خرافات عن كلف الحمل

عالم حواء
18 يوليو 2016 () - رزيقة أدرغال
0 قراءة
+ -

 من مشاكل البشرة التي تؤرق الحامل، ظاهرة الكلف الذي يصيبها خلال الحمل، وقد راجت حوله عدة معتقدات من أسباب ظهوره إلى طرق التخلص منها.
ترى النساء أن الكلف يظهر في الوجه عند الحمل بذكر. ويظهر الكلف في الرقبة والبطن عند الحمل بأنثى، كما ترى بعضهن أن الكلف يكون غامقاً في حال الحمل بذكر، ويظهر في كل المناطق، أما الكلف المرافق للحمل بأنثى فيكون لونه فاتحاً.
أما عن طرق التخلص منه، ترى الجدات خصوصا أن لحظات الولادة العصيبة هي أنسب الأوقات لإزالة الكلف، حيث يعتقدن أن العرق الذي يتصبب من وجه المرأة أثناء الطلق يمكن مسحه وفرك الكلف به، عن طريق شال المرأة أو غطاء رأسها أو فوطة خارجية، إلا أن أخصائيي الأمراض الجلدية يرون غير ذلك:
التغيرات الهرمونية المصاحبة للحمل هي سبب ظهور الكلف وهو تجمع بقع داكنة في مناطق من جسم الحامل.
يكثر ظهور الكلف لدى ذوات البشرة الداكنة.
يزول كلف الحمل تدريجياً بعد الولادة بعدة أشهر.
تزيد نسبة ظهور كلف الحمل مع تعرض الحامل لأشعة الشمس.
يجب أن تستخدم الحامل واقي الشمس المناسب عند تعرضها للشمس، ولا تلجأ للتقشير أو أي علاج كيميائي للكلف حتى تضع مولودها.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول