لتحويلها إلى عيادة متخصصة بالخارج

والد الطفلة هبة الرحمان يناشد المحسنين ووزير الصحة

قراءة

تبسة : زرفاوي عبدالله / 2 مارس 2016 ()



 

ناشد السيد فارح عبد الحفيظ عون أمن بمتوسطة ابن رشد بمدينة الشريعة جنوبي غربي عاصمة الولاية تبسة المحسنين ووزير الصحة عبدالمالك بوضياف التحرك العاجل للتكفل بحالة أبنته هبة الرحمان التي فقدبصرها فجأة وترقد في مستشفى مصطفى باشا منذ أول فيفري الماضي دون توصل الطاقم الطبي لاية نتيجة وبحسب والد الطفلة التي تبلغ من العمر 7 سنوات ومتمدرسة بإبتدائية حي الملعب فإن هبة الرحمان كانت عادية إلى غاية صبيحة 28 جانفي 2016 عندما أستقيضت من النوم وقالت بأنها لا تستطيع الوقوف وعندما حاولت سقطت ارضا وبعد التوجه لعيادة بتبسة متخصصة في أمراض العيون واجرت التحاليل الطبية واشعة بالسكانير قيل لنا أن لديها تضخم في عصب الرؤية . 

وباءت كل المحاولات محليا بتبسة بالفشل لاسترجاع البراءة لبصرها وحولت يوم 1 فيفري إلى مستشفى مصطفى  باشا ولم تعرف حالتها الصحية أي تقدم بل أنها بدأت تفقد نسبة الكالسيوم في جسمها وهي في فراش المرض المستعصي الذي لم يقدم بشأنه أي تشخيص دقيق لمعرفة الاسباب الحقيقية بل أن التقارير الطبية تقر بسلامة الجهاز البصري ، الام ترافق الطفلة بالمستشفى والاب بمدينة الشريعة يقول أليس من حقنا في الجزائر العميقة أن تكون لنا  فرص العلاج في العيادات المتخصصة بالخارج نحن لدينا الله ثم الدولة والمحسنين يذرف الدموع على أمل تحرك وزارة الصحة للتكفل بالطفلة هبة الرحمن عساها تسترجع نورعينها وتطفي نار تلتهب يوميا وتزيد الوالدين حرقة على هبة الرحمان التي تضيع يوميا في موقع الصبر الايوبي.


عدد قراءات اليوم:



مساحة المشاركة من القراء




تحديث