحاد و الدفاع عن أنفسهم سلميا و بالقانون ، لأن القضية أكبر من عملية تبديد أو تحويل عتاد مؤسسة ممولة من طرف الدولة ، القضية هي في الأساس تهرب السلطة من توفير العمل كحق مشروع للمواطن و توهيمه أن بقرضه المصغر وبمؤسسته المرهونة مسبقا و التي تسبح عكس التيار في مستنقع الفساد الإداري بكل هذا يمكنه أن يكون في المستقبل القريب مستثمر ناجح و الحقيقة أنهم يسعون لتوريطه في دوامة الديون لإسكاته عن مطالبه المشروعة، في المقابل عجزة الدولة على تسيير المؤسسات الضخمة و الشركات الكبرى و مسحت ديونها في أخير و أقفلتها عن بكرة أبيها ، يجب على المعنيين المطالبة بتحقيق اقتصادي يشمل الوطن بأكمله يثبت نسبة المؤسسات التي مولتها لونسيج و التي مازالت تنشط فعليا فعليا على أرض الواقع، ليس تلك الموجودة على الورق فقط و كشف الكذب على الذقون في تقارير السلطات بخصوص نسب القضاء على البطالة التي تعتمد على تضخيم التعداد الورقي الخيالي و التصريحات الكاذبة ، الأكيد أن المشكلة كبيرة جدا ويجب كشف المستور و التحرك لتصحيح الوضع و تجنيب توريط شباب آخرين في ديون ميئوس منها وغير قابلة لسداد فالأزمة الاقتصادية الأمريكية بدأت بمثل هذه الديون ( ديون التغرير )وإن كانت في مجال العقار ( من يرغب في امتلاك بيت فليفترض إلى أن انقلب الوضع على المواطنين ثم الدولة بأكملها .
2 -
2012-09-24م على 16:17
واللي الداهم خليل وقتاش يرجعهم