أفراد التعبئة للجيش الوطني الشعبي يعودون للاحتجاج

قرّر أفراد التعبئة للجيش الوطني الشعبي المجنّدين خلال العشرية السوداء، العودة للاحتجاج نهاية الشهر الجاري، بعد فترة من السكون تزامنا مع الانتخابات التشريعية وانتظار الإعلان عن الحكومة الجديدة، للفصل والنظر في أرضية المطالب المرفوعة سابقا للوزارة الأولى. واعتبر الممثل الوطني لأفراد التعبئة، في بيان تحصلت ''الخبر'' على نسخة منه، العودة للاحتجاج بعد التشاور بين المنسقين الوطنيين وإعلان التجنيد الكبير لهذه الشريحة للقيام باعتصام وطني ومسيرة سلمية ستجوب شوارع العاصمة، تنديدا بموقف السلطات العمومية التي لم ترد على المطالب التي سبق أن رفعت للوزارة الأولى، وأضاف المتحدث: ''إن الاعتصام يأتي بعد الوقوف على الرد السلبي، وكذا عدم الترخيص لتأسيس منظمتنا، رغم مرور وقت طويل لإيداعنا للملف الخاص بها''.

 

عدد القراءات : 5774 | عدد قراءات اليوم : 5
أنشر على
 
 
1 - صلاح الدين
الجزائر
2012-05-22م على 19:01
نظرا للتضحيات التي قدموها في العشرية السوداء يجب الإعتناء بهم وإعطائهم حقوقهم
2 - عبد الفتاح
قسنطينة
2012-05-27م على 17:25
السلام عليكم الحق ميجيش بصاهل بل بتنضيم الجيد ولنا اسوة فى الحرس البلدى