عشرون متسابقا للفوز بجائزة ألذ الحلويات التقليدية والعصرية
طباخ أوباما يرعى مسابقة لرؤساء الطباخين الجزائريين

تنظم سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر، الجمعة المقبل، بفندق السوفيتال بالعاصمة، مسابقة أفضل رئيس طباخ جزائري، يشرف عليها ''الشيف'' الأمريكي جيف غولدمان، والتي ستركز فيها لجنة التحكيم على طريقة التقديم والتزيين النهائي للحلويات.

 اختار ''الشيف'' الأمريكي الجزائر للاحتكاك بأشهر الطباخين الجزائريين والتعرف على أهم الأطباق والحلويات التقليدية والعصرية، كما سيعرض تجربته في مجال تحضير الأطباق، خاصة الحلويات التي يحرص على تقديمها بطريقة بارعة وجذابة، وفي شكل حيوانات ضخمة أو سيارات فخمة يضيف لها مكبر الصوت ولها دخان من الحلوى.

وحسب ما أكده ''الشيف'' جيف خلال ندوة صحافية أمس بفندق السوفيتال، بالعاصمة، فإنه اختار الجزائر على غرار بلدان أخرى، لفضوله لاكتشاف الطبخ الجزائري الذي لا يعرفه، ولكن تذوقه للحلوى التقليدية ''العرايش''، يقول جيف، جعله يأخذ أول انطباع عن الطبخ الجزائري، إذ قال إن طعم هذه الحلوى أعجبه كثيرا، وينتظر تذوق أخرى يوم المسابقة التي ستنظمها السفارة الأمريكية بالجزائر، ليضيف: ''أظن أنه لا يمكنني أن أضيف شيئا للحلويات الجزائرية، فهي لذيذة وجميلة، ولكن إذا طلب مني ذلك فلن أتردد''. وفي رده على سؤال ''الخبر'' حول الرؤساء الأمريكيين الذين طها لهم، أضاف مبتسما: ''قمت بالطهي عدة مرات للرئيس الحالي باراك أوباما الذي أعجب كثيرا بأطباقي''.

وستكون لـ''الشيف'' جيف، الذي ستدوم مدة تواجده بالجزائر أسبوعا، زيارة إلى ولاية قسنطينة، حيث سيتعرف على أهم أطباقها التقليدية والعصرية.

للعلم، سيشارك في المسابقة حوالي 20 ''شيف'' جزائريا، وسيفتك الفائز منهم جائزتين، الأولى هي رحلة لثلاثة أسابيع إلى الولايات المتحدة الأمريكية مع إجراء تكوين هناك حول الطبخ الأمريكي، والثانية مطبخ مجهز بأحدث الوسائل. 

عدد القراءات : 2701 | عدد قراءات اليوم : 2
أنشر على
 
 
طالع أيضا