ثانويون بغليزان يقاطعون الدراسة

قاطع، مساء أمس، تلاميذ ثانوية أحمد مدغري الذين يفوق عددهم 800 تلميذ، بمدينة غليزان الدراسة احتجاجا على قرار تحويل مدير ثانويتهم إلى ثانوية الرمكة. والتزم التلاميذ، ساحة المؤسسة رافضين دخول الأقسام احتجاجا على قرار تحويل مدير المؤسسة. وقال بعضهم لـ''الخبر'' إنهم لم يتلقوا أي مشاكل مع المدير وأنهم يبحثون عن الاستقرار. ولم يُكشف عن أسباب هذا القرار الذي تزامن مع نهاية الفصل الثاني من الموسم الدراسي. وبالمقابل، قالت مصادر من المؤسسة إن الأساتذة يهددون بوقفة احتجاجية صباح اليوم، تضامنا مع المدير.

 

عدد القراءات : 1151 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا