تحقيق:مواد مسرطنة في حفاضات الأطفال

عيادة الخبر
27 يناير 2017 () - الخبر أونلاين / وكالات
0 قراءة
+ -

أظهرت تحاليل قام بها مركز التجارب "60 مليون مستهلك" وجود بقايا من المواد السامة في 10 أنواع من أصل 12 نوعا من حفاظات الأطفال التي تم اختبارها.

 

وتعتبر مجلة "60 مليون مستهلك" تابعة للمعهد الوطني للاستهلاك في فرنسا.

 

وحسب القائمين على هذه الدراسة، فإن الطبقات التي تحمي أرداف الرضَّع تحتوي على بقايا المبيدات؛ مثل: الغليفوسات (العنصر النشط في مبيدات الأعشاب الشهيرة herbicide)، والديوكسين، والهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات، وآثار من مركبات عضوية متطايرة.

 

وكانت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان قد صنفت مادة الغليفوسات، "كمادة مسرطنة للإنسان"، وحذرت المجلة الشهرية من أن وجود مثل هذه المواد السامة في المنتجات شيءٌ غير مقبولٍ.

 

وتم كشف هذه المواد في أصناف إيكولوجية مثل “Carrefour Baby Eco Planet” وأصناف عادية مثل “Pampers Baby Dry”. حسب نتائج التحاليل فهذان المنتجان هما اللذان حصلا على أسوأ تقييم.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول