تصدير "سمك عين الدفلى" إلى المجر !

مال و أعمال
20 سبتمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

تم اليوم الأربعاء شحن اعتبارا من سد غريب (عين الدفلى) كمية تقدر ب10 قناطير من سمك المياه العذبة من نوع ساندر، تحسبا لتصديرها خلال نفس اليوم نحو المجر حسبما أفاد به اليوم مدير الصيد البحري والموارد الصيدية المحلي.

 

وتعد هذه العملية التي تندرج في إطار تطبيق ميثاق شراكة موقع بين الجزائر والمجر في إطار الصيد البحري القاري الأولى من نوعها بولاية عين الدفلى، يقول جيلالي سمر مشيرا إلى انجاز عمليات أخرى مماثلة في "القريب العاجل".

 

وأعرب عن رغبته في دخول حيز الخدمة لمزرعة استزراع أسماك المياه العذبة بسد حرازا (بلدية جليدة) التي ستسمح باستحداث الحافز المطلوب للمستثمرين لخوض غمار هذا التخصص المولد للثروة، مبديا في السياق استياءه عن تواجد 8 شركات فقط تنشط في الصيد البحري القاري على مستوى سدود الولاية.

 

ووفقا له بفضل السدود الخمسة التي تتوفر عليها الولاية يمكن أن تشكل عين الدفلى نموذجا في تنمية الاستزراع المائي، معتبرا أن تنمية الاستزراع المائي أكثر من مهم لدرجة أن خبراء المنظمة العالمية للفلاحة أشاروا إلى أن نحو 60 في المائة من إنتاج الأسماك في العالم سيتم ضمانه بحلول عام 2030 بفضل هذا النشاط.

 

وأضاف أن الاستزراع المائي يضيف قيمة للأنشطة الزراعية، باعتبارها بقايا مواد عضوية، مشيرا إلى أن هذه الأخيرة هي مصدر للأسمدة، وجد نافعة في الزراعة. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول