قضية إنهاء العهدة البرلمانية قبيل استقالة الشاذلي
بلخادم يعد بالرد على نزار وكشف قضية ''سانت إيجيديو''

تهرب الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، عبد العزيز بلخادم، أمس، من الرد صراحة على خالد نزار، خلال الندوة الجهوية للشباب والطلبة التي احتضنتها عاصمة الولاية غليزان صباح أمس.
وعاد الأمين العام للحزب العتيد إلى بداية عشرية المأساة الوطنية، وكشف عن بعض النقاط المتعلقة برفضه المشاركة في المجلس الأعلى للدولة عام 1992 ومشاركته في ندوة ''سانت إيجيديو''. وقال إن الوقت لا يسمح بالرد على خالد نزار وكشف الحقائق التي تدحض ما جاء به اللواء خالد نزار، وأرجأ ذلك إلى ندوة برج بوعريج السبت المقبل، وقال إنه سيكشف فيها جميع الحقائق بالبينة، مشيرا إلى أن الموضوع ليس قضية شخصية بينه وبين نزار الذي اتهم بلخادم بـ''الكذب'' بشأن إنهاء العهدة البرلمانية التي سبقت استقالة الشاذلي بن جديد، وهو ما أحدث الفراغ الدستوري الذي أفضى إلى تشكيل المجلس الأعلى للدولة،
وأكد بأنه رفض المشاركة فيه بعد أن وجهت له الدعوة، وهذا بحجة أنه سلطة فعلية وليست سلطة شعبية منبثقة عن انتخابات. وذكر بأن دستور 1989 لا يشير صراحة إلى المجلس الوطني الاستشاري، ولا إلى المجلس الأعلى للدولة، ولا حتى إلى المراسيم الرئاسية. ''وهو ما تأكد فعليا بعد مرور 20 سنة كاملة''. ووجه بلخادم انتقادات حادة إلى اللواء خالد نزار دون أن يسميه، وقال ''مسؤول سام سابقا في الدولة، أطل علينا في إحدى القنوات التلفزيونية وصرح ببعض الكلام، أنا قلت لن أجيبه وعندما يأتي الوقت سأجيبه''. وأضاف ''لا أريد أن أحط اليد على الجرح، لأن المصالحة الوطنية مكسب يجب أن نحافظ عليه، وعلينا أن لا ننسى الأمور التي تحققت بفضل المصالحة الوطنية''، وقال ''أنا أعرف الناس وعندي ما أقول، لهذا أترك البئر بغطاه''، مشيرا إلى أن ''السياسة ليست تهورا، وإنما بعد نظر وأخلاق، والذي ليس متخلقا لا يصلح لأي شيء، الإنسان في وجهو في قفاه''، وقال ''في سنة 1992 طلبوا منا حل المجلس الشعبي الوطني، غير أننا قلنا لهم أنتم سلطة فعلية ولستم سلطة شرعية، لأن السلطة الشرعية ينتخبها الشعب''، وأضاف ''حجتنا في ذلك أن دستور 89 لم يتطرق للمجلس الاستشاري، ولم يتطرق للمراسيم التشريعية، ولهذا قلنا لا ورفضنا كل اقترحاتهم''. واعتبر بلخادم أنه ''لا ينبغي أن يزيف التاريخ، وعلينا أن نحافظ على مصداقية تاريخنا، لأنه متعلق بالشأن العام وليس بالشأن الخاص''.

عدد القراءات : 18331 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - mohamed said
biskra
2012-08-25م على 23:58
كلهم من طينة الفساد التي أنتجها لنا هدا النظام البائد ، والدليل ملاحقة القضاء السويسري للجنرال الحديدي في الضعفاء من شعبه وليس حديديا في الدفاع الحقيقي عن الوطن ، والدليل أنه لم يعد يعيش في الجزائر لانه يدرك أن بها نظاما مفترسا متوحشا لايلبث وحوشه ينهشون بعضهم البعض بمجرد ملاحظة أي دليل ضعف على أي منهم ، وهدا الصراع هو مجرد قتال وحشين على البقاء
2 - Benbouali
Algérie
2012-08-25م على 23:28
Belkhadem a été actionné par la présidence pour répondre à Nezzar qui l'a traité de menteur et d'espion des Iraniens dans l'interview qu'il a accordée, il y a quelques jours, à la chaine de TV indépendante algérienne Ennahar sur la décision du Tribunal suisse de l'arrêter.

Belkhadem confirme ainsi les accusations graves que le Dr Sofiane Djillali a portées contre Bouteflika qu'il a interpellé dans une lettre ouverte que le journal électronique TSA a publié, il y a 15 jours sous le titre :"Qui se tait consent".

Les fins de règne sont souvent l'occasion pour les règlements de compte.

Il faut s'attendre donc à la multiplication de ce genre d'aveux par les uns et les autres.

Entretemps notre pays continue à s'enfoncer dans des problèmes inextricables.
3 - zouhir
ain defla
2012-08-25م على 23:35
كيف كيف كي سدي كي لا لة
4 - هواري
وهران
2012-08-26م على 0:15
لن تجيبه لانه ليست لديك اجابة
5 - بوعابد
2012-08-26م على 0:39
من أراد أن يعرف كيف أجبر الشادلي على الاستقالةكتاب واقع سنوات الدم.
6 - محفوظ
الجزائر
2012-08-26م على 1:10
لم يعرف أنك كنت ضد الجنرالات و كنت كذالك لم تبديه و علنا كنت في تتنقل من منصب إلى آخر و الطغمة تقتل و تذبح في البشر و نبيع في البلد.
7 - kader
france
2012-08-26م على 2:18
أنت أبعد ما تكون من الأخلاق يا سي بلخادم، أنت على رأس حزب يزور الإنتخابات و في نظام زور دائما الإنتخابات ....أفمن الأخلاق أن تغش و أن تبقى في نظام غشاش و قد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من غشنا فليس منا !!!
8 - كريم-باتنة
2012-08-26م على 3:05
كمواطن بسيط أكاد اصاب بالجنون حين اسمع كلام هذا الشخص حين يقول... وأكد بأنه رفض المشاركة فيه بعد أن وجهت له الدعوة، وهذا بحجة أنه سلطة فعلية وليست سلطة شعبية منبثقة عن انتخابات......جميلة هذه الجملة الأخيرة منبثقة عن انتخابات تماما مثل انتخابات 10 ماي و غيرها..و رفض التصويت السري في اللجنة المركزية يا راجل على الأقل اصمت الشعب لم يعد تافه ولا يفهم كما تعتقد
9 - لا أحد
الجزائر رغم أنوفكم
2012-08-26م على 7:48
مع كل احتراماتي أنتم أيها الالناس التي أطلت عليكم الشيخوخة و بينكم وبين القبر مجرد أيام متى تنزلون على الكراسي و تحجون بيت الله عله يغفر لكم ذنوبكم التي وسعت الأرض و ما فيها و أتركونا من روايات الكهولة و الخرف .................سبحان الله و لا حول و لا قوة إلا بالله
10 - said
algeria
2012-08-26م على 7:42
انه منطق القوة الذي يمتلكه نزار و جماعته لا يهمهم لا الشعب ولا شرعيته يابلخادم هذا الرجل سبق وان داس على هذه الشرؤعية فسياحكمه التاريخ اجلا او عاجل ما فضائحه في المحاكم السويسرية الا افضل دليل
11 - جزئري حتى النخاع
الجزائر
2012-08-26م على 9:19
التاريخ لا يرحم و يسجل كل شيئ وهذه البداية التي بدأ بعض المسؤولين كتابة مذكراتهم سرد التاريخ من وجهة نضرهم و الحمد لله مازال هناك اشخاص يردون عليهم.رحم الله من ماتوا.
بقرب الانتخابات المحلية و الرئاسية خاصة في 2014 ستسمع الكثير يا السي بلخادم خاصة من الذين يريدون قطع الطريق أمامكم لفائدة اشخاص كرههم الشعب و يكرههم.وسيوضح لهم الشعب كرهه أذا طالت الاعمار وتقدموا للانتخابات الرئاسية
12 - محند
تيزي وزو
2012-08-26م على 9:34
بلخادم رجل نزيه وذو أخلاق عالية، وبقدر معنى وروح المسؤولية بوعي تام،فإذا صمت في وقت المأساة الوطنية فلمصلحة الوطن والشعب الجزائري، ولا ينبغي أن يحمل جريرة أي سلوك سلكه في تلك المرحلة العصيبة، كما أن بلخادم لم تتلطخ يداه بالفساد، وأتحدى أيا من كان أن يقدم دليلا واحدا على ذلك، على عكس بعض من نظرائه الذين خربوا البلاد وأهانوا العباد،فلم يمتلك هذا الرجل على حساب خزينة الدولة والمال العام آلاف حافلات النقل الجامعي والبري،والفيلات الفارهة في الخارج تحت مسميات مستعارة..إن من يتطاول على بلخادم أو غيره من النزهاء وأصحاب الأيادي البيضاء في هذا الوطن فهو آثم عليه أن يراجع نفسه، فالجزائر اليوم بحاجة إلى رجال من أمثال بلحادم..أما المناوئون فهم زبد سيذهب جفاء قريبا، وأن الشعب لم يعد مغفلا تنظوي عليه حيل المحتالين..فامض يا عبد العزيز إلى الأمام والشعب معك، واكشف الحقائق، فلا تخش في الوطن والتارخ لومة لائم..
13 - malik669
algerie
2012-08-26م على 9:28
tu été avec les islamiste dans cette periode et tu critique le gouvernnement a cette epoque tu mont comme tu respire mounafaque
14 - guerra khoutir
Algerie
2012-08-26م على 10:24
mr khled nezzar c'est un heros ,il a saccrifié sa vie pour l'algerie , plus de 35 ans de servise militaires .mr belkhadem montre nous ta cariere militaire !!!!.pourtant tu fais environ 69ans merci
15 - احسن
خنشلة
2012-08-26م على 10:42
اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين قولو امين القنفلة تسير والكلاب تنبح
16 - sara
france
2012-08-26م على 10:07
belkhadem on vit pas pour l'eternite vous allez
sortir de ce monde les m1 vides n'oublit pas
17 - ميمو
ام الطوب
2012-08-26م على 11:35
الله إقدرك عليهم ياسي بلخادم
18 - idriss
alger
2012-08-26م على 11:43
rahom kol kif kif walahi kif kif
19 - ff mosta
2012-08-26م على 11:35
m belkhadem on vous demande de netoyer le parti fln des mafia c est tous est bon courrage vous ete homme sérieux confiance notable comme notre président rabi chafih (je suis pas fln
20 - popovic
الجزائر
2012-08-26م على 12:53
على الرئيس بوتفليقة التدخل لايقاف او منع بلخادم و نزار من التراشق بالكلام لان المزيد من الحقائق قد تؤدي الى زرع الفتن في البلادو العودة الى تصفية الحسابات فالامر ليس بالسهل عند البعض لان فيه ارواح زهقت واناس شردت و بلد دمرت بسبب قارارات فيها رعونة للاسف شخصية
21 - Benyoucef
BLIDA
2012-08-26م على 12:54
Je n'oublierai jamais cette image de Belkhadem sur le plateau de Kassem l'animateur de l'émission "El itijah el mouaakass" d'El Jazeera, face au Grand Cheikh Mahfoudh Nahnah.

C'était dans les années 1992/1995 et le thème était Saint Egidio et la situation en Algérie.

Autant Nahnah, qui parlait au nom du MSP, défendait notre pays avec conviction et amour sincère.

Autant Belkhadem, aigri, rancunier et revanchard, qui parlait au nom du FLN , jusqu'à ce que Kassem apprenne par un téléspectateur que Belkhadem n'avait pas le droit d'agir ainsi car il a été exclu du Comité Central du FLN, était mesquin et dénigrait bassement notre pays et le peuple algérien.

Il a ainsi confirmé l'information rapportée par Le Matin selon laquelle il fréquentait assidûment l'ambassade d'Iran à Alger.

Ironie du sort, depuis 1999, Belkhadem est devenu MAE, SG du FLN, dans les conditions honteuses que nous connaissons, Chef du Gouvernement et Ministre d'Etat représentant personnel de Sidou Bouteflika.

Quant à Nahnah, il est mort de mélancolie après le rejet de sa candidature à la présidentielle de Novembre 1995 contre Zéroual, à cause de son incapacité à fournir une attestation communale de participation à la Guerre de libération nationale, alors que toute la wilaya de Blida sait que le facteur Nahnah, c'était son job avant de rejoindre la Révolution, était un membre actif du FLN.
Avec toutes ces casseroles, Belkhadem ose menacer de faire des révélations explosives contre le Général Nezzar.

Quel culot !
22 - حميد
الجزائر
2012-08-26م على 12:17
لماذا لم تقل الحقيقة في حينها يوم ترك الرئيس الشاذلي بن جديد يواجه المحنة لوحده وهذا إبراء للذمة أمام الله و التاريخ .إن الذين تأمرواعلى الشعب الجزائري لن يرحمهم التاريخ
23 - azza
ouargla
2012-08-26م على 12:21
عليك بالرد لانك كنت فى تلك الحقبة وتعرف الكثير وتتحمل المسؤولية الاخلاقية للاجيال وللوطن. خالد نزار رغم انى اختلف معاه الا انى احترم فيه الصراحة التى تنقص العديد من مسؤولينا ربما خوفا من المجهول.
24 - Fahed
Algerie
2012-08-26م على 13:11
Assalamou 3alaykoum
Monsieur Belkhadem parle de AL AKHLAK
C'est sans commentaire.
25 - Quelqu'un- quelque part
2012-08-26م على 14:41
c'est tous des vautours qui sèment la tireur parmi le peuple Algérien et qui profitent des recettes de l'état pour se faire des milliards alors que 80% du peuple ne trouve pas quoi manger avec dignité, Que le bon Dieu ramène la paix et la justice en Algérie
26 - mohamed touahria
Algerie
2012-08-26م على 14:34
المهم أن أفكار وكواقف جبهة التحرير هي من أنقضت الجزائر من حرب أهلية مدمرة.
27 - ahmed
khenchela
2012-08-26م على 14:30
mr abdelaziz personne alute contre le terroriste comme les elements de ANP
28 - biloutchi
alger
2012-08-26م على 14:30
yaou kamel kif kif makache li ma3emessche yedihe f el mermita hasbouna ellah ou ni3ma el ouakil
29 - Omari
Alger
2012-08-26م على 15:59
Benyoucef.
Moi aussi j'ai vu cette émission et j'ai eu honte pour tout le mal que Belkhadem disait sur notre pays.
El Cheikh Nahnah, rahimahou Allah, était un seigneur, un véritable homme d'état en face de cet opportuniste.
30 -
2012-08-26م على 15:30
no no
31 - فاطمة الزهراء
أدرار - الجزائر
2012-08-26م على 16:01
اتقوا الله في أنفسكم وفي شعبكم المسكين كفاكم نهب خيرات الجزائر ومن زور إنتخابات 10 ماي 2012 لا أثق فيه قادر أن يخون شعبه اتقوا يوماً ترجعون فيه الى الله خافو الله
32 - Anonymous
Germany
2012-08-26م على 17:12
La Planète des singes...
33 - وطني انا
العزة والكرامة
2012-08-26م على 17:00
عليك اولا الرد على السيد بن سعيد احمد اولا على ماجاء به من حقائق في جريدة الخبر الاسبوع السنة الفارطة.
34 - ياسين ( البرج )
الجزائر
2012-08-26م على 18:50
تاريخ الجزائر إبان الثورة المباركة مازال التضارب في شأنه إلى يومنا هذا ونفس الشيء بالنسبة لتاريخنا المعاصر والسبب في ذلك هذه الديناصورات التي مازالت تطل علينا بين الحين والآخر ولا تستحي على الرغم من أنها هي السبب ما يحدث لوطننا الحبيب.
35 - azouz
algerie
2012-08-26م على 18:10
استدعاك شادلي بعد استقالته لتولي نيابة الرئاسة لحين إجراءالإنتخابات فرفضت لماذا ؟
رغم أن الجزائر كانت في أشد الحاجة لمن ينقضها . في الشدائد تبرهن الرجال لا في أوقات الغنائم .
36 - yacine77
Belgique
2012-08-26م على 18:51
Tous ceux qui ont trahi l'Algérie mérite la pendaison.