صور مشينة تطيح بثالث مذيع في "فوكس نيوز" الأمريكية

منوعات
9 سبتمبر 2017 () - نيويورك- فرانس برس
0 قراءة
+ -

تتوالى فضائح التحرش الجنسي على قناة "فوكس نيوز" في أميركا، وفي آخر فصولها، إقالة مذيع ثالث.

فقد استغنت قناة "فوكس نيوز" عن خدمات مقدم متهم بالتحرش الجنسي في ثالث قضية من نوعها في أقل من سنة للقناة الإخبارية المعروفة بسياستها التحريرية المحافظة.

وفي مطلع أوت، أفادت تقارير صحافية أن مقدم برنامج "ذي سبيشاليستس" إيريك بولينغ بعث برسائل نصية تتضمن صورة لأعضائه الحساسة، لثلاث زميلات على الأقل.

ويعود تاريخ إرسال هذه الرسائل إلى سنوات عدة خلت بحسب الموقع الإخباري.

وقد علقت إدارة "فوكس نيوز" خدمات المقدم بعد ساعات قليلة على الكشف عن هذه المعلومة. وأعلنت فتح تحقيق بإشراف محامين من خارج الشركة.

وأفادت متحدثة باسم القناة لوكالة فرانس برس أن هؤلاء المحامين أجروا "عملية تحقق سرية من هذه الادعاءات" من دون إعطاء تفاصيل إضافية بشأن الخلاصات التي توصلوا اليها.

وتأتي تنحية اريك بولينغ الذي ألغت القناة برنامجه، بعد سلسلة فضائح أخرى طالت القناة خلال العام الماضي.

وفي جويلية 2016، أرغم مؤسس "فوكس نيوز" ورئيسها روجر ايلز على الاستقالة بعد اتهامات بالتحرش الجنسي.

كذلك، في أفريل 2017، اضطر المقدم الشهير في القناة بيل أورايلي الذي كانت برامجه تحقق نسب مشاهدة مرتفعة لترك "فوكس نيوز" للأسباب عينها.

وفي جويلية، استغنت "فوكس سبورتس" التابعة أيضا للمجموعة الأم "توينتي فرست سنتشوري فوكس" عن مدير البرامج في القناة بعد الاشتباه بقيامه بممارسات شائنة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول