الإسكندرية تحتفي بالمقاومة الجزائرية

ثقافة
8 أغسطس 2016 () - الجزائر: محمد علال
0 قراءة
+ -

تحتفي الدورة الـ32 لمهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر الأبيض المتوسط، بالسينما الجزائرية التي لها علاقة خاصة بالمقاومة وكفاح الشعوب ضد الاستعمار، حيث يحمل
المهرجان شعار “السينما والمقاومة”، وهو خطوة من إدارة مهرجان الإسكندرية للتأكيد على دور السينما في الدفاع عن القضايا العدالة، وقد تم اختيار الثورة الجزائرية نموذجا.

 يحمل مهرجان الإسكندرية تحية خاصة للسينما الجزائرية التي لها باع طول ورصيد هام في تناول المواضيع ذات البعد الثوري، فالقائمة الطويلة للأفلام منذ فجر الاستقلال، التي أنتجها المركز الوطني للسينما ومؤسسة ياسف سعدي للإنتاج السينمائي والديوان الوطني للتجارة والصناعة السينماتوغرافية، وعدة شركات إنتاج قدمت روائع سينما المقاومة للعالم، على غرار “رياح الأوراس” للمخرج لخضر حامينا 1966 و”فجر المعذبين” للمخرج أحمد راشدي 1965، ورائعة كوستاغفراس “زاد” 1968 الذي منح الجزائر أول أوسكار عربي، والفيلم الجزائري “معركة الجزائر” للمخرج الإيطالي جيليو بنتيكورف، وغيرها من الأفلام المميزة، تشد إليها هذه الأيام أعين الدورة الثانية والثلاثين لواحد من أهم وأكبر المهرجانات العربية، الذي ينظم هذه السنة ما بين 21 إلى 27 سبتمبر المقبل، الذي لم يكن ليمر على موضوع المقاومة دون تحية الثورة الجزائرية وبلد المليون ونصف المليون شهيد.

“فيلم معركة الجزائر علامة فارقة في تاريخ السينما”
 يقول مدير المهرجان الإسكندرية أمير أباظة: “الاحتفاء بالجزائر والثورة الجزائرية شرف كبير لأي مهرجان”، وأوضح: “أفلام دولة المليون ونصف المليون شهيد ستكون حاضرة بشكل خاص في مهرجان الإسكندرية”، وقال: “لقد كان هدفا أساسيا لمهرجان الإسكندرية التركيز على مرحلة الثورة الجزائرية وأفلامها التي تعتبر أهم مقاومة في العصر الحديث”، واختيار فيلم “معركة الجزائر” تحديدا للمشاركة ضمن باقة من الأفلام الجزائرية التاريخية، باعتباره “علامة فارقة في تاريخ السينما، ليس فقط الجزائرية؛ إنما العربية والعالمية”. وأشار أباظة إلى أن هناك تعاونا كبيرا بين الجزائر ومصر في الأربع سنوات الأخيرة، حيث كان في السابق صعوبة في الحصول على الأفلام، أما الآن فهناك تعاون مهم نتيجة جهود وزارة الثقافة الجزائرية ووزارة المجاهدين التي قدمت، كما قال: “أعمالا سينمائية مميزة في السنوات الأخيرة”. واختار مهرجان الإسكندرية مقاومة الشعوب من أجل الحرية والاستقلال، نموذجاً خاصا، حيث يعرض خلال فعاليات المهرجان الفيلم العالمي “معركة الجزائر” إخراج الإيطالي العالمي جيلو بونتيكورفو، وهو الفيلم الذي منعت فرنسا عرضه لمدة 40 عاما. وتحتفل الجزائر هذا العام بمرور 50 عاما على إنتاجه، كما يعرض للجزائر أيضا فيلم “العقيد لطفى” إخراج أحمد راشدى، وإنتاج 2015. ويحاول الفيلم اختزال حياة المناضل الجزائري “الذي يعرف باسمه الثوري العقيد لطفي انطلاقا من تاريخ اندلاع شرارة 1 نوفمبر، وصولا إلى لحظة استشهاده التاريخية في صحراء بشار.

ويعرض أيضا فيلم “زبانا” الذي عرض منذ عامين في مهرجان “كان” السينمائي عن قصة للكاتب الكبير عز الدين مهيوبي، وزير الثقافة الحالي، ويتناول قصة حياة المناضل الجزائري “أحمد زهانة” والملقب “زبانة”، وهو أول من نفذ فيه حكم الإعدام بالمقصلة خلال ثورة التحرير، الفيلم من إخراج سعيد ولد خليفة الذي شارك في المسابقة الرسمية لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط 2013.

الاحتفاء بالجزائر يلبي شعار الدورة
 يندرج الاحتفاء بسينما الجزائر، حسب المديرة الفنية لمهرجان الإسكندرية ميرفت عمر، ضمن برنامج خاص حدده المهرجان وفق شعار “السينما والمقاومة” الذي ترفعه الدورة الـ32 لمهرجان الإسكندرية، كما قالت لـ “الخبر” إن: “هذه الفئة كشاهد على تاريخ مقاومات الشعوب ليس فقط العربية، بل أيضا الأوروبية، حيث تحضر خارج المنافسة أفلام من روسيا وعدة دول غربية”. كما أن الحدث الأبرز في هذه الفئة هو مرور 60 عاما على تأميم قناة السويس، وانتصار مصر على العدوان الثلاثي، وهو الموضوع الذي قدم عدة أفلام مصرية هامة أبرزها فيلم “فيلم بورسعيد - المدينة الباسلة” للمخرج عز الدين ذو الفقار، بمشاركة نخبة من نجوم السينما المصرية في ستينيات القرن الماضي منهم فريد شوقي، هدى سلطان، ليلى فوزي، شكري سرحان، زهرة العلا، أمينة رزق، حسين رياض، زينب صدقي، رشدي أباظة.

أوضحت المديرة الفنية لمهرجان الإسكندرية من جهة ثانية، أن “الجزائر ستكون حاضرة بقوة هذه السنة في جميع فئات المهرجان”، وذلك سواء في المسابقة الرسمية للأفلام الروائية والوثائقية والقصيرة: “كما سيكون هناك تكريم خاص لأحد الأسماء الجزائرية التي لها بصمة كبيرة في السينما الجزائرية، وارتأت إدارة المهرجان عدم الإعلان عن الأسماء المكرمة قبل الندوة الصحافية لمدير المهرجان أمير أباظة التي سيعقدها قريبا للإعلان عن البرنامج النهائي للمهرجان”.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول