نوكيا تتحدى أبل وسامسونغ بعودتها لإنتاج الهواتف الذكية

الخبر الرقمي
3 ديسمبر 2016 () - الخبر اونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

بعد غياب دام سنوات، تعود شركة "نوكيا" إلى إنتاج الهواتف الذكية، مؤكدة أنها ستطلق هاتفها الجديد في بداية عام 2017.


 اتخذت الشركة هذا القرار بعد أن أبرمت عدة اتفاقات مع شركات لكي يرى الهاتف الجديد النور.



والشركة الفنلندية نالت موافقة شركة "مايكروسوفت" صاحبة حقوق الملكية لهواتف نوكيا، كما أبرمت اتفاقا مماثلا مع "غوغل"، إذ سيعمل الهاتف الجديد بنظام "أندرويد" الذي تديرها "غوغل".


ومن المتوقع أن يواجه الهاتف الجديد منافسة شرسة، في ظل وجود شركة عملاقة مثل "أبل" و"سامسونغ" وغيرهما.


ويقول مدير الشركة المصنعة لهواتف نوكيا أرتو نوميلا، إنه سيجري إطلاق الهاتف الجديد في مطلع العام 2017، مبديا ثقته في قدرة الهاتف الجديد على المنافسة.



وتعتمد الشركة في إنتاج الجديد وتسويقه على الخبرة التي تملكها في مجال صناعة الهواتف، وكونها علامة تجارية لهواتف رخيصة الثمن.



وكانت مبيعات شركة "نوكيا" تراجعت كثيرا إثر ظهور شركة "أبل" المنافسة عام 2007، ودخلت الشركة الفنلندية في أزمة حادة عام 2011، وتوقفت تماما عن إنتاج الهواتف الذكية عام 2014.



واشترت شركة "مايكروسوفت" قسم الهواتف المحمولة في "نوكيا" عام 2013، في صفقة بلغت قيمتها 7 مليارات دولار، وكرس القسم بعد ذلك جهوده نحو خدمات الشبكات.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول