بعد عقد مجلس ''استثنائي'' للنقابة
الممرضون في إضراب وطني بدءا من 24 ديسمبر

 يدخل 100 ألف ممرض وممرضة، بدءا من يوم 24 ديسمبر الجاري، في إضراب وطني لمدة 3 أيام، حسبما صرح به رئيس النقابة الجزائرية للشبه الطبي لوناس غاشي في تصريح لـ''الخبر''.
وقال المتحدث إن المجلس الوطني الاستثنائي الذي عقدته النقابة، أول أمس، وحضره ممثلون عن 48 ولاية، تطرق للأوضاع المزرية وحالة ''الغليان'' التي يعيشها السلك بسبب المطالب العالقة، حيث سجلت النقابة تأخرا في دفع أجور الممرضين بعدد من الولايات، كما أن هناك منهم من لم يتسلم بعد مستحقاتهم من مخلفات التعويضات، بالإضافة إلى المتربصين في شبه الطبي الذين لم يتسلموا منحتهم لمدة سنتين كاملتين، ناهيك عن التماطل في توظيف المتخرجين الجدد، مع العلم، حسبه، أن سلك شبه الطبي يسجل نقصا كبيرا، وهي معطيات، يضيف غاشي، عجلت بعقد مجلس استثنائي لإقرار الإضراب الوطني، وإذا لم تكن هناك استجابة صريحة من وزارة الصحة سيكون هناك قرار بالدخول في إضراب لثلاثة أيام من كل أسبوع.
من جهة أخرى أعرب لوناس غاشي عن أسفه الكبير لـ''صمت'' الوزارة وقال ''لا يمكن تفسير الوضع الراهن الذي تلتزم فيه الوزارة الصمت ولا تأبه بدخول واحد من أهم الأسلاك الطبية في إضراب''، خاصة وأنهم خلال المهلة التي منحوها لها في شهر أكتوبر الماضي لم يتم استدعاؤهم للتحاور حول المطالب.
وتحدث غاشي عن اللقاءات التي سبق أن جمعتهم بمسؤولي الوزارة في عهدة الوزير السابق ولد عباس، حيث استكملوا خلالها كل الإجراءات لتسوية المطالب العالقة وتم الاتفاق على إصدار النصوص التطبيقية للقانون الجديد لتسوية وضعية الممرضين المؤهلين، ويشمل هذا الأمر 20 ألف ممرض ينتظرون إعادة تصنيفهم في الرتبة 10 عوض ,9 ونفس الأمر بالنسبة للمناصب العليا التي أقرها القانون الجديد، والإفراج عن منحة العدوى التي ستستفيد منها كل الأسلاك الطبية، إلا أن الوصاية تحاول اليوم العودة إلى نقطة الصفر، يضيف ذات المسؤول، وهو ما لن يقبله سلك شبه الطبي، وعلى الوزارة مواجهة الاحتجاجات، حسبه، إذا استمرت في سياسة التجاهل.

عدد القراءات : 3427 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - احمد
الاعواط
2012-12-08م على 7:13
نحن على ابواب 2013 ولصندوق النقد الدولي و بعض الدول العربية يقترض من الجزائر و النائب بالبرلمان يتقضى 30 مليون بينما مموض تابع للقطاع العمومي
الذي يندرج فى قائمة ذوى الدخل الضعيف لا يتقاضي مرتبه الشهري بانتظام برغم من ان اعلبهم اصحاب اسر حالة لم نتمكن من تفسيرها هل الدولة فقيرة ام الوزارة ليس لديها مزانية ام هى ظاهرة مثل انعدام السيولة المالية بمراكز البريد و البنزين بمحطات نفطال ام وثائق الخحالة المدنية بالبلديات ام هو مجرد استفزاز للمواطن كشكل من اشكال هيمنة الرئيس على المرؤس
2 - aziz
algeria
2012-12-08م على 7:09
c'est la moindre des choses,si tous les medecins entrent eux aussi en greve en position de soutien et cela pour valoriser ce metier si fatiguant et dur!savez vous que seuls les infirmiers algeriens font deux nuits de gardes successives ou 24h sans remunerations,et que les varices qu'ils attrapent ne son pas considerees commemladie professionnelle resulant de la position debout....bon courage!les isp que dieu vous aide et que le malade vous comprenne!!!
3 - Hocine
Oued Seguin-Mila
2012-12-08م على 8:38
Je vois que la grève est la seule issue,pour avoir nos droits,donc il faut saisir l'occasion et s'accrocher.
4 - محمد العيد
2012-12-08م على 8:36
رغم كل هذا فان صبروا كثيرا لان الوزارة لم تعطي اي قيمة لهذه الشريحة التي تضمن صحة المواطن بما فيها المسؤولين و سخرها الله سبحانه للشفاء باذنه و لو الصحة ماكانت الحياة لمذا تخافوا من سلك التعليم ولم تعطوا حق الممرضين مقارنة المعلم في رتبة 10 و سيكون فيرتبة 11 و الممزضالرئيسي في رتبة 12 متساويين في الاجر الشهري نهيك عن الممزض المؤهل الذي كان متساوي مع المعلم من قبل واصبح يفوقوه بكثير الذي هوالان في رتبة9 متساوي مع مساعد تمريض رئيسي في نفس الرتبة اي يعقل هذا رتبتين في نفس الدرجة اللهيهدي هذا الوزارة انتعنا
طالع أيضا