رفضوا مطلب الشركة الامتناع عن التصريحات الصحفية
مستخدمو الطيران التجاري يشترطون مناقشة مراجعة الأجور قبل نهاية جويلية
المفاوضات انتهت أمس بالتوقيع على النظام الداخلي

 وقع مستخدمو الطيران التجاري ومسؤولو الجوية الجزائرية، أمس، محضر اجتماع تضمن النظام الداخلي للمفاوضات التي ستنطلق رسميا ابتداء من بعد غد. واتفق الطرفان على أن تكون الأولوية لمطلب مراجعة الأجور قبل آجال 31 جويلية الجاري.
عقدت اللجنة المشتركة بين مستخدمي الطيران التجاري للخطوط الجوية الجزائرية ومسؤولي الشركة، أمس، جلسة عمل خصصت لوضع النظام الداخلي الذي سيسير المفاوضات بين الطرفين. وحسب ممثل العمال، ياسين حماموش، الذي تحدث لـ''الخبر''، فإن الاجتماع جرى في ظروف عادية وتميز بحضور الخبير المالي للجوية الجزائرية، حيث قام، يضيف محدثنا، بشرح الوضع المالي للشركة وتقديم مداخلة حول شبكة الأجور التي تم اعتمادها منذ بداية الثمانينات وإلى غاية .2011
وقال حماموش إن مسؤولي الجوية الجزائرية طلبوا من ممثلي المستخدمين الالتزام بواجب التحفظ، بمعنى عدم الإدلاء بأية تصريحات للصحافة ''وهو ما رفضناه حيث شددنا على أن تتم المفاوضات في شفافية ووضوح وأمام مرأى الجميع..''. فيما اتفق الطرفان، وبطلب من ممثلي العمال، على أن تتم مناقشة مطلب مراجعة الأجور قبل آجال 31 جويلية، ولا يعني، حسبه، الفصل نهائيا في المسألة قبل نهاية الشهر ''بل كل ما نحرص عليه هو عدم التماطل ولا مانع في استئناف المفاوضات بعد ذلك إذا لزم الأمر..''. وانتهى اجتماع أمس على توقيع محضر اجتماع تضمن النظام الداخلي لسير المفاوضات، المقرر استئنافها بعد غد الأحد.

عدد القراءات : 5130 | عدد قراءات اليوم : 2
أنشر على