حادثة الانفجار بتيارت كانت بسبب تسرب الغاز بمخزن محل تجاري

مجتمع
18 سبتمبر 2017 () - الخبر اونلاين
0 قراءة
+ -

تشير المعطيات الأولية حول حادثة الانفجار، الذي هز مدينة تيارت ليلة أمس الأول وخلف قتيلا و 4 جرحى،  إلى تسرب لغاز المدينة في المخزن الخلفي لمحل لبيع الأفرشة و الأغطية يقع بشارع الأمير عبد القادر، تحوّل إلى انفجار و حريق بفعل غلق الضحية لقاطعة التيار الكهربائي أثناء تنقله لجلب سلعة من المخزن الخلفي.


واستمرت التحقيقات المفتوحة من قبل الشرطة العلمية لأمن الولاية في صبيحة أمس، لتحديد الأسباب الحقيقية الكامنة وراء هذا الانفجار القوي، بعد تطويق المكان وغلق الموقع بشريط وحركة المرور على طول الشارع، وسط توافد عدد كبير للفضوليين، حيث بدت للعيان الخسائر المادية المتمثلة في انهيار سطح و سقف المسكن الواقع أعلى المحل التجاري بواجهتين، لحسن الحظ أنه كان فارغا، فيما تضررت بعض المحلات التجارية المجاورة للمبنى نتيجة الانفجار القوي للغاز المتسرب و المتراكم في المحل الذي كان مستغلا كمقهى في وقت سابق.


وحتى الساعة العاشرة، كان أفراد عائلة الضحية الناصر جلواط البالغ من العمر 19 سنة، ابن صاحب المحل التجاري تنتظر أمام مصلحة حفظ الجثث بمستشفى الدكتور يوسف دمارجي، انتهاء إجراءات التحقيق لنقل جثمانه و تحضير مراسيم الجنازة بمقبرة عين قاسمة المفترض أنها أقيمت عصر أمس وسط حضور كبير للمشيعين.


و بمصلحة الإنعاش كان 4 جرحى تتراوح أعمارهم بين 27 و 38 سنة، يتلقون الإسعافات من بينهم سيدة تعرضت لحروق أثناء مرورها بالشارع المعروف محليا بشارع "بيجو"، و جريح آخر كان على متن سيارة سياحية سقط عليها جزء من المبنى، ما تسبب في جروح لسائقه ، فيما الجريح الرابع هو شاب قريب صاحب المحل كان في الداخل وقت الحاثة.
وقام الوالي بزيارة لمكان الحادث و للمرضى بمستشفى يوسف دمارجي بأعالي المدينة صبيحة أمس، ومواساة عائلة الضحية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول