في تقرير أعدّته لجنة وزارية وسلم للحكومة
43 ولاية لم تلتزم بإنجاز وتسليم السكنات الاجتماعية
الشلف وأدرار وبرج بوعريريج والجلفة وسطيف تنهي برامجها في الآجال المحدّدة

كشف تقرير أعدّته الحكومة حول وضعية السكن الاجتماعي، أنه من مجموع 48 ولاية، خمس فقط التزمت بإنجاز وتسليم السكنات الاجتماعية للجان الدوائر بغرض توزيعها خلال السداسي الثاني من السنة المنصرمة، ويتعلق الأمر بولايات الشلف وأدرار وسطيف وبرج بوعريريج والجلفة.

سلمت كل من ولايات الشلف، أدرار، سطيف، برج بوعريريج والجلفة أزيد من 5 آلاف مسكن اجتماعي للجان الدوائر، في حين تبقى بقية الولايات عاجزة عن تسليم سكناتها، بسبب التأخر في الإنجاز وتعذر المقاولات عن إتمام أشغالها، من بينها ولايات سعيدة، النعامة، البليدة، وهران وتيزي وزو.
واعتمدت الحكومة، حسب مصدر ''الخبر''، على ملف أعدّته وزارة السكن حول وضعية السكن الاجتماعي في مختلف ولايات الوطن، من أجل تقديمه لوزير السكن، عبد المجيد تبون، صورة واقعية عن حالة القطاع، وكل ما يتطلبه من أجل إعادة النظر في المشاريع التي تعرف تأخرا في الإنجاز. ولهذا الغرض، تم تنصيب لجنة وزارية لإحصاء البرامج السكنية المتوقفة، ومعرفة الأسباب التي أعاقت إكمال المشروع، وتسوية وضعيتها في أقرب وقت ممكن، لضمان تسليمها في الآجال المحدّدة.
واقترحت الوزارة على الحكومة اللجوء إلى شركات الإنجاز الأجنبية لتنفيذ مخطط التنمية 2010 /,2014 علما أن الجزائر تشهد عجزا بحوالي 120 ألف وحدة سكنية سنويا، في حين لا تتعدّى قدراتنا 80 ألف وحدة. وكانت 10 مؤسسات جزائرية للبناء قد أنهت مفاوضاتها مع متعاملين إسبان في مجال البناء والأشغال العمومية، لإنشاء شركات مختلطة ستقوم بإنجاز حوالي 50 ألف سكن في الجزائر. وعلاوة على الإسبان، تم الاتفاق مع رجال أعمال أمريكيين لإنجاز جزء من برنامج السكنات العمومية، وكذا الشأن بالنسبة للبرتغاليين، حيث تم توقيع، في شهر أكتوبر الماضي، بروتوكول اتفاق جزائري ـ برتغالي، يتعلق بإنشاء شركات مختلطة لإنجاز عدّة مشاريع سكنات عمومية، وستتكفل هذه الشركات المختلطة بحصة ''هامة نسبيا'' في مشاريع السكنات العمومية، في إطار البرنامج الحكومي المسطر لهذا الغرض.
وقد خصصت حصة قوامها 50 ألف وحدة سكنية على أقل تقدير، علما أن وزارة السكن تعهدت بتسليم 2 ,1 مليون وحدة سكنية العام القادم، مع وتيرة إنجاز حوالي 270 ألف وحدة سنويا.                     

عدد القراءات : 10385 | عدد قراءات اليوم : 2
أنشر على
 
 
1 - belkacem
mostaganem
2013-02-05م على 23:57
bonjour. je voudrai juste savoir les gens qui ils des demandes dans les annee 1982 jusqu a maintenant il pa pris des apartements es que vou trouve ca normale
moi je vou le dit c et u paye des fils de pute s il ke de fils de pute ki dan les apartement a des gens ki il deja des apartement tou facon il le bon dieu
2 - forza
skikda
2013-02-05م على 23:27
c vrai y a toujours un manque de logement social en algerie par contre a skikda c'est la catastrophe ni logement social ni participatif ni promotionnel c'est vraiment honteux
3 - SDF
Zinga zinga
2013-02-05م على 23:13
Il étais une fois une maison dans la prérie
4 - zouber
laghouat
2013-02-05م على 23:41
viv djalfa viv wlad nayl
5 - المقاول البطال
رقان
2013-02-05م على 23:27
ان وضع ولاية ادرار ضمن الخمسة ربا وقع سهوا لان الواقع يقول عكس ذلك ولاميدن يكذب الحبر على الورق
ان مهتم بمجال البناء والمقاولة وما اعرفه ان اخر حصة تم بناءها بمدينة رقان ةتم الانتهاء منها هي من حصة 1000 مسكن 2006 ولم ينجز منها سوى 10بالمائة
كما ان ديوان الترقية والتسير العقاري لم ينجز في رقان اي مشروع بناء برقان نهاية 2010 وبداية 2012
وانه تم اجراء مناقصة ل 450 مسكن لم تحصل بعض المقاولون على 130 منه للانجاز وهم من اصحاب النفوذ ومن ولايات اخرى
اما مقاولو بلدية رقان فيعانون من البطالة واصبحوا يدفعون للدولة الاموال (ضرائب حقوق الضمان الاجتماعي كراء ....
ان رقان ماهي الا نموذج من ولاية ادرار فكيف تكون هذه الولاية من الولايات التي ادت الواجب
اننا نحن المقاولون نريد ان نساهم في بناء السكن الاجتماعي ولكن يتم اقصاءنا رغم اننا مؤهلين واكتسبنا من الخبرة الكثير لكن المسؤلين لايعطون المشاريع الا لمن يدفع 5او 10 بالمائة من قيمة المشروع
اننا ندعوا وزير السكن ان يتحقق من هذه التقارير ويتاكد بنفسه ويطابق الحبر بالواقع
6 - هشام
بسكرة
2013-02-06م على 0:27
درك نقلكم وين راه المشكل,
المكلف بانجاز السكنات هو ديوان الترقية و التسيير العقاري, و كما يعلم الجميع و كما هو الأمر بالنسبة لكل الادارات, واحد فريد يدير كلش و يفهم في كلش و ما يخلي حتى واحد يدخل روحو
يعني 1.2 مليون سكن يسيرو فيها 48 بنادم
7 - محمد
الجزائر
2013-02-06م على 1:44
المشكل ليس في الإنجاز ولكن في طريقة التوزيع التى لا تخفى على أحد
8 - ممينووشة
Alger
2013-02-06م على 2:19
اين الحصة المخصصة للعاصمة للماذا دائما نحن مهمشين
طالع أيضا