عودة العميد للاستقبال في بولوغين
اتحاد العاصمة يهدد بنقل القضية الى أروقة المحاكم
غريب يؤكد أن الملعب ملك للدولة
رئيس بلدية بولوغين: ''راعينا المصلحة العامة وإدارة الاتحاد تتحمل المسؤولية''

 أعلنت الرابطة الوطنية لكرة القدم، ظهر أمس، أنه بناء على موافقة بلدية بولوغين، تم برمجة مباراة مولودية الجزائر أمام شباب بلوزداد التي تلعب اليوم برسم لقاء متقدم من الجولة الـ 19 من بطولة القسم الأول الإحترافي بملعب عمر حمادي بولوغين بداية من الساعة الرابعة زوالا.
إذا كان قرار الرابطة قد لقي استحسان إدارة مولودية الجزائر التي حققت مبتغاها، إلا أن إدارة اتحاد العاصمة عبّرت عن استنكارها لهذا القرار. والأكثر من هذا رفضت السماح للمولودية بالاستقبال في ملعب بولوغين اليوم. وفي هذا السياق، أكد حكيم بوقادو المكلف بالإعلام في اتحاد العاصمة في تصريح خص به ''الخبر'' أمس، أن إدارة الاتحاد تفاجأت لهذا القرار الذي ''لم يؤخذ بعين الإعتبار موقف اتحاد العاصمة المسير الشرعي لملعب بولوغين، وفقا لاتفاقية أمضتها الإدارة مع بلدية بولوغين التي تعطي الحق لاتحاد العاصمة بتسيير الملعب إلى غاية أوت ''2015 على حد تعبير محدثنا الذي أضاف ''قبل أقل من 24 ساعة من المباراة تلقينا مراسلة من إدارة مولودية الجزائر تخبرنا أنها ستستقبل شباب بلوزداد  في ملعب بولوغين، وهو أمر غير منطقي بتاتا، لا سيما ونحن إدارة محترمة نتعامل بالقانون لا غير''. وأوضح المكلف بالإعلام في اتحاد العاصمة أن إدارة الفريق لن تسمح للمولودية بالإستقبال في ملعب بولوغين ''لأن الملعب ملك لفريق اتحاد العاصمة بوثائق قانونية تثبت ما نقول، ضف إلى هذا البلدية وحتى الرابطة لم تأخذ بعين الإعتبار طرفا مهما في المعادلة وهو اتحاد العاصمة''.
مصادر مقربة من اتحاد العاصمة أفادت أن إدارة الرئيس علي حداد تنوي تحويل القضية إلى أروقة العدالة، حيث سترفع دعوى قضائية ضد رئيس بلدية بولوغين الذي أمضى على وثيقة السماح للعميد بالإستقبال في بولوغين رغم أنه هو الذي أمضى على اتفاقية التجديد مع إدارة الإتحاد''.
أما موقف إدارة العميد، فقد بدا رئيس الفرع عمر غريب،  غير مكترث بموقف إدارة اتحاد العاصمة، حيث قال في تصريح لـ ''الخبر'' أمس، أن فريقه تلقى الضوء الأخضر من رئيس بلدية بولوغين ومن الوالي المنتدب للعاصمة للعب اللقاء في بولوغين ''وعليه سنذهب إلى بولوغين في الوقت المحدد لاستقبال شباب بلوزداد'' مضيفا ''الدولة عيّنت المباراة في بولوغين، فما على إدارة الإتحاد إلا الإمتثال للقرار لا غير''.
وذهب غريب أبعد من ذلك، حين قال ''ملعب بولوغين ملك للدولة واتحاد العاصمة يستعمل الملعب وفقا لعقد كراء، وعليه من المستحيل أن يتحول ''الكاري إلى صاحب الدار'' مستدلا غريب بهذا المثل الشعبي.
أما رئيس بلدية بولوغين، حماش، اعتبر أن قرار منح الموافقة لمولودية الجزائر لاحتضان الداربي ضد شباب بلوزداد جاء ليراعي المصلحة العامة، والسلطات العليا في البلاد أمرت بإجراء اللقاء في ملعب عمر حمادي. مضيفا في تصريح خص به ''الخبر'' أن العقد المبرم بين البلدية وإدارة اتحاد العاصمة لا يمنعه من منح الموافقة لكي يستقبل العميد شباب بلوزداد في بولوغين. واعتبر رئيس المجلس الشعبي لبلدية بولوغين أن الظروف الخاصة التي تحيط بهذه المباراة تستوجب مراعاة المصلحة العامة والعمل من أجل التهدئة وليس التصعيد، على حد قوله. وعن موقفه بشأن تهديد إدارة الاتحاد برفع دعوى قضائية، رد حماش قائلا: ''إدارة اتحاد العاصمة حرة في موقفها وتفعل ما تشاء وعليها تحمل المسؤولية، المهم اللقاء يلعب في ملعب عمر حمادي على الساعة الرابعة مساء''. وعن إمكانية استقبال العميد بقية لقاءاته في بولوغين، قال حماش إن الموافقة التي منحها تتعلق بمواجهة الداربي ضد شباب بلوزداد فقط، وإذا أرادت إدارة العميد مستقبلا الاستقبال في ملعب بولوغين، فعليها التقدم بطلب إلى إدارة اتحاد العاصمة والبلدية لن تعارض ذلك، على حد قوله.

عدد القراءات : 4925 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - SYPHAX
paris
2011-04-12م على 23:33
PAYE DES MERVEILLES
2 - rachid
2011-04-13م على 3:30
سبحان الله رؤساء فرق كبرى ولا يعرفون ابجديات القانون
ـ يا رئيس اتحاد العاصمة قل لمستشارك القانوني يعطيك درسا في العقود الإدارية وبالضبط نظرية فعل الأمير ?
ـ ثم إن كنتم فعلا فريق محترم فالرجاء عرض وضعيتكم الإيجارية مع البلدية وكم من سنة لم تدفعوا الإيجار؟
طالع أيضا