توعدوا بتصعيد الاحتجاج بعد 17 جوان
المستفيدون من عقود ماقبل التشغيل يطالبون بالإدماج

 اعتصم عشرات المستفيدين من عقود ما قبل التشغيل أمام وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي أمس، للمطالبة بإدماجهم في مناصبهم، مهددين بتصعيد الاحتجاج بعد 17 جوان المقبل.
وتنقل المعنيون من 20 ولاية، ورددوا عبارات التنديد والاستنكار حاملين لافتات كُتب عليها ''عقود ما قبل التشغيل تساوي عقود البطالة''، ''الإدماج هوالمطلوب''.
وحسب ما صرح به المعتصمون لـ''الخبر'' فإن احتجاجهم يأتي تنديدا بالسياسة المتخذة اتجاه حاملي الشهادات الجامعية الذين يتم استغلالهم، ثم التخلي عنهم بعد سنتين، وهوما يحيل معظمهم على البطالة.
من جهتها ذكرت رئيسة اللجنة الوطنية لإدماج المتعاقدين مليكة فليل أن المعتصمين، أمس، يشتغلون في أكثر القطاعات التي تعتمد على مثل هذه العقود وهي التربية، الصحة، التعليم العالي والبلديات، وسينظم إليهم باقي القطاعات بعد عقد اللجنة لمجلسها الوطني في 17 جوان المقبل، أين سيتم تحديد تاريخ الحركة الاحتجاجية.

عدد القراءات : 6375 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - خليفي
الجزائر
2011-06-05م على 0:19
الوجب هو ادماج هؤلاء .كبف يعقل ان يعمل سنتين ليكتسب خبرة ثم يسرح ليكون بطالا ذاكفاءة. نحن معهم وسوف ندعمهم.خاصة ان التوظيف لايخضع للكفاءة وانما المحسوبية ومثال ذلك ولاية وهران ومديرية التربية خاصة.
2 - sara
الجزائر
2011-06-05م على 4:45
voir sur facebook le groupe: union générale des cta
3 - sara
algerie
2011-06-05م على 7:28
dork odna manafahmouch alamah yahadro yokossdo bel insertion wla preemploi assla ambalna kolach kdab fi kdab wana tghidni rohi ki yhobo yhambro aalik manbaad yabatouk tbii laftayar kima mssaah bik lard wtaychaak
طالع أيضا