دروكدال أفلت من كمين لمصالح الأمن فوقع بدله مبعوثه أبو إسحاق السوفي
إحباط اجتماع بين إرهابيين من الجزائر وليبيا ونيجيريا ومالي

تمكنت مصالح الأمن، قبل أيام، من إحباط اجتماع تنسيقي بين قادة جماعة أنصار الشريعة في ليبيا وأنصار الدين وممثل أمير تنظيم القاعدة في بلاد المغرب، عبد المالك دروكدال، وقادة جماعات سلفية في الساحل وغرب إفريقيا، وذلك بعد توقيف 3 أشخاص مشتبه فيهم بالانتماء لأنصار الشريعة الليبية قرب الحدود الجزائرية النيجرية.

أحبطت مصالح الأمن اجتماعا كان مقررا عقده في شمال النيجر، بين عدد من ممثلي الحركات السلفية الجهادية في شمال إفريقيا والساحل ونيجيريا. وقال مصدر على صلة بجهود مكافحة الإرهاب في الساحل، إن أمير تنظيم القاعدة في بلاد المغرب أوفد رئيس اللجنة القضائية لتنظيم القاعدة، أبو إسحاق السوفي، إلى شمال مالي لتحضير الاجتماع الذي كان مقررا عقده هناك، بحضور ممثلين عن جماعات سلفية جهادية منها أنصار الشريعة الليبية وجماعة بوكو حرام التي تنشط في نيجيريا والتوحيد والجهاد في غرب إفريقيا. وكان هدف الاجتماع هو التنسيق بين هذه الحركات المسلحة من أجل تنشيط عمليات تهريب السلاح والأموال والجهاديين. وقالت مصادرنا إن الاجتماع الذي تم تأجيله بعد اعتقال أبو إسحاق السوفي، ألغي تماما، يضاف إلى ذلك اعتقال 3 ليبيين قرب الحدود الجزائرية النيجرية، أوفدهم أمير جماعة أنصار الشريعة في بنغازي، محمد زهاوي، وهي أقوى مجموعة سلفية جهادية في ليبيا.
وقالت مصادرنا إن مصالح الأمن اعترضت، قبل عدة أشهر، مراسلات إلكترونية بين دروكدال وقادة الجماعات المسلحة الليبية، وكان المخطط الأصلي للعملية الأمنية التي انتهت بإيقاف رئيس اللجنة القضائية في القاعدة، هو اعتقال أو قتل دروكدال الذي كان يفترض حضوره هذا الاجتماع بعد ''سيطرة الجماعات الجهادية على إقليم أزواد''. لكن الحذر الشديد لأمير قاعدة المغرب أدى إلى نجاته من كمين مصالح الأمن، وقد قرر دروكدال في اللحظة الأخيرة إرسال من يمثله للاجتماع الذي أجل ثم ألغي.
وقالت مصادرنا إن اللقاء كان يهدف لإعلان تأسيس مجلس شورى للحركات السلفية الجهادية في شمال وغرب إفريقيا والساحل، خاصة بعد توالي ظهور جماعات جهادية جديدة في تونس وليبيا والساحل، وأكبر هذه الجماعات هي ''أنصار'' الدين المتحالفة مع القاعدة في شمال مالي وأنصار الشريعة في بنغازي بقيادة محمد زهاوي، وجماعة أنصار الشريعة في تونس وعدد من الكتائب السلفية الجهادية الأخرى في ليبيا مثل أنصار الشريعة في درنة بقيادة أبو سفيان بن قومو، وهو أحد قدامى التنظيم الدولي للقاعدة في أفغانستان.
وأفادت مصادرنا بأن الاجتماع كان سيناقش مسألة التدخل العسكري الوشيك في إقليم أزواد والوجود العسكري الغربي في ليبيا والوضع في تونس، لكنه ألغي بعد اعتقال 3 ليبيين يعتقد بأن زعيمي أنصار الشريعة في درنة وبنغازي أبو سفيان بن قومو ومحمد زهاوي قد أوفداهم لتنسيق اللقاء.
وكان الاجتماع مقررا عقده في منطقة جادون الجبلية الوعرة في شمال النيجر، بعد نقله من شمال مالي، بعد أن أوقفت مصالح الأمن الجزائرية 3 ليبيين حاولوا التسلل إلى شمال النيجر ثم الوصول إلى شمال مالي.
كما أوقفت مصالح الأمن، قرب الحدود الجزائرية النيجرية، مشتبها فيه جزائريا كانت مهمته هي تسهيل وصول عناصر أنصار الشريعة من ليبيا ومن تونس إلى معاقل تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، وتوفير الطعام والوقود وأماكن آمنة لهم، ثم تسهيل تهريبهم عبر ممرات تنطلق من ليبيا وتصل إلى أقصى الجنوب الشرقي للجزائر ثم إلى شمال النيجر.
وتم خلال عملية أمنية، في إطار التحقيق الجاري، إيقاف 3 رعايا ليبيين تسللوا إلى الجزائر بطريقة غير قانونية عبر مسالك صحراوية قرب وادي أروان، الواقع شمالي بلدة غات الليبية. ويحاول المحققون، حسب المعلومات المتاحة، معرفة العدد الحقيقي لليبيين الذين استغلوا شبكة التهريب التي تم ضبطها مؤخرا، وإن كان من بين المتسللين أشخاص من جنسيات أخرى، والتعرف على هدف الليبيين إن كان الاستقرار في الساحل ؟ أم العودة إلى ليبيا ؟ وكانت مصالح الأمن قد اشتبهت، منذ أكثـر من شهرين، في وجود شبكة تهرب التونسيين والليبيين إلى شمال مالي، بعد اعتراض اتصالات هاتفية بين أشخاص من شمال مالي ومدن ليبية. ويتواصل التحري حول وجود شبكات أخرى في أقصى الجنوب الشرقي.
وكانت فرضيات عدة قبل اليوم قد أكدت وجود معسكرات تدريب لتنظيم القاعدة في الصحراء الليبية، وأكدت المعطيات الجديدة بأن فرع القاعدة في الساحل يعمل على تدريب عناصر سلفيين من تونس.  

عدد القراءات : 17319 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - samo
dzair
2012-09-19م على 7:31
جنود الصهيونية
2 - 123
2012-09-19م على 8:41
للاسف الاغبياء بقصد او عن غير قصد يخدمون مخططات الغرب اي جهاد
3 - le populiste
algerie
2012-09-19م على 8:58
apres la peste ( les freres musulmans) voici le temps du choléra ( les salafistes).avec ces derniers, le monde musulman sera surement sous les bottes des saoudiens et leur maitre.alilouya.
4 - أحمد سكي
الجزائر
2012-09-19م على 9:45
أرى أنكم قدمتم خدمة جلية لهاته العناصر بتقريركم هذا, و كأن الإجتماع حصل
5 - Algerien Pur Sang
El Bayadh
2012-09-19م على 9:35
Des marionnettes qui bossent pour le compte des wahabites au profit des Américains.Leurs seuls interets préserver et défendre le royaume wahabite qui les finances pour foutre la merde dans les pays arabes;ils sont loins des préceptes de l'islam.
6 - boutaleb
tlemcen
2012-09-19م على 10:03
اه واسفاه ...لكنا الان قضينا على الجرذ الكبير المدعو درودكال ......لكانت ضربة مفتتة لتنظيم القردة والخنازير
لكن خيرها في غيرها ربما القادم الاحلى ولربما يقيض عليه على قيد الحياة ومع فئرانه
تحية عطرة الى المخابرات الجزائرية والى الجيش الوطني الشعبي والى القوات الخاصة
7 - بورحلة
biskra
2012-09-19م على 10:17
نحن الان نحصد ما زرعه امير ووزير خارجية قطر لانهم هم من تسببوا في هذه المشاكل .حاكموهم ولتكن المحاكمة عالمية او حتى جزائرية لكي يعرفوا انهم مذنبيين . انا لا ادافع عن القذافي اوغيره وانما غيور على بلدي نحن الان نحصد ما زرعه هؤلاء في المنطقة كلها .
8 - حكيم
هولندا
2012-09-19م على 10:25
***المسلوخه تضحك على المذبوحه***

-(يا خبر انشرو تعليقي ولو مره في حياتكم، على اي اساس تنتقون الردود؟).

- منذ ايام سمعنا رئيس الحكومه الليبيه شلقم يتهم جزائريين بالتورط في عمليه قتل السفير الامريكي، فلما لا توضح الحكومه الجزائرية وبقوة ان ليبيا قد تحولت لقاعدة للميليشيات التكفيرية، تسلح الارهابيين في افريقيا والشرق الاوسط، وتدربهم وتدعمهم اعلاميا وماليا وسياسيا ؟
يعني الجلاد يتهم الضحية بانه مسؤول عن سحله وسلخه وذبحه ونبقاو ساكتين؟ لما هذا الصمت، حاكمين عليكم كاش علقه ؟؟

- سبحان الله الليبيون انفسهم يقولون ان درنه وبنغازي ومدن اخرى اصبحت تحت سيطره الارهابيين والتكفيريين والجهاديين مدججين بمختلف انواع الاسلحه، وعندما يتصارعون يكون الرد بـــ آر بي جي، وقد دموروا كل المساجد والاضرحة والمكاتب والزوايا الصوفيه في ليبيا ؟؟؟

- لما النظام الجزائري ساكت عن تطاول هؤلاء الحمقى من كانوا قبل سنوات اتباع القذافي، واليوم يشترون العذريه بعد الثوره بسباق عربي ليبي لأحسن الشتائم والسباب والاتهامات والاكاذيب ضد الجزائر والجزائريين؟؟؟

حرروا الاعلام الجزائري حتى يسكت الكذابين والمنافقين ان كان الاعلام الوطني من امثال اليتيمة عاجزة عن الدفاع عن كرامه البلد من تطاول السفهاء.
9 - ali
algerie
2012-09-19م على 10:24
انصار الشريعة، انصار الدين، الجماعة السلفية كلها اسماء توحي لاصحابها انهم على حق ولكن ان يكون سلاح وتهريب وجهاد ضد المسلمين فهدا هو الباطل بعينه انا رايي لو كانت هاته الحركات من مختلف البلدان العربية متحدة وتعمل سلميا لانضم اليهم كل مسلم من اقصا البلاد الى اقصاها ولحكموا العالم في ظرف خمس سنوات على الاكثر
10 - نورالدين
tebessa
2012-09-19م على 14:30
نار جهنم ياأغبياء

الرجاء من الخبر عدم تسميتهم بالقادة او أمراء

فهم قتلة أنشوري يا خبر
11 - karim
algerie a,nnaba
2012-09-19م على 14:16
الأولى بانصار الشريعة و الدين و غيرها من الأسماء أن يجاهدوا في فلسطين لتحرير القدس و ليس لقتل إخوانهم المسلمين و يتفننون في الفتاوي لزهق الأرواح البرئة و المحرمة عند الله فيقوا ياأيها الأنصار فاْنكم في ضلال كبير و فتنه أليس المسلم على المسلم حرام دمه و عرضه و ماله أأنتم أشجع منا و أتقى منا و أخوف منا من الله كلا و الله لو تتكلموا مع أي مسلم سوى كان عاصي أو متقي لا يقول لك أنا أخاف الله و أرجوا أن يرحمني و يسترني إتقوا الله في الناس لستم رب لتحكموا عليهم بالكفر و النفاق اللهم فاشهد
12 - hakim
oran
2012-09-19م على 14:20
مادا جنيتم من ثوراتكم المزعومة غير التطرف وظهور جماعات ارهابية وعدم استقرار الامن

وهل تجنون من الشوك العنب ؟؟

تحية عطرة الى المخابرات الجزائرية والى الجيش الوطني الشعبي والى القوات الخاصة
13 - amine
alger
2012-09-19م على 15:06
Terroriste, sanguinaire et traitre c'est comme ça qu'il faut les qualifier dans la presse. La solution est d'exterminé tous les terroristes pour nourir les chiens et loups. à mort la violence dans toutes ces formes. Vive la paix et vive l'Algérie
طالع أيضا