مفتش من الوزارة يحقق في برج بوعريريج
رسالة مجهولة تفضح تجاوزات مديرية الشؤون الدينية

اجتمع المفتش المركزي الموفد من طرف وزارة الشؤون الدينية لبرج بوعريريج، مع أئمة الولاية بمسجد عقبة بن نافع، أول أمس، للاستماع للمعنيين والتحقيق في مضمون الرسائل الموجّهة للوزارة من طرف أئمة والتي تتحدث عن ''تفشي الفساد في القطاع وتجاوزات الإدارة السابقة في تسيير الشؤون الاجتماعية ومؤسسة المسجد واستعمال السلطة والتمييز بين الأئمة''.
وحسب بعض الأئمة، فإنه فور افتتاح اللقاء الذي جمع حوالي 300 أمام بالمفتش المركزي، انسحب المدير الولائي الجديد للشؤون الدينية، ليسمح للمعنيين بطرح انشغالاتهم بكل حرية ودون إحراج، بعد أن تعهّد المفتش، محمد شيخ، بنقل التقرير المفصل بأمانة للوزير وحماية الأئمة الذين فضحوا تجاوزات الإدارة السابقة، مع التحقيق في صحة ما جاء في الرسائل من تهم حول الاختلاسات في مؤسسة المسجد والمحاباة في استعمال السلطة في الترقيات والانتداب إلى فرنسا والحج والتوزيع غير العادل للأئمة على المساجد، بينما طلب بعض الأئمة الحديث إلى المفتش على انفراد خوفا من الانتقام، بعد أن تعرض بعضهم للعقوبات سنة .2011

عدد القراءات : 1797 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
طالع أيضا