إطلاق اسم الأديبة آسيا جبار على مكتبة بباريس

ثقافة
15 سبتمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

سيطلق اسم الأديبة الجزائرية الراحلة وعضو بالأكاديمية الفرنسية آسيا جبار التي وافتها المنية في فيفري 2015 على مكتبة بالعاصمة الفرنسية باريس, حسبما أعلنه اليوم الجمعة مستشار بمدينة باريس على حسابه الخاص في تويتر.

 

وأشار المستشار المفوض لدى نائب رئيس البلدية المكلف بالعمران جاك بودريي أن المكتبة التي ستفتح أبوابها في ديسمبر القادم تقع بالدائرة 20 من باريس و تتربع على مساحة تقدر بـ 1.038 متر مربع ويوفر هذا المكان الثقافي فضاء مخصص للطفولة الصغيرة ومنطقة رقمية. 

 

وقد سبق وأن كرمت مدينة باريس الأديبة الراحلة لتخليد السنة الأولى من رحيلها.

 

وتميز حفل التكريم الذي نظمته بلدية باريس في 10 فيفري 2016 بالشراكة مع جامعة السوربون الجديدة و جمعيات نادي أصدقاء آسيا جبار و أرشيف كلود سيمون ببرنامج ثري بمستوى أستاذة الأدب و الأكاديمية و المخرجة التي رشحت لجائزة نوبل للأدب. 

 

في كلمتها بهذه المناسبة  عبرت رئيسة بلدية باريس آن هيدالغو عن فرحتها لتنظيم حفل تكريم على شرف "هذه الشخصية المميزة" التي "أثرت فينا بموهبتها الاستثنائية التي حاكت خيالنا وواقعنا في نفس الوقت".

 

واسترسلت تقول "بعد مضي سنة على رحيلها أنا متأثرة بتواجدي هنا لأني أجد في أعمال آسيا جبار بعد تعدد الهويات الذي يساهم في بناء الذات و بناء العالم" معربة عن تمام استعدادها للتعاون مع الجمعيات التي تعتزم نقل و بث رسالة آسيا جبار.

 

وتعتبر آسيا جبار واسمها الحقيقي فاطمة الزهراء ايماليان إحدى أشهر الروائيين في المغرب العربي وقد ألفت عدة روايات و قصص وأشعار وكذا مقالات، كما كتبت للمسرح وأخرجت عدة أفلام. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول