أول تعثر لفرنسا أمام لوكسمبورغ بعد 103 عاما

رياضة
3 سبتمبر 2017 () - الخبر أونلاين/الوكالات
0 قراءة
+ -

أضاع المنتخب الفرنسي فرصة التأهل إلى النهائيات، بعدما تعثر أمام ضيفه اللوكسمبورغي للمرة الأولى منذ 1914، بالتعادل معه 0-0 اليوم الأحد في تولوز، خلال الجولة الثامنة من منافسات المجموعة الأولى لتصفيات مونديال روسيا 2018.

 

وكانت الفرصة قائمة امام فريق المدرب ديدييه ديشان لكي يضع قدما في نهائيات روسيا، نظرا الى تواضع مستوى المنتخب الضيف، لكن الفرنسيين القادمين من انتصار ساحق الخميس على هولندا (4-0)، عجزوا عن ترجمة الفرص التي سنحت أمامهم طيلة الدقائق التسعين، وفرطوا بنقطتين ثمينتين.

 

ورغم هذه النتيجة التي اعادت فرنسا بالذاكرة الى تاريخ الثامن من فبراير 1914، اي التاريخ الذي فشلوا فيه للمرة الأخيرة في الفوز على لوكسمبورغ (خسروا 4-5)، ما زالوا في الصدارة بفارق نقطة عنالسويد، التي تغلبت بدورها على مضيفتها بيلاروسيا 4-0، واربع عن هولندا الفائزة على ضيفتها بلغاريا 3-1.

 

 

ويختتم المنتخب الفرنسي مشواره في التصفيات ضد بلغاريا وبيلاروسيا في صوفيا وسان دوني على التوالي، في 7 و10 اكتوبر المقبل.

 

وسيطر المنتخب الفرنسي بالكامل على مجريات الشوط الأول، لكنه افتقد الى الدقة في اللمسة الأخيرة حيث سدد على المرمى في 21 مناسبة خلال الدقائق الـ45 الأولى (اكبر عدد محاولات في شوط واحد منذ لقاء جزر فارو في 10 اكتوبر 2009).

 

وكانت أبرز فرصه للنجم أنطوان غريزمان في الدقيقة 12، عندما مرر له كيليان مبابي الكرة على طبق من فضة لكنه اطاح بالكرة خارج الخشبات الثلاث، وفي الدقيقة 39 عندما عاند الحظ مهاجم اتلتيكو مدريد الإسباني بعدما ارتدت الكرة من العارضة اثر ركلة حرة من 30 م.

 

وتواصلت معاناة فرنسا في الشوط الثاني، الذي شهد خروج مبابي ودخول كينغزلي كومان، إذ واصلت مسلسل اهدار الفرص وعاندها الحظ بعدما ارتدت رأسية لبول بوغبا من العارضة (78)، ثم كادت لوكسمبورغ أن تفاجئها بعد دقيقة فقط لكن القائم تدخل هذه المرة لمصلحة الفرنسيين الذين لجأوا الى نبيل فقير بدلا من غريزمان دون أي تغيير في النتيجة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول