مهمة صعبة لـ "الكناري" أمام "الكاب" والإثارة في وهران

قراءة

رفيق وحيد / 21 ابريل 2017 ()



تجري اليوم مباراتان متأخرتان عن الجولة 23 للرّابطة المحترفة الأولى، ويقترح البرنامج قمة تعد بالإثارة بين مولوديتي وهران والجزائر بملعب أحمد زبانة في وهران، وهي أول مباراة سيتابعها المدرّب الوطني الجديد لويس لوكاس ألكاراز، وستكون فرصة له لأخذ صورة عن إمكانات لاعبي البطولة الجزائرية.

ورغم أن العميد خسر عدة نقاط في سباق البطولة، فإنه يراهن على كسب أكبر عدد من النقاط خلال مبارياته المتأخرة من أجل تقليص الفارق عن الرائد وفاق سطيف، على الأقل لضمان مشاركة في رابطة أبطال إفريقيا الموسم المقبل، غير أن مهمة تشكيلة المدرّب كمال مواسة المنتشية بتأهّلها إلى دور المجموعات لكأس "الكاف" تبدو صعبة أمام "الحمري" الذي يصرّ على كسب نقاطه بأرضه.

ولن تختلف مهمة شبيبة القبائل من حيث الصعوبة عن مولودية الجزائر، كون "الكناري" سيلتقي بشباب باتنة بملعب هذا الأخير، في رحلة بحث عن نقاط المباراة الثلاث حتى يبتعد عن منطقة الخطر، لكن المهمة ستكون صعبة لشبيبة القبائل نظرا للوضعية الصعبة أيضا لفريق شباب باتنة الذي يسعى بدوره لتأمين نفسه من شبح السقوط.

رفيق وحيد

 

برنامج اليوم

باتنة (ملعب مصطفى سفوحي): شباب باتنة ــ شبيبة القبائل 16سا

وهران (ملعب أحمد زيانة): مولودية وهران ــ مولودية الجزائر 17سا


عدد قراءات اليوم:



مساحة المشاركة من القراء




تحديث