إلتماس أقصى العقوبات على المعتدين على صحفي بخميستي

مجتمع
22 أغسطس 2017 () - الخبر أونلاين/ وأج
0 قراءة
+ -

إلتمست نيابة محكمة القليعة (تيبازة) اليوم  الثلاثاء في جلسة علنية تسليط أقصى العقوبات على المتورطين في قضية الاعتداء بمدينة خميستي على مراسل يومية الشروق من ولاية تيبازة و تجريده من هاتفه و  أمواله في إنتظار صدور الحكم الأسبوع القادم.

 

و إلتمس ممثل الحق العام تسليط عقوبة 10 سنوات نافذة في حق المتورط الرئيسي  (في حالة فرار) و كذا 7 سنوات نافذة في حق المتورط الثاني (موقوف) و سنتين  في حق شريكين إثنين إلى جانب غرامات مالية تتراوح ما بين 200 ألف دينار و 1 مليون دينار على أن يصدر الحكم الاسبوع القادم بعد المداولات.

 

و كانت قبلها هيئة المحكمة قد إستمعت لأقوال المتهمين و الضحية و واجهت قاضية  الجلسة المتورطين بالدليل المادي و إعترافهم لدى محاضر الضبطية القضائية  بإقترافهم الجرم حيث تمكن يومها أمن ولاية تيبازة من الإطاحة بهم و إسترجاع  الهاتف المسروق.

 

و كان الضحية "ب بوقشور" مراسل يومية الشروق القاطن بمدينة خميستي قد تعرض  خلال الأسبوع الثاني من الشهر الجاري لاعتداء باليل تحت طائلة التهديد بالسلاح  الأبيض من قبل عصابة مختصة في الاعتداء على المواطنين بالقرب من مسكنه و جردوه من مبلغ مالي يفوق ال140 الف دينار و هاتفه النقال.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول