ظهور أولى تداعيات الغش الجماعي في امتحان الفلسفة
"كناباست" يدعو لحركة احتجاجية أثناء تصحيح أوراق البكالوريا

قرّر المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني “كناباست موسّع” شل عملية تصحيح أوراق امتحان شهادة البكالوريا، في سابقة هي الأولى من نوعها، غدا، عبر 53 مركز تصحيح موزع عبر الولايات، تنديدا بحالات الغش الجماعي 

في امتحان الفلسفة وتعرض الأساتذة الحراس إلى التعنيف والتهديد بالضرب من قبل المترشحين.

 رفع المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني “كناباست موسّع” يوم الخميس، إلى وزير التربية عبد اللطيف بابا احمد والمدير العام للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، 24 تقريرا مفصّلا عن الأحداث التي صاحبت امتحان الفلسفة في البكالوريا، من حالات غش جماعي وعنف جسدي ولفظي من قبل المترشحين، مطالبا بتطبيق أقصى العقوبات على “المشاغبين” و”الغشاشين”.

وأفاد المنسق الوطني لـ”كناباست موسّع” نوار العربي في تصريح لـ”الخبر”، أن المجلس خرج خلال اجتماع المكتب الوطني خلال الأيام الثلاثة الأخيرة بولاية بومرداس، بقرار توقيف عملية تصحيح أوراق امتحان البكالوريا، غدا الاثنين، لمدة ساعتين، كخطوة تحذيرية للوزارة ودق ناقوس الخطر عما وصلت إليه المدرسة الجزائرية ومصداقية شهادة البكالوريا. 

وكشف المسؤول النقابي أنّ المكتب الوطني أودع أمس ملفا تضمن 24 تقريرا: 4 منها مشفوعة بتوقيعات الأساتذة الحراس، تتعلّق بالغش في امتحان البكالوريا، ويحتوي على عينات جاءت من مراكز الإجراء من عدّة ولايات، مشيرا إلى أنه طالب بتعميق التحقيق في القضية ومعاقبة المتسببين من مترشحين وإداريين في عملية الغش.

وورد في تقرير ولاية قسنطينة حسب المتحدث، حادثةٌ خطيرة تسبّب فيها مسؤول إداري في مديرية التربية عندما تنقل إلى مركز امتحان عرف فوضى وغشاً جماعيا في امتحان الفلسفة، حيث قال لأحد المترشحين حرفيا “غُشَّ..! ولو كنت مكانك لاستعملت السلاح الأبيض لكي لا يمنعني أحد..!”، الأمر الذي اعتبره مسؤول نقابة “كناباست موسّع” تحريضا علنيا على ممارسة العنف. وأشار نوار العربي أنّ محاربة الغش والاعتداءات على الأساتذة الحراس في الامتحانات الرسمية تقع مسؤوليتها على الجميع، وأي تقاعس في هذا الشأن هو مساس بالمهنة وبكرامة المربّي وبمصداقية هذه الامتحانات، مضيفا أنّ الوقفة الاحتجاجية هي إنذار وتحذير مستعجل بالخطر الذي يداهم العملية البيداغوجية في المدرسة الجزائرية، بداية من المساس بـ”هيبة وحرمة” الأستاذ إلى سحب السلطة البيداغوجية منه وفسح المجال للتلاميذ بالمطالبة بالعتبة واختيار المواضيع وغدا تحديد نسبة النجاح.

عدد القراءات : 11860 | عدد قراءات اليوم : 1
أنشر على
 
 
1 - مر
سعيدة
2013-06-15م على 23:26
أرى أن انسحاب ما يسمى ب : المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني “كناباست موسّع” من التربية لهو اكبر خدمة تقدمونها للاجيال - انتم المفسدون في الارض - انتم les bras casses اعرفكم جيدا
2 - kadyrou
algerie
2013-06-16م على 0:56
فلماذا تلام الجامعةإذن؟ هل يعقل أن التعليم العالي في الجزائر يشهد حالات الغش إلا لأن الطالب درب أو غض عنه الطرف أيام كان تلميذا.....فلتحيا الرداءة يا جماعة....و بكل أسف و مرارة نقولها.....
3 - سراي المسعود
عين بوسيف
2013-06-16م على 0:26
لفد اصبحت البكالوريامجردتزكية رسمية لدخول الجامعة زهذا بصمت الحميع من اساتذة واداريين ومفتشين لانهم تركوا الوزير السابق واعوانه يقرر مايشاءويفعل ما يشاء دون رقيب ولذالك ندعو الى تكوين محلس اعلى للتربية يتكون من الخبراء والعلماء فى التربية ومنتخبين يمثلون الانب التربوى والادارى لرسم الساسة التربوية السليمة
4 - mohamed
algerie
2013-06-16م على 1:12
عيب على القابة لم يكفي انهم يمثلون اوناس دون المستوى ....وانهم هم اول الاسباب على ماحدث من غش جماعي وكان الغش الفردي يجوز....الفساد مستشري....و اغلب الاساتذة هن نظر للغش....
اما التلميذ حتى ولو كانوا دون المستةى وغشوا فالعيب دائما في الاساتذة.....لان التلميذ الذين امتحنوا هم في النهائي...وهنا الكارثة اذا هم ناتج المستوى الرديء للاساتذة..وفي الايام القادمة سوف نقوم بتوعيت الممتحنين لكي لا يكون ضحية هذا العفن
5 - نكلام حق
سطيف
2013-06-16م على 7:32
وكيف لا يطالب التلميذ بالعتبة وانت في كل بداية سنة دراسية تجعل منه رهينة بمطالبتك في كل مرة بمطالب خيالية وتتوقف عن تلقينه الدروس بالاضراب في كل مرة لاي سبب
انا اطالب الوزير باعادة القانون الاساسي لعمال التربية باضافة مادة اليه تمنع الاضراب ذشانه شان القاضي ورجل الامن والعسكري ذلك لسببين الاول ان المتضرر من الحركات الاحتجاجية هم التلاميذ وثانيا لان عمال القطاع لهم متسع من الوقت للقيام باي حركة احتجاجية وقت العطل وهي كثيرة وطويلة جداكما ان لهم متسع من الوقت للقيام بذلك في اي يوم لانهم يعملون فقد لمدة عشرين ساعة اسبوعيا
6 - hasane
setif
2013-06-16م على 7:51
ارجو ان يطبق القرار بكل حذافيره للحد من التقلاش واملاء الجامات دون فائدة
7 - الكتمان نجاح الامتحان
يلاد الغش
2013-06-16م على 8:14
من قال ان الغش قى الفلسفة فقط
و الله الغش كان فى جميع المواد وتحل خارج

المؤسسة و عن طريق الكتمان تنقل فى امان
8 -
2013-06-16م على 8:46
chaque année scolaire ces prof s engagent dans plusieurs mois de grève sans avoir pense a la "crédibilité" soit des diplômes tel que le BAC ... on s'est retrouvé dans un système là ou chacun veille à ses propres intérets
9 - عماد
باتنة الجزائر
2013-06-16م على 9:32
هههههههه أنا كي عقبت الباك الأستاذ اللي كان يحرسنا كنت نخاف نشوف ليه، خوفا أن يقول أني أريد الغش ويمضيلي ورقة إجابتي وأعاقب...
10 -
2013-06-16م على 9:47
متى يتم الاعلان عن شهادة البكالوريا
11 - الحشاني الهواوي
alger
2013-06-16م على 11:59
آه ثم آه لوكان الرئيس بخير لنعرف موقفه من هذه المهزلة ؛ بل نعرف هل كانت ستقع أم لا ؟ القضية فيها إن وأخواتها وعماتها وخالاتها ومشتقاتها. حسبنا الله ونعم الوكيل .
12 - عادل
الجزائر
2013-06-16م على 12:06
الغش مس جميع المواد وفي جميع الشعب و في 48 ولاية مبادرة طيبة للاساتدة الشرفاء ة للنقابات .............نريد ان ترجع الهيبة للمدرسة الجزائرية وخاصة للاساتذة و امتحان شهادة البكالوريا
13 - hacene
setif
2013-06-16م على 12:54
اقترح تقليص الباك الى يومين فقط العام المقبل ان شاء الله.هكذا يمكن تفادي الكثير من المشاكل.
14 - استاذ 30 سنة حراسة BAC+ BEM
الذبانة تسمعها
2013-06-16م على 12:45
يا عماد ياولدي ربي يحققلك ما تتمناه هذا الجيل اصبح المترشح يحرس في الحارس وزيد يقلك ما فهمت والو ماقريتوش وبدون حيااء يطلب من الحارس ان يجيب له عن الاسئلة ويهده\ها
15 - عبد ربي
ارض ربي
2013-06-16م على 13:36
هذة نتائج اصلاحات فاشلة والغش لم يكن من اليوم فقط بل منذ سنوات والوصاية تغض الطرف ختى وصلت الامور الى درجة التعفن ولكن الوزارة مازالت تحت سيطرت اولياء التلاميذ واي اولياء؟ وسترون ما هواعظم في السنوات القادمة
16 - حفيظة
بسكرة
2013-06-16م على 13:00
ربي يكون الخير
طالع أيضا