اجتماع يوم الاثنين مع الديوان الوطني للحج والعمرة
39 وكالة سياحية تستعجل تحديد تواريخ رحلات الحج

طالبت الـ39 وكالة سياحية للأسفار، أمس، بضرورة استعجال تقديم تواريخ انطلاق الرحلات الخاصة بالحجاج نحو البقاع المقدسة، بعد أن عبر الحجاج عن قلقهم إزاء عدم تحديد موعد سفرهم، وتقرر عقد اجتماع مع الديوان الوطني للحج والعمرة يوم الاثنين من أجل تحديد التواريخ لكل وكالة.
أفاد نائب رئيس النقابة الوطنية لوكالات السياحة والأسفار توفيق ميدون، في تصريح لـ''الخبر'' بأن ''اجتماعا تنسيقيا مع مدير عام الديوان الوطني للحج والعمرة الشيخ بربارة مرتقب يوم الاثنين من أجل تقسيم مواعيد الرحلات والتواريخ والاتفاق عليها بحسب كل جهة''. وأضاف المتحدث بأن الـ39 وكالة سياحية خاصة تتلقى ملفات الحجاج الذين تم اختيارهم في القرعة على المستوى المحلي، حيث يقوم هؤلاء بتسديد المستحقات المقدرة بـ22 مليون سنتيم وسعر التذكرة، ومنح النسخ اللازمة من مبالغ الإيداع للوكالة التي يخترها من أجل تسهيل مهمة تنقله بعدها.
وأبدى عدد من الحجاج قلقهم من تأخر تحديد تاريخ الرحلات، في الوقت الذي أعلن فيه على أن أول رحلة ستكون يوم 26 سبتمبر الجاري. وأضاف توفيق ميدون بأن ''الوقت ليس في صالح الوكالات بالنظر إلى أن الرحلات ستقسم على 5 مطارات هي الجزائر العاصمة ووهران وعنابة وقسنطينة وورفلة، وبين الجوية الجزائرية والخطوط السعودية''.
وينتظر أن يتم تقسيم الرحلات المقدر عددها بـ133 على الوكالات والبعثة الجزائرية للحج، وتوفير 400 حافلة لتنقلهم في البقاع المقدسة، على أن تتكفل الوكالات السياحية الخاصة بحصة تقدر بـ16 ألف حاج، تتوزع حسب قدرة كل وكالة بين 250 و500 حاج.

عدد القراءات : 2563 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على