إرشــــــــــادات للمـــــــرأة

عالم حواء
11 يوليو 2016 () - من إعداد: حداد ليلى
0 قراءة
+ -

حكم إفساد الزوج صوم زوجته إذا صامت تطوعاً بغير إذنه؟
 إذا صامت الزوجة تطوعاً بغير إذن زوجها، فله أن يفطرها إذا احتاج إلى ذلك باتفاق العلماء؛ وذلك لأن حقه واجبٌ وهو مقدَّمٌ على صوم التطوع وحق الزوج من باب المفروضات في الأصل، والصوم تطوع من باب المستحبات، ولأنه ربما لو أبت مع شدة رغبته، ربما يكون في قلبه شيءٌ عليها، فتسوء العشرة بسبب ذلك، وخص المالكية جواز تفطيرها بالجماع فقط. أما بالأكل والشرب، فليس له ذلك، لأن احتياجه إليها الموجب لتفطيرها إنما هو من جهة الوطء.
ما هي كيفية غسل الجنابة المستحبة؟
 يبدأ الغسل باستحضار النية (أداء فرض الغسل من الجنابة) ثم غسل الفرج وإزالة الأذى، ثم غسل اليدين ثلاثا. فالوضوء الكامل، وبعدها غسل الرأس حتى يصل الماء إلى بشرة الرأس، ولا يكفي المسح عليه، كما لا يكفي غسل بعضه وترك بعضه الآخر، وتفعل ذلك المرأة وتضغث شعر رأسها وليس عليها حل ظفيرتها، وأخيرا إفاضة الماء على سائر الجسد مع الدلك، ويسن البدء بالميامن، ويجوز استعمال المنظفات كالصابون قبل الغسل من الجنابة بالماء المطلق أو بعده، ولا فرق بين غسل الجنابة والحيض عند المالكية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول