عامل يحاول الانتحار بتعاونية الحبوب في سعيدة

مجتمع
22 أغسطس 2017 () - سعيدة: أ.العرابي
0 قراءة
+ -

حاول، صباح اليوم، عامل في الخمسينيات من عمره، الانتحار برمي نفسه من مبنى تعاونية الحبوب والخضر الجافة بالمنطقة الصناعية وسط مدينة سعيدة بسبب إستدعائه من طرف المدير وتوبيخه على إحدى المنح التي يتقاضاها الموظفون حسب إجماع عدد من العمال التي التقتهم "الخبر" أثناء الحادثة حيث كان يردد العامل وهو في الأعلى أنه تعرض"للحقرة" وأنه تم توقيفه تعسفيا .
وهدّد هذا العامل برمي نفسه وهو في حالة نفسية معقدة استدعت تدخل مختلف السلطات المدنية والعسكرية وحضور عائلته لاحتواء الوضع والتحاور معه، حيث نجح مدير الحماية المدنية الذي تسلق لأعلى مخازن الحبوب في الحوار معه وإقناعه بالعدول عن الانتحار .
من جهة أخرى أجمع العمال أن الموظف الذي أقدم على محاولة الانتحار هو من أحسن الموظفين بالتعاونية يعمل كحارس يعيش ظروف اجتماعية مزرية جدا ولم تتدنى يده يوما إلى الاختلاس أو استغلال منصبه لربح مشبوه كما يروي العمال .
وتعود وقائع إقدامه على هذا التصرف بعد أن دخل إلى مكتب المدير وخرج منه منهارا نفسيا انقطعت في وجهه جميع الحلول بسبب أحد المنح .
أما عن الوضع العام للتعاونية، فأكد العمال أنها لا تسير على ما يرام وهي متجهة نحو الإفلاس نتيجة عدم تجديد العتاد وانعدام مقاييس العمل الحديثة خاصة فهي لا تحتوي على مصاعد رغم علوها إضافة إلى تهالك معدات العمل خاصة من الجانب التقني .
ويذكر أن تعاونية سعيدة من أقدم المؤسسات العاملة في مجال تخزين وبيع الحبوب ويعود تسييرها مركزيا إلى المديرية العامة للحبوب والخضر الجافة. من جهتها حاولت "الخبر" الحديث مع مدير التعاونية للرد على ما يحدث داخل هذه المؤسسة العمومية ولكنه رفض استقبال بعض وسائل الإعلام التي كانت حاضرة تبحث عن تفسير للحادثة وتداعياتها .

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول