أمريكية تتبرع بحليب ثدييها لمواجهة "هارفي" و"إيرما"

منوعات
13 سبتمبر 2017 () - الجزائر- محمد بوصواف
0 قراءة
+ -

 بطريقة مثيرة، حاولت سيدة أمريكية تقديم مساعدة لمنكوبي زلزال "هارفي" المدمر، وبالتحديد مساعدة الأطفال الرضع.

السيدة دانيال بالمر، من أوينزفيل ، في ولاية ميسوري، قالت لقناة "إيه بي سي نيوز" أن لديها فائضا في إنتاج الحليب من ثدييها، لكن ولدها المريض "ترويت" والمصاب بتشوه خلقي في القب، لا يستطيع شربه.

ووجدت أنها تخزنه في الثلاجة لكثرته، لكن بمجرد وصول عاصفتي "هارفي" و"إيرما"، اهتدت السيدة بالمر لفكرة مبتكرة لتقديم المساعدة.

وقال بالمر لقناة "إيه بى سى نيوز": "بالنسبة للجزء الأكبر من حياته لم يتمكن من تناول حليبى". "كان كل اللبن الذي أضخه من ثديي، أضعه في الثلاجة، وكان لدي دائما فائض في الحليب، وقدأجرى ابني ترويت ثماني عمليات جراحية حتى الآن، ومع مرور الوقت استمرت في تخزين الحليب".

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أرسلت السيدة بالمر أكثر من 1000 أوقية (29 لترا) من حليب الثدي إلى تكساس لمساعدة الأطفال والأمهات المتضررين من إعصار هارفي.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول