مناصرة يتوقع ارتفاع نسبة المشاركة في المحليات

أخبار الوطن
29 سبتمبر 2017 () - الخبر اونلاين
0 قراءة
+ -

تتوقع حركة مجتمع السلم ارتفاع المشاركة الشعبية في الانتخابات المحلية المقررة في 23 نوفمبر القادم مقارنة بتلك المسجلة في الانتخابات التشريعية الأخيرة التي جرت في 4 ماي الفارط , حسبما صرح به اليوم الجمعة بالجزائر العاصمة رئيس هذه التشكيلة السياسية عبد المجيد مناصرة .

 

وقال مناصرة خلال اشرافه على افتتاح الملتقى الوطني للهيئات الانتخابية الولائية لحزبه " نتوقع مشاركة شعبية في الانتخابات المحلية القادمة أكثر من تلك المسجلة في الانتخابات التشريعية الأخيرة لكن قد لا تتجاوز نسبة المشاركة 50 بالمائة"، مضيفا "من الراهن الانتخابي نجد التدخل السافر للإدارة في إعداد وتغيير وتعديل قوائم الموالاة وهي ظروف غير مشجعة على التنافسية ولا التداول ولا التغيير، مجددا بأننا لا نفكر في أي مسار غير المسار الانتخابي متساءلا من يقنع الناخب بجدوى الانتخاب؟".

 

كما اعرب منصرة عن قلقه جراء" القلق الشعبي الكبير نتيجة تدهور القدرة الشرائية وتضخم الأسعار، فأصبح الواقع مخيفا وكل هذا يمكن تسميته بالخوف من الغد وهذا هو الراهن الاجتماعي الذي يلف هذه الانتخابات"

 

وفيما يخص لجوء الحكومة للتمويل غير التقليدي تسائل مناصرة "هل ستتوقف آلة الطبع في حدود ما صرح به من الحاجة أم أنها تستمر فتمس بالاقتصاد الوطني والاستثمار وحسب تقرير التنافسية العالمية الجزائر في الرتبة 86 من 136 بلد وعربيا في الرتبة 9 وفق أربع مؤشرات أساسية والتي هي البيروقراطية والرشوة والنظام البنكي وكذا عدم استقرار السياسات".

 

وستخصص حركة مجتمع السلم هذا الملتقى حسب رئيسها لتحضير محاور الحملة الانتخابية المقررة خلال محليات 23 نوفمبر القادم وكذا ضبط خطابها على المستوى الوطني والمحلي.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول