تحقيق قضائي في مستشفى تيغنيف بمعسكر

مجتمع
20 سبتمبر 2017 () - ب. نور الدين
0 قراءة
+ -

علمت "الخبر" من مصادر مسؤولة أن وكيل الجمهورية لدى محكمة تيغنيف بولاية معسكر، أمر مصالح الشرطة القضائية لدى أمن دائرة تيغنيف بفتح تحقيق معمق على مستوى المؤسسة العمومية الاستشفائية شلبي عبد القادر والاستماع إلى أقوال جميع الأطراف.

 جاء ذلك عقب وضع أم لرضيع من جنس أنثى داخل مصلحة طب النساء، واستغلت فرصة زيارة أهالي المرضى وقت الظهيرة لتلوذ بالفرار.

من جانب آخر، أمر وكيل الجمهورية بتيغنيف مصالح الشرطة القضائية بفتح تحقيق دقيق حول ظروف وفاة امرأة وتوأميها، بعدما تقدم زوج الضحية برفع شكوى أمام النيابة العامة، يتهم فيها إدارة المستشفى بالإهمال واللامبالاة في التكفل بزوجته وطفليه، حيث يتواصل التحقيق مع جميع الأطراف لفك خيوط هذه الأخطاء الطبية المتكررة التي لا تعتبر الأولى من نوعها.

 مدير المستشفى وفي رده على هذه الحادثة، أفاد بأن المشتبه فيها استقبلت في حالة مستعجلة من أمرها تطلب تحويلها إلى غرفة التوليد، حيث وضعت رضيعا من جنس أنثى، وبعد تماثلها للشفاء طالبتها إدارة المستشفى بوثائق هويتها، استغلت فرصة زيارة أهالي المرضى وقت الظهيرة لتلوذ بالفرار إلى وجهة مجهولة، حيث تم إخطار مصالح الأمن بالحادثة لتفتح تحقيقا في القضية.

نفس المسؤول أفاد بأنه بعد فحص أقراص كاميرات المراقبة الموضوعة بأجنحة المستشفى، تم التعرف على هويتها، كما تم فتح تحقيق إداري بالمستشفى، ووضع الرضيعة بمركز رعاية الطفولة المسعفة بتيغنيف.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول