جدال حول مكانة الكتاب الرقمي

ثقافة
17 سبتمبر 2017 () - علي رايح
0 قراءة
+ -

كشف حسين منجوج مدير مركزي بوزارة الثقافة ، اليوم الأحد، خلال إشرافه على لإفتتاح أشغال الملتقى الوطني حول مكانة الكتاب الرقمي في المكتبات إلى أن الوزارة بصدد إعداد مرسوم تشريعي سيصدر 2018 لتجسيد إرادة وزارة الثقافة لدعم الكتاب الرقمي حيث سيتم تخصيص فضاء للكتاب الرقمي بكل المكتبات لمسايرة التقدم الذي يشهد القطاع.

احتضنت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية، الاحد، فعاليات ملتقى وطني حول موضوع مكانة الكتاب الرقمي في المكتبات شارك فيه باحثون جامعيون و مدراء مكتبات قدموا من ولايتي الجزائر العاصمة و سطيف إلى جانب زملائهم من ولاية تيزي وزو .

وسمح الملتقى للمشاركين في أشغاله مناقشة واقع الكتاب الرقمي ببلادنا الذي تبقى مكانته حسب السيد حسان منجوج ممثل وزارة الثقافة "محتشمة جدا ". حسب حسين منجوج أن وزارة الثقافة بصدد تحضير مرسوم تشريعي لتشجيع الكتاب الرقمي سيصدر العام لمقبل وسيتم تخصيص فضاء للكتاب الرقمي بكل المكتبات.

وتباينت المواقف فيما يخص موضوع الملتقى فمن الباحثين المطالبين بضرورة فتح المجال للكتب الرقمية باعتبارها ظاهرة جديدة برزت في العالم منذ أزيد من 15 سنة . سمحت إذن أشغال هذا الملتقى للحاضرين بتبادل الأراء حول موضوع الساعة فمنهم من يرى أن للكتب الورقي مكانته في المجتمع حيث يبقى مطلب الاف من القراء مدعمين رايهم بما هو ساري بفرنسا و الولايات المتحدة الأمريكية حيث يبقى سوق الكتاب الورقي في الصدارة فيمتا يرى الأستاذ بوداود إبراهيم من جامعة الجزائر العاصمة أن المستقبل للكتاب الرقمي و أن عهد الكتاب الورقي قد ولا وحل مكانه الكتاب الرقمي والذي هو مطلب الفئات الشبانية التي تتطلع لاستغلال التكنولوجية بصفة فعلية وأنه سيكون حسبه تحول أكيد و حاسم وأنه يتوجب على الجميع مسايرة التغيرات الواقعة في المجتمع و استيعاب الدروس لتفادي فوات القطار.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول