وفاة سبعينية بسبب غلق سكان حي للطريق بتيزي وزو

مجتمع
3 أغسطس 2017 () - علي رايح
الصورة من الأرشيف
0 قراءة
+ -

توفيت  سبعينية ، صباح اليوم، في الازدحام المروري الذي تسببت فيه الحركة الاحتجاجية التي نظمها سكان حي "لافوريار" ببلدية تادمايت بولاية تيزي وزو، عقب شلهم لحركة المرور بالطريق الوطني رقم 12 للمطالبة بترحيلهم من سكناتهم الهشة بإتجاه منازل لائقة .

حسب بيان لخلية الإتصال لمديرية الحماية المدنية لولاية تيزي وزو تكفل أعوان الحماية المدنية وحدة ذراع بن خدة لنقل على الساعة الـ11 من صباح أمس  المرحومة البالغة من العمر 76 سنة  التي عثر عليها متوفاة بداخل مركبة كانت ضحية الإزدحام غير بعيد عن المركز المهني و التمهين بتادمايت و ذلك إلى عيادة متعددة الخدمات بذات المدينة  .

للإشارة طالب المحتجون حسب مصادر محلية  الذين شلوا حركة المرور بترحيلهم من السكنات الهشة التي يقطنونها نحو منازل لائقة .

من جهته أكد رئيس بلدية تادمايت لـ "الخبر " في مكالمة هاتفية أن مصالحه شرعت في عملية إحصاء القاطنين بالحي و أن الأولوية للترحيل حسبه سيخص العائلات المنحدرة من تادمايت أما  الأخرى فهي  مطالبة بالعودة لقراها و إلى منازلها التي هاجروها بفعل الظروف الأمنية .

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول