هذا سبب الدوار بعد الإستيقاظ

عالم حواء
29 سبتمبر 2017 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

يتساءل العديد من الأشخاص عن سبب شعورهم أحياناً بدوار عقب نهوضهم من الفراش. وفي هذا السياق، قال الطبيب الألماني، ينس فاغينكنيشت: «إنّ ‫الدوار الذي يُصيب البعض بعد الاستيقاظ لا يمثّل خطورة في ‫معظم الحالات». وأوضح أنّ «هذا النوع من الدوخة يمكن أن ينشأ بسبب سريان الدم في الجزء السفلي من الجسم بفِعل النهوض بشكل مُفاجئ بعد الجلوس أو الاستلقاء ‫لفترة طويلة. وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون انخفاض ضغط الدم، ‫يستغرق الأمر فترة قصيرة حتى تستقرّ الدورة الدموية مرّة أخرى».

‫وأردف أنّ «هذه الحالة تُعرف طبياً بـ«انخفاض ضغط الدم ‫القيامي»، موضحاً أنّ القلب يتوفّر له هنا قليل من الدم، الأمر الذي ‫يجعله يضخّ كمية ضئيلة من الأوكسجين في اتجاه العين والدماغ، ومن ثم ينتاب ‫المرء الدوار كالذي يحدث قُبَيل الإغماء.

‫وكشف الطبيب الألماني أنه «يمكن تجنّب هذا الدوار من خلال تحريك الساقين في الهواء على غرار ركوب ‫الدراجات الهوائية، أو مسح الذراعين بقطعة قماش مبلّلة قبل النهوض من ‫الفراش»، مشدّداً على ضرورة مراجعة الطبيب في جميع الأحوال.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول